آخر الأخبار:

  • نتنياهو يطالب الاتحاد الأوروبي بإعادة إدراج حماس فورا على لائحة الإرهاب
  • مركز "طاوب" الإسرائيلي: 60% من الأسر الفلسطينية في الداخل المحتل تعيش تحت خط الفقر، مقابل 11% فقط من الأسر اليهودي
  • وزيرة التربية والتعليم خولة الشخشير: لا يوجد نية لدى الوزارة بحذف مواضيع ودروس من منهاج الثانوية العامة "التوجيهي" لهذا العام.
  • قوات الاحتلال تطلق النار صوب المزارعين وصيادي العصافير شرق خانيونس دون إصابات
  • حماس: قرار محكمة أوروبا انتصار للضحية
  • 'هآرتس'': دراسة تُظهر أن 80% من الإسرائيليين لا يكفيهم دخلهم
  • سلطة الترخيص برام الله: إلزام سائقي المركبات التي يزيد عدد مقاعدها عن 7 بحيازة رخصة قيادة شحن خفيف
  • عريقات: سنقدم مشروعنا لمجلس الأمن رغم "الفيتو"
  • مسلحون يقتحمون بنكا حكوميا جنوبي أفغانستان ويشتبكون مع حراسه
  • إصابة المعلمة "امتثال عبد الله قشوع" من قبل مستوطن في طريقها لمدرستها بقلقيلية صباح اليوم

الرئيسية الأخبار

حماس:حكومة فياض فاسدة وغير شرعية

الخميس, 17 مايو, 2012, 12:33 بتوقيت القدس

الناطق باسم حركة حماس الدكتور سامي أبو زهري


    مهند عز الدين

    اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" دعوة عباس لإجراء الانتخابات البلدية في هذا التوقيت دعوة غير مقبولة لأنها تمثل تجاوزاً لإعلان الدوحة الذي ينص على تشكيل حكومة توافق وطني تكون مهمتها الإشراف على الانتخابات وهو ما لم ينفذه محمود عباس حتى الآن.

    وقال الناطق باسم الحركة الدكتور سامي أبو زهري في تصريح وصل "فلسطين الآن" نسخة عنه صباح الخميس 17-5-2012م :" حكومة فياض التي كلفها عباس لإجراء الانتخابات هي حكومة غير شرعية ومتهمة بالفساد وغير مخولة بإجراء الانتخابات".

    مبرراً موقف حركته بعد المشاركة في الانتخابات البلدية إضافة لما سبق باستمرار أجواء الملاحقة الأمنية والاعتقالات السياسية وقال :"لعل انتخابات جامعات الضفة التي تم تزويرها في ظل التدخل والسطوة الأمنية هي خير دليل على صورة الانتخابات التي تريدها فتح".

    ودعت حماس محمود عباس وحركة فتح إلى الالتزام بإعلان الدوحة وتنفيذ ما ورد فيه من تشكيل حكومة توافق وطني تكون هي المسؤولة عن إجراء الانتخابات.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>