آخر الأخبار:

  • نتنياهو يطالب الاتحاد الأوروبي بإعادة إدراج حماس فورا على لائحة الإرهاب
  • مركز "طاوب" الإسرائيلي: 60% من الأسر الفلسطينية في الداخل المحتل تعيش تحت خط الفقر، مقابل 11% فقط من الأسر اليهودي
  • وزيرة التربية والتعليم خولة الشخشير: لا يوجد نية لدى الوزارة بحذف مواضيع ودروس من منهاج الثانوية العامة "التوجيهي" لهذا العام.
  • قوات الاحتلال تطلق النار صوب المزارعين وصيادي العصافير شرق خانيونس دون إصابات
  • حماس: قرار محكمة أوروبا انتصار للضحية
  • 'هآرتس'': دراسة تُظهر أن 80% من الإسرائيليين لا يكفيهم دخلهم
  • سلطة الترخيص برام الله: إلزام سائقي المركبات التي يزيد عدد مقاعدها عن 7 بحيازة رخصة قيادة شحن خفيف
  • عريقات: سنقدم مشروعنا لمجلس الأمن رغم "الفيتو"
  • مسلحون يقتحمون بنكا حكوميا جنوبي أفغانستان ويشتبكون مع حراسه
  • إصابة المعلمة "امتثال عبد الله قشوع" من قبل مستوطن في طريقها لمدرستها بقلقيلية صباح اليوم

الرئيسية الأخبار

الأسير حسن سلامة طالب بجامعة الأقصى

انتسب القيادي في كتائب القسام الأسير حسن سلامة الخميس بجامعة الأقصى في مدينة غزة ليكمل دراسته في قسم التاريخ بالجامعة بعد خروجه من العزل الانفرادي.

الخميس, 24 مايو, 2012, 19:15 بتوقيت القدس

القائد حسن خرج من العزل بعد 12 عاما


    انتسب القيادي في كتائب القسام الأسير حسن سلامة الخميس بجامعة الأقصى في مدينة غزة ليكمل دراسته في قسم التاريخ بالجامعة بعد خروجه من العزل الانفرادي.

    وأوقف الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني إضرابًا عن الطعام استمر لمدة 28 يومًا بعد استجابة الاحتلال لمطالبهم منها انهاء عزل المعزلين بينهم الأسير سلامة الذي أمضى في العزل قرابة 12 عاما.

    واعتقلت قوات الاحتلال الأسير سلامة في السابع عشر من مايو في العام 1996 في كمين نصبته له، وأصدرت عليه حكمًا بالسجن 48 مؤبدًا وعشرين عامًا.

    وكان الأسير سلامة كلف بالتخطيط لعملية الرد على اغتيال المهندس القسامي يحيى عياش، وتمكن من تنفيذ ثلاث عمليات استشهادية خلفت 46 قتيلًا صهيونياً وإصابة العشرات.

    وتنقل الأسير سلامة المولود في التاسع من أغسطس لعام 1971 في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة بين مختلف السجون الصهيونية، وقبع لسنوات طويلة في العزل الانفرادي.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>