آخر الأخبار:

  • نحو 500 فلسطيني غادروا القطاع صباح اليوم الأحد، متوجهين إلى مدينة القدس المحتلة، بغرض الصلاة في المسجد الأقصى
  • وزير العدل الفلسطيني سليم السقا: سيتم صرف سلفة بقيمة ألف دولار لموظفي غزة المدنيين الشهر الجاري لحين تسوية أوضاعهم بالكامل
  • استشهاد المواطن "جمال أبولبدة" من مدينة خانيونس، متأثرا بجراحه التي أصيب بها خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة
  • الإدارة الأمريكية: أي اعتراف بدولة فلسطين أمر "سابق لأوانه
  • أردوغان: إذا ثبتت تصريحات بايدن فسيصبح جزءًا من الماضي بالنسبة لي وسيترتب عليه تقديم اعتذار لنا
  • رئيس السلطة محمود عباس: عقد مؤتمرٍ للدول المانحة لإعادة إعمار غزة، منتصف الشهر الجاري في مصر
  • أكثر من 22 ألف مواطن يصلون العيد في رحاب المسجد الأقصى المبارك على الرغم من فرض الاحتلال حصاراً بسبب الأعياد اليهودية
  • عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق: تصريحات رئيس حكومة الوفاق الوطني رامي الحمد الله الأخيرة "خطوة في الطريق الصحيح"
  • فتح باب التسجيل لسفر الطلاب عبر معبر رفح البري الأربعاء المقبل.
  • هنية بخطبة العيد:لا مساس بسلاح المقاومة ومستمرون بتطويره ليصل أبعد مدى

الرئيسية الأخبار

انقسام في (إسرائيل) حول إضراب الأسرى

خلافات حادة داخل أجهزة الأمن الصهيوني حول الاستجابة لمطالب الأسرى، نظراً لتشويه صورة (إسرائيل) في مختلف دول العالم....

الأحد, 13 مايو, 2012, 23:06 بتوقيت القدس

إضراب الأسرى سينتصر بإذن الله


    ذكرت مصادر إسرائيلية مطلعة أن خلافا حاداً يسود الأجهزة الأمنية والمستوى السياسي في (إسرائيل) حول الموقف من إضراب الأسرى الفلسطينيين والذي يعمل على تشويه صورة الاحتلال الإسرائيلي في مختلف دول العالم.

    ونقلت إذاعة جيش الاحتلال عن تلك المصادر قولها: "إن الدبلوماسية الإسرائيلية تشعر بخيبة أمل شديدة وضغوط هائلة من الموقف الدولي المتبلور عالميا لمساندة قضية الأسرى في سجون (إسرائيل)، منبهة إلى أن عشرات ملايين الدولارات التي أنفقت في الفترة الأخيرة على تحسين صورة (إسرائيل) العالمية تبخرت في ظل تعاظم النقد الدولي لـ(تل أبيب)".

    وبحسب تلك المصادر، فإن انقساما يسود أجهزة الأمن حول الاستجابة لمطالب الأسرى، إذ عبر العديد من القادة الأمنيين عن اعتقادهم بأن الاستجابة لتلك المطالب ستكلف الكيان غاليا حيث سيضع الفلسطينيون نمطا جديدا من التعامل مع إدارة السجون عبر فرض رؤيتهم وطريقة حياتهم عليها، منوهة إلى الخطورة الأمنية من وراء التسليم بمطالبهم.

    ولا تمانع بعض أوساط جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي "الشاباك" حسب تلك المصادر من الاستجابة لمطالب الأسرى مثل التعليم وزيارة معتقلي القطاع، محذرة من انفجار وشيك في الأوضاع على حدود غزة وفي الضفة الغربية.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>