آخر الأخبار:

  • مشعل: القضية الوطنية الفلسطينية هي أكبر من فتح وحماس وكل الفصائل ويجب أن تتضافر الجهود للتحرير وإقامة الدولة.
  • الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت تقرر الدعوة لتشكيل مجلس طلاب بمشاركة جميع الكتل
  • الجيبات العسكرية "الإسرائيلية" تُطلق النار في محيط منطقة أبو دقة شرق الفخاري بخانونس جنوب قطاع غزة.
  • رئيس أركان جيش الاحتلال غادي آيزنكوت: سنبذل كل الجهود من أجل إعادة جثة "أرون شاؤول" ودفنه في "إسرائيل".
  • القناة 2 العبرية: قائد سلاح الجو "الإسرائيلي" أمير إيشل: أعددنا خطة لمهاجمة إيران لكن المستوى السياسي لم يتبناها.
  • الاحتلال يواصل إغلاق معبر (كرم أبو سالم) التجاري جنوب قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي بحجة الاعياد اليهودية
  • المتحدث باسم جيش الاحتلال "موتي ألموز": المستوى السياسي في "إسرائيل" طالب الجيش بالاستعداد لضربة عسكرية محتملة لإيران.
  • انخفاض اخر على درجات الحرارة لتصبح أدنى من معدلها السنوي العام بحدود 5-6 درجات مئوية، وتسقط بإذن الله زخات متفرقة من الأمطار
  • يعالون وزير جيش الاحتلال ( يلمح ) لأول مرة أثناء كلمتة في ذكرى جنود جيشة عشية ذكرى سقوط فلسطين أن هناك أكثر من جنديين مفقودين.
  • حركة حماس تستهجن تصريحات قيس أبو ليلى بأنها امتهنت كرامة وزراء الحكومة

الرئيسية الأخبار

دول أوروبية تحذّر عباس من إقالة فياض

الدول المانحة للسلطة الفلسطينية تحذر من إقالة عباس لفياض و المساعدات الدولية ستتأثر إذا ما تم إقالته...

الأربعاء, 25 إبريل, 2012, 13:05 بتوقيت القدس

السلطة الفلسطينية تعاني من عجز كبير في الميزانية


    حذّرت الدول المانحة للسلطة الفلسطينية "محمود عباس" من محاولة إقالة رئيس وزراء الضفة "سلام فياض" أو استبداله أو مصادرة ما وصفته بسيطرته على وزارة المالية.

    ونقلت صحيفة جيروساليم بوست عن دبلوماسي غربي لم تسمه يقيم في فلسطين المحتلة إن هذه الدول على علم بمحاولات أبو مازن المتواصلة؛ لإزاحة فياض عن وزارة المالية التي يحتفظ بها منذ أن عيّنه أبو مازن رئيساً لحكومة الضفة.

    وقال الدبلوماسي :"إننا لن نسمح بذلك.. لقد أوضحنا للرئيس عباس أن المساعدات الدولية ستتأثر إذا ما أقال فياض".

    يذكر أن الدول المانحة أقرت توفير (1.1 مليار دولار) للسلطة الفلسطينية التي تعاني من عجز كبير في الميزانية وشح في السيولة المادية، وذلك خلال الاجتماع الذي عقد في بروكسل في مارس (آذار) الماضي بحضور فياض نفسه.

    وتأتي هذا التسريبات جراء تصاعد التوتر في العلاقة بين عباس ورئيس وزرائه على خلفية رفض فياض ترؤس وفد شكله أبو مازن لتسليم رسالة باسم القيادة الفلسطينية لرئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو حول المفهوم الفلسطيني لعملية السلام والسبيل لاستئناف المفاوضات المباشرة المتعطلة.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>