آخر الأخبار:

  • البطش: فتح أبلغتني كمنسق لجنة القوى بالغاء مهرجان احياء ذكرى عرفات
  • اعتقل أمن السلطة ثلاثة من أعضاء حزب التحرير في قلقيلية على خلفية إلقاء كلمة موحدة في مساجد المحافظة بعد صلاة يوم الجمعة
  • ضابط كبير في جيش الاحتلال الإسرائيلي قال إن رئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس، لا يزال الصديق المقرب لـ"إسرائيل"
  • أنباء تتحدث عن هبوط طائرة أردنية داخل مقر المقاطعة برام الله قبل قليل
  • الإمارات والبحرين تعلنان انسحابهما من كأس العالم لكرة اليد في قطر
  • إضراب لوزارات العدل والعمل والأشغال العامة والإسكان والمرأة في قطاع غزة، اليوم الأحد، احتجاجًا على عدم تجاوب حكومة التوافق الوطني مع مطالب الموظفين
  • مبادرة شبابية في القدس لأداء واجب عزاء الشهيد خير حمدان في كفر كنا تحديا للاحتلال الإسرائيلي
  • اقتحم أكثر من 200 مستوطن منطقة بئر حرم الرامة شمال الخليل جنوب الضفة الغربية بحماية قوات الاحتلال بدعوى تأدية طقوس دينية
  • 7 من المصابين في عملية الدهس في القدس لا يزالون في المستشفيات وهم بحالة شديدة الخطورة
  • عاجل: إضراب يعم أراضي 48 احتجاجًا على قتل الشاب خير الدين حمدان أمس

الرئيسية الأخبار

مشاريع رياضية في غزة بدعم قطري

نجحت زيارة وزير الشباب والرياضة والثقافة محمد المدهون والوفد المرافق له إلى اللجنة الأولمبية القطرية في الاتفاق على العديد من المشاريع الهامة لصالح الرياضة الفلسطينية.

السبت, 21 إبريل, 2012, 12:11 بتوقيت القدس

المدهون و رئيس اللجنة الأولمبية القطرية


    نجحت زيارة وزير الشباب والرياضة والثقافة محمد المدهون والوفد المرافق له إلى اللجنة الأولمبية القطرية في الاتفاق على العديد من المشاريع الهامة لصالح الرياضة الفلسطينية.

    و رحب الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية بزيارة الوزير المدهون وأكد استعداد قطر لتعزيز التعاون في المجال الرياضي ومنح الرياضة الفلسطينية المزيد من الاهتمام والدعم.

    وقدم الشيخ سعود آل ثاني شرحاً عن أهم الإنجازات التي حققتها الأولمبية القطرية وأهمها التقدم للترشح لتنظيم أولمبياد عام 2020، والمشاريع الضخمة التي تواكب التحضيرات لاستضافة مونديال 2022.

    كما تطرق الشيخ سعود إلى الدعم الذي تقدمه قطر للوفود الرياضية الفلسطينية، مشيراً إلى اعتماد ماراثون القدس الذي سينظم على مستوى الوطن العربي في (15) مايو المقبل تزامناً مع ذكرى النكبة.

    وأضاف أنه تم اعتماد اسم الماراثون (القدس لنا) وتم تثبيت موعده ليعقد سنوياً رداً على تنظيم شركة "أديداس" ماراثون في القدس المحتلة دعماً للاحتلال.

    من جهته ، أشاد المدهون بالتطور الرياضي والمشاريع الحيوية البارزة في الدوحة مثل اسباير زون وقطر فاونديشن، شاكراً دولة قطر على احتضانها للعديد من الوفود الرياضية الفلسطينية.

    واستعرض المدهون الوضع الرياضي في غزة وما أنجزته الوزارة من وفاق رياضي لتجاوز آثار الانقسام السياسي، وتناول أهمية إنشاء المدينة الرياضية كونها من أهم المشاريع التي تحتاجها الرياضة في فلسطين لتحقيق التطور، حيث أبدى الشيخ سعود تشجيعه لمشروع المدينة الرياضية وقال إنه مشروع استراتيجي، وأنه سيعرضه على أمير قطر للشروع في التنفيذ، على أن يتم تسجيل المدينة الرياضية في اللجنة الأولمبية الدولية، كما أبدى استعداده لدعم تعشيب عدة ملاعب في غزة بالعشب الصناعي.

    وتطرق المدهون إلى إنجازات عام الشباب الفلسطيني وما قدمه من خلال إنشاء صندوق دعم الشباب وتزويج الشباب وتوفير وحدات سكنية، وإطلاق حاضنات المواهب والمسابقات، متمنياً أن يحظى الشباب الفلسطيني بخصوصية في قطر وأن يتم استيعابهم بعقود عمل.

    كما أشار المدهون لإنجازات رياضة المعاقين وحصول أبطال اللعبة على ميداليات ذهبية في بطولات دولية، وطرح إمكانية تأهيلهم واستضافتهم في قطر والحصول على دورات متخصصة، ورحب الشيخ سعود بهذه الفكرة على أن تتم الاستضافة في شهر يونيو المقبل وحجز مقعدين لفلسطين في الدورات المتخصصة القادمة.

    وتناول الوزير المؤتمر الرياضي العلمي الذي تعقده الوزارة سنوياً، مشيراً لإمكانية استقطاب طلاب المدارس الموهوبين في المجال الرياضي وحصولهم على دورات متخصصة ومخيمات رياضية، ولاقت الفكرة ترحيباً من الشيخ سعود.

    وفي ختام اللقاء تم تبادل الهدايا والدروع التذكارية بين الوزير المدهون والأمين العام للجنة الأولمبية القطرية ، ودعا الشيخ سعود إلى تعزيز أواصر التعاون والتواصل بين اللجنة الأولمبية القطرية ووزارة الشباب والرياضة الفلسطينية.

    وشكر الوزير المدهون جهود الشيخ سعود في دعم القضية الفلسطينية، ودعاه لزيارة غزة حيث أبدى الشيخ سعود سروره بزيارتها.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>