آخر الأخبار:

  • نحو 500 فلسطيني غادروا القطاع صباح اليوم الأحد، متوجهين إلى مدينة القدس المحتلة، بغرض الصلاة في المسجد الأقصى
  • وزير العدل الفلسطيني سليم السقا: سيتم صرف سلفة بقيمة ألف دولار لموظفي غزة المدنيين الشهر الجاري لحين تسوية أوضاعهم بالكامل
  • استشهاد المواطن "جمال أبولبدة" من مدينة خانيونس، متأثرا بجراحه التي أصيب بها خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة
  • الإدارة الأمريكية: أي اعتراف بدولة فلسطين أمر "سابق لأوانه
  • أردوغان: إذا ثبتت تصريحات بايدن فسيصبح جزءًا من الماضي بالنسبة لي وسيترتب عليه تقديم اعتذار لنا
  • رئيس السلطة محمود عباس: عقد مؤتمرٍ للدول المانحة لإعادة إعمار غزة، منتصف الشهر الجاري في مصر
  • أكثر من 22 ألف مواطن يصلون العيد في رحاب المسجد الأقصى المبارك على الرغم من فرض الاحتلال حصاراً بسبب الأعياد اليهودية
  • عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق: تصريحات رئيس حكومة الوفاق الوطني رامي الحمد الله الأخيرة "خطوة في الطريق الصحيح"
  • فتح باب التسجيل لسفر الطلاب عبر معبر رفح البري الأربعاء المقبل.
  • هنية بخطبة العيد:لا مساس بسلاح المقاومة ومستمرون بتطويره ليصل أبعد مدى

الرئيسية الأخبار

وحمايتها من المخططات الصهيونية

الأزهر يدعو الأمة لنصرة القدس

الثلاثاء, 24 إبريل, 2012, 18:54 بتوقيت القدس

شيخ الأزهر الشريف أحمد الطيب


    جدد شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب دعم مصر والأزهر لكسر الحصار الصهيوني المفروض على مدينة القدس المحلة، وعلى ضرورة دعم الشعب الفلسطيني والمقدسين، موضحًا أن نصرة القدس بمثابة العقيدة الراسخة لدى أبناء الأمة الإسلامية والأمة العربية بمسلميها ومسيحييها في مواجهة الاحتلال الصهيوني الغاشم.

    جاء ذلك خلال كلمة له اليوم الثلاثاء 24-04-2012 وجهها إلى مؤتمر بدء الفاعليات المصرية لكسر حصار القدس فى إطار الحملة الدولية لكسر الحصار على القدس والمقدسيين والتي تبدأ يوم 15 مايو المقبل بمختلف دول العالم وألقاها نيابة عنه مستشار شيخ الأزهر د. محمود عزب ، وبحضور ممثلين عن الكنيسة الأسقفية وبعض التنظيمات العمالية العربية ومنظمات المجتمع المدني ولجنة القدس باتحاد الأطباء العرب .

    وأكد الطيب على رعاية الأزهر لبدء الفاعليات المصرية لدعم القدس ورفض محاولات الكيان الصهيوني تغيير معالمها الجغرافية والدينية , مؤكدا دعم الأزهر لنداء القاهرة الذي ستطلقه الحملة الدولية لنصرة القدس اليوم .

    وطالب شيخ الأزهر المسلمين والعرب والمنظمات الدولية والعربية بمناصرة القدس بكل الوسائل الممكنة وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس باعتبارها ملتقى ثقافيا ودينيا للبشرية ورمزا للإخوة الإنسانية ومنارة لممارسة كافة الحريات الدينية .

