آخر الأخبار:

  • أبو صبحة: مصر تمدد فتح معبر رفح ليوم غد الثلاثاء في كلا الاتجاهين
  • مراسلتنا: وقائي الخليل يعتقل 4 من مدرسي الجمعية الخيرية في "يطا" بعد استدعائهم
  • الزهار: نرسم سياسة لتوطيد العلاقة بطهران وعلى الدول العربية عدم جرنا لمواقف محورية
  • فض عراك بين عناصر فتح شمال القطاع
  • أبو_مرزوق: لم نتحالف مع دحلان وإيران وعدتنا باستئناف الدعم
  • فتحي الشيخ خليل: هناك اتصالات وجهود تُبذل من سلطة الطاقة مع الحكومة الفلسطينية لتمديد منحة إعفاء وقود محطة كهرباء غزة الرئيسية من الضرائب
  • نيويورك تايمز : أوباما ينظر في إعادة إدراج كوريا الشمالية على قائمة الإرهاب
  • منع سيارات الإسعاف من الجانب المصري بدون معرفة الأسباب
  • نقابة التصوير الطبي تعلن الإضراب المفتوح بمستشفيات الضفة وتطالب بإقالة مدير عام المهن الطبية أسامة النجار
  • ليفربول يتعادل مع أرسنال في الدقيقة 97

الرئيسية الأخبار

محلل:السلطة تخدم الاحتلال مقابل لقمة الخبز

الدكتور عبد الستار المحلل السياسي -:" تصريحات أوباما دليل على أن السلطة موجودة لخدمة الأمن الصهيوني والأمريكي مقابل لقمة الخبز " ...

السبت, 28 إبريل, 2012, 12:25 بتوقيت القدس

التنسيق الأمني متواصل بين سلطة رام الله والاحتلال الصهيوني


    مهند عز الدين

    أكد محلل سياسي فلسطيني أن السلطة الفلسطينية في الضفة المحتلة لا تخدم الشعب الفلسطيني ، مبيناً أن الرسائل المتبادلة بين الجانبين الفلسطيني والصهيوني عبارة عن تسالي وليس عمل رجال دولة ، موضحاً أن انتخابات مجالس الطلبة لا تعبر عن المزاج العام للشارع الفلسطيني في الضفة المحتلة .

    وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما أكد أن المساعدة المالية للسلطة الفلسطينية مهمة لمصالح الأمن القومي لبلاده، متجاوزاً اعتراضات الكونغرس الذي تبنى ميزانية بدون إقرار المساعدة .

    وقال الدكتور عبد الستار قاسم الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني وأستاذ العلوم السياسية - في تصريحات خاصة بـ"فلسطين الآن" صباح السبت 28-4-2012م - :" تصريحات أوباما دليل على أن السلطة موجودة لخدمة الأمن الصهيوني والأمريكي مقابل لقمة الخبز " .

    وأوضح قاسم أن السلطة تريد إبقاء الوضع هادئاً في الضفة المحتلة من خلال منع العمليات العسكرية وبالتالي عدم وجود تشنجات ومشاحنات تبقي الوضع مستقراً في المنطقة برمتها ما يخدم الأمن القومي الأمريكي.

    وفيما يتعلق بالرسائل المتبادلة بين محمود عباس ونتنياهو ،وصف الرسائل بالعمل السخيف الذي لا يستحق التعليق وقال :" هذا ليس عمل رجال دولة " ، معتبراً من يقفون خلف هذا الموضوع رجالاً فارغين لا يمتلكون أي رؤية وهم "يتسلون فقط" حسب تعبيره.

    وشدد قاسم على أن الحراك الشعبي الفلسطيني هو المخرج الوحيد للخروج من الحالة التي وصلت إليه السلطة في رام الله .

    في سياق مختلف أكد عبد الستار قاسم أن انتخابات مجالس الطلبة في جامعات الضفة المختلفة والتي أظهرت تقدماً للشبيبة الفتحاوية الإطار الطلابي لحركة فتح لا تعبر عن النبض الحقيقي والمزاج العام للشارع في الضفة المحتلة ، نافياً وجود أي شعبية لسلطة رام الله في الشارع الضفاوي .

    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>