آخر الأخبار:

  • الداخلية تحذر من خطورة الوضع القائم في قطاع غزة مع حلول فصل الشتاء
  • الخضري: الاحتلال الإسرائيلي يريد إعمارًا إعلاميًا وما وصل من مواد بناء لا يكفي لإعمار بناية واحدة
  • تجدد مواجهات في القدس و"إسرائيل" تخشى من انتفاضة ثالثة
  • نقابة الموظفين بغزة: سنقوم بإجراءات تصعيدية خلال الأسبوع القادم احتجاجاً على عدم صرف رواتب الموظفين من قبل حكومة الوفاق
  • مشعل: الضيف لا يزال حياً، وسيستمرّ في محاربة العدوان
  • عزام الأحمد وموسى أبو مرزوق سيتوجهان لغزة في الفترة القليلة المقبلة للمضي قدما في تنفيذ باقي ملفات المصالحة التي اتفق بشأنها مؤخرا
  • مغتصبون صهاينة يحرقون قرابة 200 شجرة زيتون في بلدة حوارة جنوب مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة
  • يطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية الى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • استشهاد الطفل محمد سامي أبو جراد جراء إصابته بجسم مشبوه في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة
  • عزام التميمي مدير معهد الفكر السياسي والإسلامي في لندن: ما نشر حول ملاحقة جماعة الإخوان المسلمين هو من صنيع اللوبي الإماراتي - السعودي في بريطانيا

الرئيسية منوعات

"باحثان إسرائيليان" حلاّ لغز سرطان البروستاتا

تمكن "الباحثان الإسرائيليان": د. يغئال غات، ود. مناحم غورين من حلّ اللغز الذي طالما أشغل المحافل والأوساط الطبية، ألا وهو السبب في أن الرجال المتقدمين في السن بالذات يعانون من تضخم في غدة البروستاتا، وحتى من سرطان البروستاتا

الأربعاء, 09 مايو, 2012, 16:32 بتوقيت القدس

حل لسرطان البروستاتا

    أخبار ذات علاقة


    تمكن "الباحثان الإسرائيليان": د. يغئال غات، ود. مناحم غورين من حلّ اللغز الذي طالما أشغل المحافل والأوساط الطبية، ألا وهو السبب في أن الرجال المتقدمين في السن بالذات يعانون من تضخم في غدة البروستاتا، وحتى من سرطان البروستاتا، على الرغم من أن مُسبّب المرض- ألا وهو هورمون التستوسترون، موجود بكثرة لدى الرجال الشباب تحديدًا، فيما هو يقلّ بالتدريج لدى الرجال المتقدمين في السن.

    وقد نجح طاقم "الباحثين الإسرائيليين"، برئاسة الدكتور يغئال غات – الخبير العالمي في الخصوبة الذكورية، والدكتور مناحم غورين، الخبير في علم الأشعة- نجح في تشخيص المسار الذي يوصل التستوسترون إلى البروستاتا مباشرة دون المرور في الدورة الدموية، ولذا فإن الحاصل هو أنه لدى إجراء الفحوصات للمرضى بسرطان البروستاتا، فلا توجد علامات لوجود مستوى عال من الهورون، في حين أن البروستاتا تكون عمليًا مليئة به.
    ويتكون هذا المسار نتيجة لما يُسمى بـ " فريكوتسله"، وهو خلل ذكوري كثير الحدوث في منظومة تصفية الدم في الفخذ، يؤدي إلى وصول التستوسترون إلى البروستاتا بتركيز أعلى بمئة ضعف، وأكثر، من التركيز الطبيعي العادي. ويؤدي التركيز الهائل للهرمون إلى انتعاش البروستاتا، ونتيجة لذلك يؤدي إلى تضخم البروستاتا، وحتى إلى إصابتها بالسرطان.

    عن طريق " الباب الخلفي"..

    وحول الاستنتاجات، قال الدكتور الباحث يغئال غات، أن القاسم المشترك للمرضين المشار إليهما هو التستوسترون " الحرّ" الذي يدخل إلى البروستاتا عن طريق نفس " الباب الخلفي".

    وأضاف أن استنتاجات البحث دُعّمت من باحثين رائدين في مجال المسالك البولية " وفي حال تم إثباتها في أبحاث تكميلية لاحقة، فإن في ذلك مساهمة كبيرة لتشخيص ومنع وعلاج المرض بدون الأعراض الجانبية التي تحدث غالبًا- ألا وهي المساس بالإدلاء والوظائف الجنسية"- على حد تقييم الباحث.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>