آخر الأخبار:

  • الطيران الحربي الإسرائيلي يشن عدة غارات وسط وجنوب القطاع ولم يبلغ عن إصابات
  • فتح معبر رفح البري صباح اليوم الاثنين لسفر الدفعة الثانية من الفوج السابع من معتمري قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي
  • موسى أبو مرزوق يصل معبر رفح للمشاركة في جلسات المصالحة مع وفد حركة فتح
  • اقتحم عشرة مستوطنين بحماية من شرطة الاحتلال باحات المسجد الأقصى صباح اليوم
  • وزارة الداخلية بغزة تفرج عن 10 معتقلين أمنيين من فتح كبادرة حسن نية
  • إطلاق عدة صواريخ باتجاه سديروت وكسوفيم وأنباء عن أضرار في المكان
  • أرسنال يكتسح هال سيتي بثلاثية نظيفة في إطار منافسات الجولة الخامسة والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم
  • الاحتلال يعتقل الشاب محمد سليم إبراهيم الصباح من بيت لحم بعد دهم منزله وتفتيشه
  • برشلونة ينتزع فوزًا صعبًا من ضيفه أتلتيك بلباو بهدفين لهدف في الجولة (34) من بطولة الدوري الأسباني
  • مكتب التنسيق الأمني في الضفة يعيد بندقية أحد ضباط الاحتلال بعد وقوعها منه

الرئيسية الأخبار

الأمم المتحدة تدعو لحسم قضية الإداريين

الخميس, 10 مايو, 2012, 21:30 بتوقيت القدس

مجلس حقوق الإنسان في مقر الأمم المتحدة


    دعت المفوضية العليا لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة الخميس إلى محاكمة الأسرى الفلسطينيين المعتقلين تحت الاحتجاز الإداري في "إسرائيل" أو إطلاق سراحهم.

    وأعربت المتحدثة باسم مكتب المفوضة السامية رافينا شامداساني عن القلق إزاء حجم استخدام "إسرائيل" للاحتجاز الإداري.

    وقالت في حوار مع إذاعة الأمم المتحدة "إنها قضية أثرناها مرارًا مع إسرائيل، أن حجم استخدامها للاحتجاز الإداري يثير القلق ليس من جانبنا فحسب وإنما أيضاً من قبل عدد من مقرري الأمم المتحدة والهيئات بما في ذلك لجنة حقوق الإنسان".

    وأضافت شامداساني أن "القانون الدولي واضح للغاية بهذا الشأن، إذ يتعيّن استخدام الاحتجاز الإداري فقط في حالات استثنائية ولأسباب أمنية ملحّة".

    وأشارت إلى أن المعتقلين تحت الاحتجاز الإداري يجب أن يتمتعوا بحق نقض قانونية اعتقالهم، مبينة أن لجنة حقوق الإنسان ذكرت بشكل واضح أن ضمان إجراء المحاكمة العادلة منصوص عليه في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الذي يجب أن يطبق على المحاكم المدنية والعسكرية.

    من جهته، أعرب المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، فيليبيو غراندي عن القلق البالغ إزاء الأوضاع الطبيّة والصحيّة الراهنة لآلاف السجناء السياسيين الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الصهيونية.

    وناشد المفوّض العام الحكومة الصهيونية إلى إيجاد حلّ مقبول، مشيرًا إلى أن مطالب المضربين عن الطعام ترتبط بشكل عام بالحقوق الأساسية للسجناء، كما هو منصوص عليه في اتفاقيات جنيف.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>