آخر الأخبار:

  • تدهور صحة ثلاثة من المستوطنين وجندي رابع كانوا أصيبوا في عملية الدهس الأخيرة في القدس التي نفذها الاستشهادي إبراهيم عكاري
  • أحبط سكان حي "بطن الهوى" ببلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى، الليلة الماضية، محاولة مجموعة من المستوطنين اليهود للاستيلاء على منزلٍ في المنطقة
  • طرأ ارتفاع طفيف آخر على درجات الحرارة، والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • اصابتان على الأقل باستهداف إسرائيلي للصيادين في بحر رفح جنوب القطاع
  • أبو زهري: قرار إلغاء المهرجان فتحاوي بحت، وعلى حركة فتح وقف المهاترات وحملات التحريض وتصدير أزمتها الداخلية لـحماس
  • الطاقة: خلافات توريد الوقود اللازم لتشغيل محطة الكهرباء في قطاع غزة تم حلها
  • أبو مرزوق: الأمة مطالبة بواجب كبير تجاه أبناء الشهداء الذين قضوا في سبيل الله تعالى، وفي معركة الدفاع عن فلسطين.
  • اندلاع مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال في بلدة "سنجل" شمال مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، عقب إصابة اثنين من المستوطنين
  • القناة 7: تدهور في صحة 3 مستوطنين وجندي أصيبوا بعملية القدس الأخيرة
  • البطش: فتح أبلغتني كمنسق لجنة القوى بالغاء مهرجان احياء ذكرى عرفات

الرئيسية الأخبار

بعد اعتقال دام 10 أعوام

الاحتلال يفرج عن أسير من نابلس

الخميس, 10 مايو, 2012, 21:10 بتوقيت القدس

الأسير المحرر حازم عصيدة


    أفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني ظهر الخميس 10-05-2012 عن الأسير حازم عصيدة (30 عامًا) من بلدة تل القريبة من مدينة نابلس بعد أن أمضى عشرة أعوام في سجون الاحتلال.

    وأفاد مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان أن حازم عصيدة أفرج عنه من سجن مجدو وهو مضرب عن الطعام وقد تراجع وزنه إلى حد كبير إلا أن معنوياته عالية، وقال للمركز الحقوقي "أفرج عني من زنازين العزل الانفرادي كوني مضرب والأسرى بمعنويات عالية وبحاجه الى مساندة كبيرة".

    وأضاف عصيدة "مصلحة السجون تحاول كسر الاضراب بكل الوسائل وقد حاولت معي أن أفك اضرابي كونه سيفرج عني خلال فترة الاضراب إلا أني رفضت ذلك، وقلت "يجب أن أتضامن مع الأسرى وأساندهم بمعركتهم هذه ولن اتركهم وحدهم مضربين".

    وتحدث عصيدة عن سوء المعاملة في زنازين مجدو وعدم فحص المضربين عن الطعام بالعيادة وعن دور سلبي تقوم به عيادة السجن في محاولة كسر الاضراب وانه تلعب دور السجان

    من جهته، ثمن فؤاد الخفش موقف الاسير البطل حازم عصيدة الذي رفض فك اضرابه وأصر على مواصلة الإضراب رغم قرب موعد الافراج عنه وأن التاريخ لن ينسى مثل هذه المواقف البطولية لشباب فلسطين الذين تعودوا على التضحية والبذل والفداء في كل المواقف.

    وعصيدة طالب في كلية التربية بجامعة النجاح، شارك الحركة الأسيرة الفلسطينية كل معاركها واضراباتها ونضالاتها.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>