آخر الأخبار:

  • موقع والا العبري: إسرائيل تعلن حالة التأهب القصوى بعد إسقاط طائرة تتبع لحركة "حماس" خشية محاولات أخرى
  • القسام: أرسلنا طائرات بدون طيار للاحتلال للقيام بمهام خاصة
  • القناة العاشرة الصهيونية: إطلاق 30 صاروخ من غزة على الكيان الصهيوني من الفجر حتى الساعة 10
  • إعلام العدو: إصابات في سقوط صاروخ على عسقلان
  • اليونيسف: حصيلة العدوان على غزة من الأطفال تفوق 33 طفلًا
  • استشهاد منير احمد البدارين 21 عامًا برصاص الاحتلال ببلدة السموع بالخليل
  • كتائب القسام تقصف حشودات عسكرية في قاعدة زيكيم بـ10 صواريخ 107 و 3 قذائف هاون 120
  • حملة اعتقالات تشنها قوات الاحتلال تطال 9 نواب والمحاضر عبد الستار قاسم في مدن الضفة المحتلة
  • الاحتلال يجنّد 42 ألف جندي من أصل 48 ألف من الاحتياط
  • انخفاض على الحرارة لتصبح أدني من معدلها السنوي بقليل والرياح غربية إلى شمالية غربية معتدلة إلى نشطة السرعة والبحر خفيف إلى متوسط ارتفاع الموج

الرئيسية الأخبار

بالصور .. نفوق (877) دولفيناً

السبت, 21 إبريل, 2012, 12:59 بتوقيت القدس

الدلافين وجدت ميتة وبعضها متحلل

الدلافين وجدت ميتة وبعضها متحلل


    قال نائب وزير البيئة في بيرو جابريل كيخاندريا اكوستا أن 877 دولفينا نافقاً ظهروا على الساحل شمال البلاد بعد أن جرفتها الأمواج إلى الشاطئ .

    ونقلت وكالة أنباء اندينا المحلية عن نائب الوزير قوله انه جاري التحقيق لمعرفة ما إذا كانت هناك التهابات فيروسية بحرية تقف وراء حالة الوفاة الجماعية للدلافين، وبدأ ظهور الدلافين الميتة على مدار الأسابيع القليلة الماضية على شاطئ ممتد على مساحة 220 كيلومترا من بونتا اجوخا إلى بيورا على بعد 700كيلومتر شمال غرب العاصمة ليما.

    وقال نائب الوزير إنه تم العثور على نحو 80% من الدلافين الميتة وهي في حالة متقدمة من التحلل مما جعل من التحليل المختبري أكثر صعوبة.

    ويتوقع أن تظهر نتائج الاختبارات الأسبوع المقبل، وأضاف اكوستا انه تم بالفعل اكتشاف أمراض فيروسية ضخمة في بيرو والمكسيك والولايات المتحدة ، مستبعدا أن يكون من بين الأسباب المحتملة الصيد التجاري والتسمم وتداعيات الزلازل.

    خبراء يسجلون المعلومات الخاصة بالدلافين النافقة



    الدلافين وصلت الشاطئ ميتة


    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>