آخر الأخبار:

  • العدو يعترف الآن بسقوط صواريخ في اسدود وسديروت وعسقلان
  • اندلاع حريق هائل شمال البورصة الصهيونية وسط تل الربيع والشرطة الصهيونية تهرع للمكان
  • الجهاد الإسلامي تدعو جميع المجاهدين عدم التعاطي حول ما يشاع عن التهدئة
  • مستوطنون صهاينة بقيادة المتطرف يهودا غليك يقتحمون باحات المسجد الأقصى المبارك
  • ارتفاع طفيف على درجات الحرارة لتصبح حول معدلها السنوي والرياح غربية إلى شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانًا والبحر خفيف إلى متوسط ارتفاع الموج
  • الاحتلال يعترف بسقوط صاروخ قرب أحد الفنادق في "إيلات" المحتلّة أدى لوقوع إصابات وأضرار في المكان
  • حركة المقاومة الشعبية وكتائب الناصر صلاح الدين: لا تهدئة إلا بشروط المقاومة وهذا ما تم الاتفاق عليه بين القوى الوطنية والإسلامية العاملة على الأرض
  • قوات الاحتلال تداهم منازل المواطنين بمنطقة واد السمن في مدينة الخليل
  • تدمير موقع الأمن الداخلي غرب تل السلطان برفح وإصابات في المكان
  • هنية: لم تطوع مواقفنا السياسية بسبب الحصار ولم يمنع الحصار على قسوته من امتلاك القاومة كل وسائل الدفاع عن شعبنا

الرئيسية الأخبار

سعدات يطالب بإنهاء كل مظاهر الانقسام

السبت, 02 يونيو, 2012, 20:12 بتوقيت القدس

أحمد سعدات


    طالب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات، بعد خروجه من العزل الانفرادي ونقله إلى سجن "شطة" الصهيوني، بالبناء على ما حققه الأسرى في إضرابهم المفتوح عن الطعام، الذي استمر ثمانية وعشرين يومًا، لإجبار إدارة السجون على تطبيق ما تم الاتفاق عليه.

    ودعا سعدات في تصريح أدلى به لمحامي "نادي الأسير"، إلى "تعزيز الوحدة الوطنية داخل السجون والتي تعتبر بمثابة انعكاس على الوضع خارج السجون"، معتبرا أن "الإضراب الأخير للأسرى هو نقطة هامة في نضال الحركة الأسيرة وجزء من نضال الشعب ونضال الحركة الأسيرة".

    وأكد أن ما حققه الإضراب من انجازات "كان ثمرة الجهد الجماعي والموحد للحركة الأسيرة ولصلابة وإرادة المناضلين الذين دخلوا الإضراب والتفاف جماهير الشعب ووحدتهم في ميدان المواجهة وإسنادهم ومشاركتهم للأسرى في نضالهم من أجل مطالبهم العادلة، وما كان لهذا الإضراب من دعم دولي سواء على المستوى الشعبي والرسمي وكذلك الإقليمي".

    وعدّ أن "انجازات الإضراب والانتصار المحقق هو حلقة من نضال جماهير شعبنا من أجل تحقيق أهدافه الوطنية ونضال أحرار العالم للقهر والظلم والطغيان، كما أن هذا الانجاز يجب أن يستثمر في تعزيز وحدة شعبنا واستعادة وحدتنا الوطنية ومغادرة حالة الانقسام بكل مظاهرها، وإعادة بناء وتوحيد مؤسساتنا الوطنية القيادية وعلى رأسها منظمة التحرير وصياغة برنامج النضال الوطني الموحد في مواجهة التحديات التي تعترض طريق نضالنا الوطني".

    وفي السياق ذاته؛ لفت سعدات النظر إلى أن عائلته قامت بزيارته لأول مرة منذ ثلاث سنوات ونصف السنة، مشيرًا إلى أنه كان سعيدًا بهذه الزيارة التي "كانت نتيجة لثمرة معركة الأمعاء الخاوية التي خاضها الأسرى داخل السجون".
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>