آخر الأخبار:

  • الاحتلال يمهّد لهدم بيوت منفذي عمليات القدس
  • مستوطنون يعطبون عجلات خمس مركبات لفلسطينيين، عند المدخل الشمالي لقرية بيت صفافا جنوب القدس المحتلة.
  • وفاة الشاب محمد بهلول وإصابة والده خطيرة بانفجار شاحنة وقود بالمعبر
  • سلطات الاحتلال تستدعي الناطق باسم شبكة "أنين القيد" عبد الله شتات بعد ثلاثة أيام من إطلاق سراحه من سجون السلطة
  • يطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة، والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج.
  • إطلاق نار على سيارة مستوطن طريق القدس الخليل
  • مراسلنا: وفاة محمد بهلول وإصابة والده خطيرة بانفجار شاحنة وقود بالمعبر
  • إطلاق قذيفة على العمال بكرم أبو سالم وأنباء عن شهداء واندلاع حريق ضخم في المكان
  • القناة الثانية الإسرائيلية: مقتل إسرائيلية وإصابة 2 آخرين في عملية طعن ودهس، مساء اليوم الاثنين، قرب تجمع "جوش عتصيون" الاستيطاني شمال الخليل
  • النائب هدى نعيم شككت بنوايا حركة فتح لتفعيل التشريعي

الرئيسية الأخبار

الهند ترفض زيارة باراك لأراضيها

الأربعاء, 16 مايو, 2012, 20:07 بتوقيت القدس

دولة الاحتلال تواجه عزلة سياسية غير مسبوقة


    رفضت الهند الشهر الماضي، طلبا صهيونياً لزيارة رسمية يجريها وزير الدفاع إيهود باراك، للمشاركة في معرض عسكري، وذلك لأسباب سياسية محلية بحسب إحدى الصحف الهندية.

    وذكرت صحيفة "إنديان إكسبرس" أن الهند رفضت إعطاء تصريح لباراك لزيارتها للمشاركة في معرض "ديف إكسبو" الذي كان مقررا في 29 آذار/مارس، والذي رأت تل أبيب أنه الإطار المناسب لزيارة سياسية تظهر الشراكة الدفاعية المتنامية بين البلدين.

    ونقلت الصحيفة عن مصادر خاصة أن وزارة الدفاع الهندية المنظمة للمعرض، رأت أن دعوة قادة سياسيين صهاينة إلى الحدث قد يكون مثيرا للجدل.

    وتعتبر دولة الاحتلال من بين المزوّدين الدفاعيين الثلاثة الأكبر للهند، والدولة الأكبر مشاركة في معرض "ديف إكسبو" من حيث مساحة الأجنحة الخاصة بشركاتها، والتي بلغ عددها (20) في المعرض.

    يشار إلى أن آخر زيارة لمسؤول صهيوني كبير إلى الهند كانت في العام 2003، حين زارها رئيس الحكومة آرييل شارون، ووزير الخارجية شمعون بيرس، في السنة التالية.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>