آخر الأخبار:

  • بترا: تحطم مقاتلة من نوع "إف 5" شرقي الأردن ومقتل قائدها
  • أكبر قاعدة إسرائيلية للتجسس موجودة في النقب المحتل
  • عباس يشترط ترسيم الحدود لتمديد المفاوضات
  • الاحتلال الإسرائيلي يعتقل كاتبا بصحيفة السفير اللبنانية
  • محكمة مصرية تحكم ضد الجزيرة الرياضية: بث مباراة مصر وغانا "قرار سيادي"
  • المبعوث الأمريكي مارتن إنديك يجتمع اليوم بعريقات وليفني لبحث المفاوضات
  • قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل 6 مواطنين في مناطق مختلفة بالضفة
  • الشرطة الإسرائيلية تغلق الحرم القدسي أمام دخول "اليهود والسياح" خشية تعرضهم لهجمات
  • استشهاد أربعة فلسطينيين في سوريا
  • مسؤول عسكري إسرائيلي: عملية الخليل خطط لها بعناية ولم تكن ارتجالية

الرئيسية الأخبار

هنية يدعو المقاومة لوضع خطط لتحرير الأسرى

الإثنين, 16 إبريل, 2012, 14:10 بتوقيت القدس

رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية

رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية


    محمد عنان

    أكد إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية أن تحرير الأسرى واجب وطني وشرعي وأخلاقي، لا يجوز التفريط به في أي حال من الأحوال، داعياً فصائل المقاومة لتوظيف إمكانياتهم من أجل الإفراج عن الأسرى بأي وسيلة كانت.

    وشدد هنية خلال كلمة له بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني بمجلس الوزراء ظهر الاثنين 16/4/2012م، على ضرورة تضافر كل الجهود لفضح ممارسات العدو الصهيوني بحق الأسرى خاصة في ظل ارتكابه أبشع جرائم الحرب ضدهم.

    وأهاب رئيس الوزراء الفلسطيني بكل فصائل العمل الجهادي والنضالي بأن يضعوا الخطط والبرامج، ويوظفوا إمكانياتهم لتحرير الأسرى من السجون الصهيونية بأي وسيلة كانت.

    وطالب هنية رجال القانون الذين يملكون أدوات ضغط لملاحقة المجرمين الصهاينة، وتقديمهم كمجرمي حرب للمحاكم الدولية بتوظيف الطاقات العربية والإسلامية لردع المجرمين عن جرائمهم بحق الأسرى.

    ودعا رئيس الوزراء الأسرى داخل السجون إلى رص الصف في وجه الإدارة الصهيونية كي لا تضعف إرادتهم وتحول دون الوصول إلى أهدافهم ومطالبهم المشروعة، متعهداً أن تبقى الحكومة الفلسطينية وفية لهم ولذويهم حتى ينالوا حريتهم آمنة غير منقوصة.

    وطالب هنية أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات بتوحيد الكلمة في وجه المحتل ليخضع لإرادة الأسرى، داعياً الدول العربية التي تربطها علاقات مع الكيان الصهيوني إلى طرد السفراء الصهاينة وإنهاء جميع مظاهر التطبيع مع العدو.

    وأكد رئيس الوزراء أن إضراب الأسرى خطوة تعكس أصالة الشعب واعتزازه بوحدته، مضيفاً: "ليعلم الصهاينة إن الحركة الأسيرة صف واحد وإن كرامة الأسرى من كرامة الشهب الفلسطيني".

    وأشار هنية إلى أن المصالحة الفلسطينية واجب لا بد من العمل على إنجازه على قاعدة إطلاق المقاومة، لأنها أثبتت أنها الوسيلة الوحيدة لإطلاق سراح الأسرى من خلف القضبان.

    وأوضح رئيس الوزراء أن ذكرى يوم الأسير تحل هذا العام في ظل وجود أكثر من 50 أسير عربي يقبعون خلف السجون، جاءوا فداءً لفلسطين باعتبارها القضية الأسمى للأمة من محيطها إلى خليجها، مضيفاً: "وهو ما أكدته المسيرات المليونية التي أطاحت بالطواغيت".

    ودعا هنية الأمة العربية والإسلامية لتحمل مسئولياتهم تجاه فلسطين لأن أرضها وسكانها وهويتها في خطر، مشدداً على إن عربدة الصهاينة التي تهود كل شيء توجب على الأمة التصدي للمشروع الاستعماري الخبيث لينقذوا مستقبل أوطانهم، مضيفاً: "اعلموا أنكم لستم في مأمن من المشروع الصهيوني وقد تركتموه يسيطر على فلسطين".

    ورحب رئيس الوزراء بأهالي الأسرى ومحرري صفقة وفاء الأحرار الذين حضروا جلسة مجلس الوزراء، معتبراً أن ذلك تأكيد على التلاحم بين الحكومة وذوي الأسرى لحمل الأمانة حتى تحرير أبنائهم من سجون الاحتلال الصهيوني.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>