آخر الأخبار:

  • الاجتلال يغلق مناطق الضفة الغربية مساء اليوم، وذلك بمناسبة الأعياد اليهودية
  • أحمد أبو طه مدير مكتب إعلام الأسرى: السجون تعيش حالة من التوتر الشديد
  • أردوغان يهاجم الانقلاب في مصر ويطالب الأمم المتحدة بالدفاع عن الديمقراطية، وعدم الاعتراف بمن قتل الآلاف الذين خرجوا ليطالبوا بأصواتهم
  • أبو مرزوق: أجواء إيجابية تسود جلسات الحوار في القاهرة
  • البحرية الإسرائيلية تطلق صباح اليوم النار بكثافة صوب مراكب الصيادين في عرض بحر مدينة غزة
  • التعادل السلبي لفريق مالاجا مع برشلونة ضمن الجولة الخامسة من الدوري الإسباني
  • يطرأ انخفاض على درجات الحرارة والرياح جنوبية غربية إلى شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانًا والبحر خفيف إلى متوسط ارتفاع الموج
  • نائب نقيب الموظفين بغزة إيهاب النحال يطالب حكومة التوافق الوطني بصرف رواتب موظفيها بغزة أسوة بموظفي السلطة برام الله
  • حماس: الاعتقالات والاستدعاءات التي تشنها أجهزة الضفة في صفوف نشطائنا ارتفعت بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة
  • السعودية: الخميس، هو أول أيام ذي الحجة، ويوم السبت (4-10)هو أول أيام عيد الأضحى المبارك

الرئيسية منوعات

اكتشاف الجين المسبب لانتشار سرطان الجلد

الثلاثاء, 12 يونيو, 2012, 15:53 بتوقيت القدس

إخماد جين LKB1 يجعل الخلايا السرطانية الميلانينية قادرة على الانتشار


    اكتشفت دراسة حديثة أن العمل على إخماد جين ما يتسبب في انتشار السرطان الميلانيني المميت.

    وقد قام باحثون من جامعة نورث كارولينا بعمل اختبارات على أورام من بعض المرضى وحيوانات المعمل، ووجدوا أن إخماد جين LKB1 يجعل الخلايا السرطانية الميلانينية غير العنيفة تكتسب قدرة أكثر على الانتشار.

    كما وجد الباحثون أن إخماد هذا الجين يلعب دوراً في انتشار مرض سرطان الرئة، إلا أن تأثيره في مرض سرطان الجلد الأسود يكون أكثر خطورة.

    وبالرغم من عدم يقيننا من كيفية تسبب فقد هذا الجين في تحفيز انتشار مرض السرطان، إلا أن أحد التأثيرات الهامة لضعف هذا الجين يتمثل في إحداث سلسلة من ردود الأفعال تنشط مجموعة من الفيتامينات تسمى SRC kinases معروفة بتسببها في انتشار السرطان.

    وصرح كاتب الدراسة د. نورمان شاربليس مدير مركز UNC Lineberger للسرطان، أن فقد جين LKB1 يحدث في حوالي 30% من حالات سرطان الرئة، و10% من حالات الورم الميلانيني الأسود. وبينت نتائج هذه الدراسة أن مرضى السرطان الذين يعانون نقصاً في جين LKB1 سوف يكونون أكثر عرضة لمعاناة انتشار المرض بشكل يصعب علاجه.

    وتساعد نتائج هذه الدراسة، التي نشرت مؤخراً في جريدة خلايا السرطان، في التوصل لعلاجات جديد لعلاج السرطان الميلانيني الانتشاري الذي يقتل أكثر من 8,600 شخص بأمريكا كل عام، كما أنه أكثر الأمراض شيوعاً بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 25 إلى 29 عام.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>