آخر الأخبار:

  • كتائب القسام تقصف عسقلان بـعشرة صواريخ غراد
  • يديعوت أحرنوت/ نشر كتيبة من الجيش المصري في طابا لمنع إطلاق الصواريخ على إيلات
  • كتائب الشهيد أبو علي مصطفى و كتائب الشهيد عبد القادر الحسيني تقصفان مفتاحيم كابوتس اوهاد بصاروخ جراد.
  • كتائب الناصر تطلق 13 صاروخاً على عسقلان وسديروت ونتيف هعتسراه ونير اسحاق.
  • استشهاد موسى شحدة معمر ونجله صدام وإصابة آخرين في قصف استهدف تجمعاً للمواطنين أثناء مغادرتهم مسجد المصطفى برفح
  • استهداف منزل آل البحطيطي بالقرب من سوق السيارات بحي الزيتون جنوب ‫مدينة غزة‬
  • ردًا على المجازر.. القسام يقصف حيفا بصاروخ R160 وتل أبيب ب3 صواريخ M75 وريشون ليتسيون بصاروخ فجر 5
  • سرايا القدس تستهدف جيب عسكري إسرائيلي شرق رفح بصاروخ "كورنيت" وتصيبه مباشرة
  • يديعوت: ضعف إسرائيل كان أقل بكثير مما تحاول أوساط الجيش الترويج له بأنها خرجت منتصرة
  • يديعوت احرونوت: "إن انتهاء الحرب الحالية والتوصل الى اتفاق لوقف النار بين اسرائيل وحماس دون نزع أسلحة حماس سيكون فشلاً ذريعاً لإسرائيل"

الرئيسية الأخبار

فلسطينيون من عرب 48 يهتفون برحيل الأسد

السبت, 09 يونيو, 2012, 20:44 بتوقيت القدس

الشيخ رائد صلاح خلال خروجه بمسيرة التضامن مع سوريا


    نظمت الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني مظاهرة حاشدة للتضامن مع الشعب السوري.

    انطلقت المظاهرة من وسط مدينة طمرة في الداخل الفلسطيني يقودها الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية، ونائبه الشيخ كمال خطيب والشيخ حماد أبو دعابس، ويرفع المتظاهرون شعارات تندد بالجرائم التي ترتكب بحق الشعب السوري.

    وبلغ عدد المشاركين في المظاهرة الآلاف وضمت رجالاً وأطفالاً ونساء وكبار سن.

    ومن بين الهتافات التي رددها المشاركون "ارحل ارحل يا بشار" و"تحية من فلسطين.. لأهل الشام المرابطين".

    وقال الشيخ رائد صلاح – رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني: "هذه المظاهرة جاءت لتؤكد للشعب السوري أنهم ليسوا وحدهم في هذه الطريق"، وأضاف: "اصبروا يا أهلنا في سوريا واستمروا في ثورتكم وعما قريب ستنصرون بإذن الله".

    واستهجن الشيخ غياب دور المجتمع الدولي في تعاطيها مع الملف السوري، وقال: "هذا الدور هزيل، ويا ليته يرتقي لمستوى الجمعيات المطالبة بالرفق بالحيوان، الشعب السوري يباد والعالم يتفرج".
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>