آخر الأخبار:

  • استشهاد الأسير رائد الجعبري من الخليل في مشفى سوروكا الإسرائيلي
  • "الشؤون" توزع نصف مليون$ على الأسر الفقيرة
  • عزت الرشق: حماس لن تنجر إلى المناكفات السياسية كما يرغب البعض عبر الاتهامات والتراشق الإعلامي
  • جهاز "الوقائي" يعتقل ستة من عناصر الكتلة في الجامعة، أثناء زيارتهم لأحد الأصدقاء في بلدة بيرزيت شمال رام الله
  • حماس تقدم 32 مليون $ لمتضرري العدوان على غزة
  • حماس تدعو أبناءها لعدم التجاوب للاعتقالات السياسية
  • منظمات حقوقية: "إسرائيل" غير معنية بالتحقيق في جرائمها بغزة
  • مانشستر يونايتد يستعد لاسترجاع نجمه السابق كريستيانو رونالدو
  • استشهاد الشاب "محمد إبراهيم الرياطي" متأثرًا بجراحه في المستشفيات المصرية
  • إصابة جندي إسرائليي بإطلاق نار من الجولان

الرئيسية الأخبار

طعن صحفي روسي أساء للنبي محمد

الأربعاء, 30 مايو, 2012, 15:33 بتوقيت القدس

حادثة الإساءة للنبي ليست الأولى


    تعرض صحفي روسي لعملية طعن بالسكين في موسكو، بعد أسبوعين على إدلائه بتصريحات إذاعية اعتبرت مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، وأثارت ردود فعل حادة لدى المسلمين.

    وذكرت الشرطة في بيان أن الصحفي سيرغي اصلانيان (45 عاما) المتخصص في شؤون السيارات في إذاعة ماياك الرسمية، تعرض لاعتداء في دخل بنايته من قبل رجل طلب منه الخروج.

    وأضاف البيان أن الصحفي "أوضح للشرطة أن مجهولا اتصل به عبر الانترفون وطلب منه النزول متذرعا بحجة معقولة".

    وأوضح البيان "لدى وصوله إلى المدخل، ضربه الشخص المجهول على رأسه بأداة حادة ووجه إليه بضع طعنات سطحية في صدره وعنقه ويديه". ونقل اصلانيان إلى احد مستشفيات العاصمة الروسية. ونقلت وكالة أنباء ايتار تاس عن الأطباء قولهم أن حياته ليست في خطر.

    وذكرت وسائل الإعلام الروسية أن الاعتداء الذي تعرض له قد يكون على صلة بتصريحات أدلى بها لإذاعة ماياك في 14 مايو.

    وأثارت تلك التصريحات ردود فعل حادة لدى المسلمين في روسيا. وفي شريط فيديو وضع على شبكة الانترنت، أعلن أحد أئمة جمهورية تتارستان الروسية التي يشكل المسلمون أكثرية سكانها انه رفع شكوى، وقال أن من الضروري "معاقبة" الأشخاص المسؤولين عن هذه "الشتائم" الموجهة إلى الدين الإسلامي.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>