    وأشار شيخ الأزهر في كلمته إلى اهتمام الأزهر بالشئون المصرية والعربية والدولية باعتباره منارة للمنهج الإسلامي الوسطى والمعتدل واهتمامه الخاص والأكبر بالقدس الشريف والمسجد الأقصى ودعم أبناء الشعب الفلسطيني , مشددا على أن الأزهر لن يرضى بديلا عن عودة القدس بمسلميها ومسيحيها وهويتها وحضارتها وثقافتها كملتقى عالمي للأديان ورفضه محاولات طمس هويتها ومعالمها, مناشدا الفلسطينيين التمسك بوحدتهم والوقوف صفا واحدا في مواجهة الممارسات الإسرائيلية ضدهم.

    من جانبه، أكد ممثل الكنيسة الأسقفية القس جبرائيل ينى جبرائيل، في المؤتمر دعم كل الأخوة المسيحيين في مصر لأشقائهم المسلمين في التضامن الكامل لكسر حصار القدس ودعم المقدسيين والشعب الفلسطيني.

    وأشار القس جبرائيل إلى أن المسلمين والمسيحيين في جهاد مستمر حتى فك ذلك الحصار الجائر على القدس تلك المدينة المقدسة لتستمر في ممارسة دورها التنويري والثقافي والديني , معربا عن استعداد الكنيسة لتقديم كل أشكال الدعم لنصر الأقصى .

    بدوره، طالب مدير إدارة الإعلام بمشيخة الأزهر د. محمد جميعه بتوحيد الصف العربي والإسلامي ونبذ الفرقة والاختلاف للتصدي للممارسات الإسرائيلية بالقدس والمحاولات المستمرة لتغيير هويتها, مناشدا الفلسطينيين من فتح وحماس توحيد جهودهم للتصدي لتلك المحاولات.

    كما ناشد الدكتور جميعه في كلمة الأزهر بالمؤتمر بتوحيد وتنسيق جهود ودور المؤسسات العربية والإسلامية والدولية للضغط على المجتمع الدولي لتغيير الرأي العالمي نحو نصرة القدس .

    وأعلن المنسق العام للحملة الدولية لكسر الحصار هاني الشريف عن تنظيم وتصعيد الفعاليات التضامنية الشعبية لدعم صمود ورباط المقدسيين وتحقيق المؤاخاة بين القدس وجميع الساحات الدولية المنضوية التي تتبنَّى حملة كسر الحصار عن القدس على جميع الأصعدة الاقتصادية والقانونية والسياسية وعلى المستويين الشعبي والحكومي محليًّا ودوليًّا، مؤكدًا ضرورة الالتفاف العربي والإسلامي والمسيحي حول منظومة دعم متكاملة لصمود القدس والمقدسيين من أجل الانتقال بجهود كسر الحصار عن القدس من ساحة التأييد والمناشدة إلى ساحة الفعل والإنجاز والانتصار.

    وأكد أن كسر حصار القدس والمقدسيين لن يأتي بالزيارات إليها تحت الاحتلال الصهيوني، ولكن بمواجهة آليات الاحتلال الإجرامية المتمثلة في جدار الفصل العنصري ومنظومة الاحتلال القانونية الغاشمة وممارساته في قمع صمود المقدسيين والتضييق على قدرتهم على الوفاء باحتياجات حياتهم اليومية، داعيًا جميع الهيئات والأفراد- كل حسب قدرته وإمكانياته- إلى بذل الطاقة في دعم صمود المقدسيين والتواصل معهم ودعمهم مباشرة في مواجهة حصار الاحتلال الصهيوني الجاثم على مدينتهم وصدورهم.

    وتتضمن الفاعليات المصرية لكسر حصار القدس تنظيم ندوات ولقاءات فكرية وأنشطة اجتماعية وثقافية وبرلمانية وجماهيرية في مختلف المحافظات بمشاركة مختلف الهيئات الحزبية والنقابية والعمالية والاتحادات المهنية والنسائية والشبابية والإعلامية والفكرية في مصر لتأييد الحملة الدولية لكسر حصار القدس التي ستنطلق يوم 9 مايو المقبل ويشارك فى تنظيمها العديد من المؤسسات العربية والفلسطينية والدولية المعنية بقضية القدس.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>