آخر الأخبار:

  • بدء إجراءات نقل مرسي الى قاعة محاكمته بقضية الاتحادية بعد وصوله للمحكمة
  • انخفاض على درجات الحرارة مع بقائها أعلى من معدلها السنوي العام بحدود درجتين مئويتين.
  • زوارق حربية مصرية تستهدف عدة قوارب صيادين قرب الحدود البحرية الفلسطينية المصرية دون أن يبلغ عن وقوع إصابات
  • توغل محدود لآليات الاحتلال شرق خانيونس جنوب قطاع غزة وسط إطلاق نار
  • 700 شاحنة مواد تجاية عبر "كرم أبو سالم" إلى غزة اليوم.
  • القدرة: إصابة 10 مواطنين بجراح مختلفة جراءخلل بتوازن حافلتهم عند مدخل دير البلح وسط القطاع
  • مصر: مصرع 11 شخصا وإصابة 4 آخرين بحالة الخطر إثر حادث سير بمحافظة الوادي الجديد جنوبي مصر
  • وصول وفد سويسري إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون "ايرز"
  • المرصد الأورومتوسطي: غرق قارب آخر في البحر المتوسط جنوب اليونان يقل قرابة 200 شخصًا قبل قليل.
  • حماس ... على نتنياهو أن يتفقد جنوده جيداً ويكف عن تضليل أهالي المفقودين من شعبه.

الرئيسية الأخبار

مسيرة بجنين تضامنًا مع الأسير ذياب

الجمعة, 20 إبريل, 2012, 15:44 بتوقيت القدس

الشيخ خضر عدنان شارك بالمسيرة


    أكدّ مئات المواطنين في بلدة كفرا راعي جنوب جنين الجمعة 20-04-2012 على ضرورة دعم إضراب الأسرى حتى تحقيق مطالبهم، وشددوا على حماية الأسرى الذين دخلوا مرحلة الخطر سيما الأسير بلال ذياب والذي دخل مراحل متقدمة من الإضراب.

    وطالب الشيخ خضر عدنان الذي شارك في المسيرة التضامنية التي انطلقت من مساجد كفر راعي وتوجهت إلى منزل الأسير بلال ذياب بمواصلة الفعاليات بدون توقف حتى يتم الإفراج عن الأسير ذياب ، وبتحرك وطني ورسمي والمنظمات الحقوقية لتنبي هذه القضية العادلة.

    وشدد على أن إضراب الأسرى يجب حمايته والدفاع عنه بكل الوسائل؛ محملا إدارة سجون الاحتلال المسئولية الكاملة عن تداعياته.

    وأكدّ لؤي الأشقر في كلمة حركة الجهاد الإسلامي على أن مسؤولية حماية الأسرى داخل سجون الاحتلال يبج أن تكون مسؤولية دولية من خلال إرسال مراقبين دوليين على السجون الإسرائيلية تكون مسؤوليتهم مباشره عن الأسرى الفلسطينيين والعرب داخل سجون الاحتلال.

    وقال إنه أصبح خطر حقيقي يلاحق الأسرى جراء الانتهاكات والإجراءات التعسفية بحقهم من قبل حكومة الاحتلال الصهيوني وخاصة الأسرى المضربين عن الطعام.

    ودعا إلى بذل الجهود الرسمية والشعبية بأقصى درجه وخاصة وأن الوضع الصحي للأسير ذياب بات بشكل حقيقيا على حياته.

    وأكدّ رئيس نادي الأسير قدورة فارس على أن الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام بأسرع وقت وتطبيقه على أرض الواقع هي مهمتنا في هذا الوقت الحساس.

    وطالب همام شقيق الأسير ذياب وإصرار شقيقه الاستمرار في خوض الإضراب عن الطعام والذي ما زال يرقد في مستشفى الرملة، ومطالبا كافة الجهات الرسمية والأهلية والفعاليات إلى مزيدا من الحراك تضامنا مع شقيقه ومع الأسير جعفر عز الدين وكافة الأسرى.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>