آخر الأخبار:

  • النائب خريشة يدعو لرقابة شعبية على عملية إعمار القطاع
  • نقابة الموظفين بغزة تحذر من خطوات تصعيدية في ظل انقطاع الرواتب
  • جيش الاحتلال يلغي الحراسة داخل البلدات "غير المتاخمة" للسياج الحدودي مع قطاع غزة
  • أبو مرزوق: أمن سيناء مصلحة فلسطينية والعلاقة مع مصر أفضل بكثير من السابق
  • يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • الطاقة: أزمة انقطاع الكهرباء المتفاقمة في القطاع ستشهد تحسنا ملحوظا خلال الأشهر القريبة
  • ضابط في الجيش الإسرائيلي: الجيش الإسرائيلي يمارس الكذب عندما يصرح بأن صافرات الانذار كاذبة
  • التوتر تخيم على سجن "ريمون" بسبب احتجاج الأسرى على السياسات التعسفية التي تتبعها إدارة السجن
  • الداخلية: السفر عبر معبر رفح اليوم الثلاثاء سيكون للمرجعين، وإلى المواطنين المسجلين في كشف 21 أكتوبر
  • الزراعة: كميات هطول الأمطار في فلسطين تبشر بموسم جيد ينعش القطاع الزراعي

الرئيسية منوعات

بالصور والفيديو.. مجزرة "السردين" المذهلة!!

الثلاثاء, 01 مايو, 2012, 14:23 بتوقيت القدس


    إنه بالفعل أحد أعظم الأحداث الطبيعية وأكثرها إثارة للرهبة والذي ينتظرة عشاق التصوير والطبيعة والغوص من كل أرجاء العالم, هو ذلك الحدث الفريد والغريب الذي يتكرر عدة مرات كل عام ما بين شهري مايو ويوليو عندما تتحرك أسراب متتابعة عملاقة وضخمة للغاية من أسماك السردين (سردين الرنكة الجنوب أفريقية \ South American pilchard) والتي يصل عددها إلى مليارات الأسماء.

    ويصل طول هذه الأسراب في بعض الأحيان إلى 7 كيلومترات وبعرض 1.6 كلم وبعمق يقارب الـ 30 مترا !! , مسببة ما يطلق عليه (جنون الغذاء \ Feeding frenzy) حيث يجتمع كل مفترسي البحر والجو الذين يتغذون على الأسماك الصغيرة (السردين) في وليمة عملاقة للغاية تكفي الجميع, مشكلة مناظر رهيبة بكل ما تعنية الكلمة من معنى.

    ما يثير الرهبة والدهشة في رحلات السردين العملاقة هذه, هو الإجتماع الغريب والتوافق المذهل لعدد من المفترسين (الدلافين, طيور الأطيش, أسماك القرش وحتى الحيتان الأستوائية العملاقة وغيرها الكثير) بحيث يعملون جميعا جنبا إلى جنب ليتساعدوا على فك وتفريق أسراب السردين الذي يرهب تجمعها مع بعضها هؤلاء المفترسين ويقلل من إمكانية إلتهامها ويسهل عملية خروجها سالمة في رحلتها الملحمية.

    والغريب في الموضوع أن أيا من هذه المفترسات لا تحاول الإعتداء على الأخرى فالهدف هنا واحد, تبدأ الدلافين المعركة بدخول أسراب السردين والعمل على تفريقها ودفعها قريبا إلى السطح ليحاذي مجال طيور الأطيش وهي هنا القوات الجوية الجاهزة والعالية التدريب والتي تبدأ بالإنقضاض إلى داخل الماء بأعداد كبيره وهائلة والسباحة هناك مشكلة أسرابا مائية أخرى لتفرق حشود السردين وتتغذى عليها, من ما يغري أسماك القرش لدخول المعركة والحصول على حصتها من هذه الوجبة العملاقة ويتدخل أخيرا الحوت الإستوائي العملاق الذي يلتهم ما يزيد عن 10 آلاف سمكة سردين في لقمة واحدة.

    فيديو مدهش



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق اليوتيوب هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا



    ضع تعليق الصورة هنا


    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>