آخر الأخبار:

  • توقف إضراب عمال النظافة في المشافي بسبب خطورة الأوضاع الصحية وإعطاء فرصة لحكومة التوافق لمراجعة سياساتها
  • جمال الخضري ينفي وجود آلية حقيقية وفعلية لإدخال مواد البناء إلى غزة وإعادة الإعمار كما يروج إعلامياً
  • إضراب شامل اليوم الأربعاء في جميع الوزارات والهيئات والمدارس الحكومية في قطاع غزة احتجاجًا على عدم تلبية حكومة التوافق مطالب الموظفين
  • روما الإيطالي يخسر أمام بايرن ميونيخ الألماني 1-7 في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الخامسة ضمن دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم
  • يعلون يتهم قطر وتركيا بدعم حماس
  • يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • شالكه الألماني يتغلب على شبونة البرتغالي 4-3 بمبارة مثيرة في دوري أبطال أوروبا
  • تشلسي الإنكليزي يسحق ماريبور 6-صفر في دوري أبطال أوروبا
  • نادي الأسير: الوضع الصحي للأسير المضرب عن الطعام رائد موسى، في تدهور شديد، لا سيما وأن إدارة السجن ترفض إمداده بالملح، وهو يتناول الماء فقط
  • الاحتلال يفرج عن الأسيرة أمل خلف واثنين من أشقائها من حي باب السلسلة في القدس المحتلة

الرئيسية الأخبار

قضية الأسرى أصبحت سياسية

فقهاء :الإضراب مفصلي ولا التفاف على الاتفاق

فقهاء يستبعد أي التفاف صهيوني حول اتفاق الأسرى ، عادا الإضراب مفصلي في تاريخ الإضرابات خاصة وأنه حول قضية الأسرى من قضية أمنية بين السجين والسجان إلى اهتمام عربي ..

السبت, 19 مايو, 2012, 13:00 بتوقيت القدس

فقهاء تحرر في صفقة "وفاء الأحرار"


    براء شرف

    عد رئيس اللجنة العليا لمساندة إضراب الأسرى المحرر "مازن فقهاء" ، إضراب الكرامة الأخير من أروع الإضرابات التي خاضتها الحركة الأسيرة ، مشيرا إلى تحول قضيتهم من أمنية محصورة داخل السجون إلى سياسية أوسع ، مشيدا بالدور المصري في الاتفاق الذي حقق مطالب الأسرى الإنسانية.

    وخاض أكثر من 3000 أسيراً إضراباً مفتوحا عن الطعام لمدة 27 يوما ، للضغط على إدارة السجون لتحقيق مطالب إنسانية تتمثل بإنهاء العزل الانفرادي لـ19 أسيرا وإنهاء الاعتقال الإداري والسماح بزيارة الأسرى ووقف قانون شاليط.

    وقال المحرر فقهاء في حديث لفلسطين الآن "أهمية هذا الإضراب تكمن في أنه مفصلي أخرج قضية الأسرى إلى الاهتمام العربي بعد أن كانت قضية أمنية بين السجين والسجان ، مشيرا إلى حديث أمين عام الجامعة العربية عن تدويل قضية الأسرى في الأمم المتحدة لمتابعة قضيتهم دوليا.

    واستبعد وجود أي التفاف صهيوني حول الاتفاق الذي توصل إليه برعاية مصرية ، مؤكدا أن جميع الأسرى المعزولين خرجوا من عزلهم باستثناء "عباس السيد وضرار السيسي " ، مرجعا ذلك إلى مزاعم مصلحة السجون بأنها تبحث عن مكان مناسب.

    ونبه المحرر في صفقة "وفاء الأحرار" الأخيرة ، إلى أن تطبيق بنود الاتفاق يأخذ وقتا ، مبينا أنه يجري التأكيد من حقيقة ما نشر حول تمديد الاعتقال الإداري لأربعة أسرى في النقب الصحراوي.

    وأوضح أن الأسرى الأربعة الذين لم يفكوا إضرابهم إلى الآن ، (محمود السرسك، وأكرم الريخاوي، ومحمد التاج، ومحمد أبو لبدة ) لهم مطالبهم الخاصة وهناك جهود للتوصل إلى حل.

    وأشاد رئيس اللجنة العليا لمساندة الأسرى بالوسيط المصري الذي قال إنه يمكن الرجوع إليه في حال :"إخلال الاحتلال بتنفيذ الاتفاق".

    وأضاف أن الدور المصري جاء لأول مرة على طريق الاهتمام الرسمي العربي بقضية الأسرى الذي ظلت لسنوات محصورة في إطار السجن ، متمنا أن تأخذ قضية الأسرى بعدا دوليا واهتماما أممياً وهو ما أشار إليه العربي حول سعي الجامعة العربية لطرح الأمر على الأمم المتحدة.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>