آخر الأخبار:

  • الحية: علاقة حركة حماس مع مصر لم تنقطع كليا بل في حالة سكون ولا يوجد فيها أي تطور منذ أكثر من شهرين
  • الحية: محمود عباس يتخوف من الانتخابات لأنه يدرك أن شعبيته وشعبية حركة فتح في تراجع وانحسار
  • شركات النظافة في مستشفيات قطاع ‏غزة‬ تعلن وقف الإضراب لأسبوعين بعد تلقيها وعود بدفع مستحقاتها
  • ليبرمان: تقديم مشروع القرار الفسطيني إلى مجلس الأمن "خطوة عدوانية"
  • الاحتلال يحول الأسير شكري الخواجا عضو اللجنة النضالية في سجون الاحتلال للعزل الانفرادي لمدة ستة أشهر
  • شهيد و5 إصابات في موقع التدريب غرب رفح
  • توتر شديد داخل باحات المسجد الأقصى المبارك والمستوطنين يعتدون على النساء .
  • مستوطن يدهس طفل في قرية اللبن الشرقية جنوب ‫‏نابلس‬
  • مقتل أربعة طياريين مصريان وإماراتيان في تحطم طائرتهم مساء أمس الأربعاء خلال عملية تدريب مشتركة.
  • الإذاعة العبرية: تعرض مستوطن لمحاولة خطف في الخليل

الرئيسية الأخبار

محلل يطمئن "فلسطين الآن" بفوز مرشح الثورة

الكاتب الفلسطيني المقيم بالقاهرة "إبراهيم الديراوي" يجزم بفوز مرسي في جولة الإعادة خاصة مع توحد كل المرشحين والتيارات خلفه ضد شفيق المصنّف مصريا بالفلول...

السبت, 26 مايو, 2012, 11:40 بتوقيت القدس

مرشحا الفلول و الثورة


    القاهرة - براء شرف

    أكد الباحث و الكاتب المصري إبراهيم الديراوي أن الوضع القائم الآن في مصر يدعو للتفاؤل بعد فرز نتائج انتخابات الرئاسة، مشيرا إلى أن المصريين أمام خيارين "إما مع الثورة أو الفلول" ، في إشارة إلى دخول محمد مرسي مرشح الإخوان عن الثورة وأحمد شفيق مرشح "الفلول" جولة الإعادة المقررة منتصف الشهر القادم.

    وقال الديراوي في اتصال مع فلسطين الآن إن تصدر شفيق للمشهد الانتخابي لم يكن مفاجئا في ضل وجود جهاز أمني وحكومي داعم له ومع انقسام تيارات وأحزاب الثورة على أنفسهم.

    وبيّن أنه لو توحدت أصوات "محمد مرسي وحمدين صباحي وعبد المنعم أبو الفتوح " وهم مرشحون عن الثورة، مقابل "أحمد شفيق وعمرو موسى المصنفان مصريا من "الفلول " ، لحسم مرشح الثورة الفوز من الجولة الأولى.

    وجزم الديراوي الذي يدير مركزا للدراسات الفلسطينية ، بفوز مرشح الثورة محمد مرسي في جولة الإعادة مع شفيق المقررة في 16 ، 17 الشهر المقبل ، خاصة في ظل التصريحات من المرشحين الآخرين الذين أعلنوا دعمهم لمرسي والتي صدرت من "حازم أبو إسماعيل" و"أبو الفتوح" و" صباحي" و"حزب النور" وتيارات شبابية ضد عودة إنتاج النظام من جديد الذي أطاحت به الثورة.

    واستبعد أي تزوير لصالح شفيق ؛ لأن الشعب المصري لن يقبل به رئيسا خاصة وأنه آخر رئيس وزراء في عهد مبارك .

    وطمأن أن مصر لن تعود للوراء، مؤكدا أن من مصلحة العالم استقرار مصر وعودة الهدوء لها بعد أكثر من عام على الثورة الشعبية .
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>