آخر الأخبار:

  • القدرة: حصيلة العدوان المستمر لليوم التاسع عشر على غزة 29 شهيدا ليرتفع إجمالي عدد الشهداء 828 شهيدا / 5300 جريحا
  • كتائب القسام تستدرج قوة خاصة لمنزل شرق بيت حانون وتفجر بها عدة عبوات وتوقعها بين قتيل وجريح.
  • حصيلة العدوان الصهيوني المستمر لليوم 19على التوالي حتى اللحظة/21 شهيدًا إجمالي عدد الشهداء 820 شهيدًا و 5250 جريحًا
  • كتائب القسام تقصف مطار بن غوريون ب3 صواريخ M75
  • ل ا استشهاد نجاة ابراهيم النجار (37 عامًا) وإصابة 5 آخرين بقصف في ين سهيلا
  • كتائب القسام تقصف تل أبيب بصاروخ فجر 5 وصاروخ أم 75 وعسقلان بـ 4 صواريخ
  • صافرات الانذار تدوي في تل أبيب
  • الجيش يطلب من الإسرائيليين عدم الاقتراب من حود القطاع
  • صافرات الانذار تدوي في مستوطنة ياد مردخاي وعسقلان
  • فلسطينيون غاضبون يحرقون مركزا لشرطة الاحتلال ويستولون على درع أحد الجنود في القدس المحتلة

الرئيسية الأخبار

اعتصام تضامني مع الأسرى في بلغاريا

الجمعة, 11 مايو, 2012, 18:43 بتوقيت القدس

تواصل الفعاليات التضامنية مع الأسرى في عدة بلدان عربية ودولية


    شهدت العاصمة البلغارية صوفيا، الجمعة 11-5-2012، اعتصاماً تضامنياً مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، نظمه أبناء الجالية الفلسطينية أمام البرلمان البلغاري.

    وحضر الاعتصام عدد كبير من أبناء الجاليات الفلسطينية والعربية والصديقة، وكادر من سفارة دولة فلسطين في بلغاريا، بالإضافة إلى مواطنين بلغار مناصرين لقضية الشعب الفلسطيني.

    ورفع المعتصمون شعارات تندد بأوامر الاعتقال الإداري التي تسمح لـ(إسرائيل) باعتقال الفلسطينيين دون أي تهمة أو محاكمة ولمدة غير محددة، وأخرى تطالب بالإفراج الفوري عن الأسرى الذين تحدوا السجان المدجج بالسلاح بأمعائهم الخاوية، وفضلوا الموت بكرامة بدل العيش في ذل ومهانة".

    كما طالب المعتصمون الهيئات الدولية بالضغط على (إسرائيل) لإطلاق سراح الأسرى ومعاملتهم كأسرى حرب حسب اتفاقيات جنيف، وحملوا دولة الاحتلال مسؤولية تدهور صحة الأسرى.

    وقبل نهاية الاعتصام سلم وفد من القائمين عليه رسائل متطابقة حول الأسرى، إلى رئيسة البرلمان البلغاري وإلى رئيس جمهورية بلغاريا، وإلى رئيس الوزراء.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>