آخر الأخبار:

  • استشهاد الطفل "يوسف محمد اجميعات الشلالفة" من سكان منطقة المواصي غربي محافظة رفح جنوب قطاع غزة متأثراً بجراحه
  • في الجولة الأولى من نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا حقق منتخب أيسلندا فوزا على ضيفه التركي 3-صفر ، في حين تعادلت كازاخستان مع لاتفيا
  • فوز المنتخب التشيكي على المنتخب الهولندي 2-1 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى المؤهلة إلى نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا
  • حملة اتقالات واسعة تشنها أجهزة الضفة بحق العشرات من أبناء حماس
  • سلطات الاحتلال أصدرت وجددت أوامر إدارية بحق 14 أسيرًا منذ بداية أيلول (سبتمبر) الجاري في سجون الاحتلال
  • محكمة الاحتلال تحكم على الأسيرين المقدسيين هيثم الجعبة، ورامي زكريا بركة 20 عامًا بتهمة القيام بأنشطة "معادية" في المسجد الأقصى
  • لا يطرأ تغير على درجات الحرارة التي تبقى حول معدلها السنوي العام، والرياح شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • الجرافات الإسرائيلية تتوغل بشكل محدود شرقي بلدة القرارة شمالي محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة
  • الاحتلال يعتقل ما يزيد عن 17 شابًا من مدن متفرقة من الضفة الغربية بينهم أربعة أشقاء
  • أفيغدور ليبرمان: كل معركة مع حركة حماس تعزز قوتها السياسية

الرئيسية مقالات وآراء

مبروك الحاكم العسكري الجديد للضفة الغربية

الأحد, 10 يونيو, 2012, 11:44 بتوقيت القدس

قررت الإدارة الأمريكية تغيير الحاكم العسكري الأمريكي للضفة الغربية موللر بحاكم جديد اسمه بول بوشونج Paul Bushong، وها هي صورته على الشبكة الإلكترونية.

يعمل بوشونج قائدا للقوات الأمريكية في جزيرة غوام، وهو برتبة أمير بحر (أدميرال)، وتدرج في العديد من المناصب العسكرية. وهو سيكون مسؤولا عن ترتيب أوضاع قوات الأمن الفلسطينية، وعن مهام التنسيق بين هذه القوات وقوات الاحتلال الصهيوني. أما مكتبه لمن يريد أن يؤدي واجب التهنئة ويقدم الولاء والطاعة فسيكون في القنصلية الأمريكية في القدس، والتي هي مقر المندوب السامي الأمريكي للضفة الغربية.

يبدو أن الأمريكيين يرون في تغيير الذين يمتطوننا راحة لنا. فبدل أن نبقى تحت راكب واحد، تغيير الراكبين يصنع جوا جديدا، ويصنع فرحة للمركوبين.

نحن مطايا لمن يريد أن يمتطي، والأمريكيون يتلاعبون بنا كيفما يشاؤون. فهل من يقول عكس ذلك؟

إنني أدعو كل الذين لا يعجبهم هذا الامتطاء إلى التعبير العملي عن رفضهم.

خسر الأمريكيون في البلدان العربية بسبب غطرستهم ودعمهم للاستبداد والفساد وللصهاينة وأعوانهم. هنا في فلسطين سيخسرون، لكن خسارتهم لن تكون على يد من يعبرون عن غيظهم بالهمس فقط. يجب أن نقف مع أنفسنا، مع شعبنا ووطننا وأمتنا. نحن أولى الناس بالدفاع عن كرامتنا وعزتنا ووجودنا.
المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

مشاركات القراء

التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


(0) تعليق


إقرأ أيضاً:
اقرأ المزيد >>