آخر الأخبار:

  • الكيالي: صرف راتب مارس الخميس بواقع 40% بحد أدنى ألف شيكل وأقصى 3000 شيكل
  • وزير الشؤون الاجتماعية شوقي العيسة: 4344 أسرة جديدة في غزة تدخل برنامج المساعدات النقدية لأول مرة
  • غزة: الشرطة تقرر منع الحفلات في الشوارع والأماكن العامة بداية شهر مايو
  • حركة الأحرار الفلسطينية : عمليات الطعن والدهس في القدس والخليل تؤكد استمرارية إرادة شعبنا في مقاومة الاحتلال.
  • وصول مدير مكتب "جيمي كارتر" إلى غزة عبر بيت حانون تمهيدا لزيارته الخميس
  • حركة حماس تبارك العملية البطولية النوعية التي نفذها الشهيد محمود وتؤكد أن دماءه لن تضيع هدراً
  • زلزال ثان يضرب نيبال بالهند بلغت بقوة 6.7 بسلم ريختر، فيما لا زالت عمليات الإنقاذ في أوجها عدد الضحايا وصل إلى نحو 2000 قتيل.
  • مسؤولون: أكثر من ألفي شخص قتلوا في زلزال نيبال بالهند.
  • سيتم إدخال 660 شاحنة عبر كرم أبو سالم ستكون محملة ببضائع للقطاعين التجاري والزراعي والمساعدات والمواصلات.
  • أجهزة السلطة في الخليل تعتدي بالضرب على عائلة منفذ عملية الطعن محمود أبو جحيشة.

الرئيسية الأخبار

الكنيست يوافق على إدانة " مذبحة الأرمن "

وافق الكنيست الصهيوني اليوم الثلاثاء خلال جلسة خاصة على مشروع قرار يدين ما وصفها بـ "مذابح الأرمن" و مقتل مئات الآلاف من على يد تركيا خلال الحرب العالمية

الثلاثاء, 12 يونيو, 2012, 18:53 بتوقيت القدس

الكنيست الصهيوني


    وافق الكنيست الصهيوني اليوم الثلاثاء خلال جلسة خاصة على مشروع قرار يدين ما وصفها بـ "مذابح الأرمن" و مقتل مئات الآلاف من على يد تركيا خلال الحرب العالمية الأولى ، وذلك قبل يوم واحد من إعلان التقرير النهائي لنتائج التحقيقات الصهيونية في واقعة الاعتداء على السفينة التركية "مرمرة" .

    وقال رئيس الكنيست الصهيوني رؤوفين ريفلين عقب الجلسة " أنه يجب ألا نتجاهل هذه الكارثة." مؤكدا أنه "ليس هناك نية لتوجيه إدانة واضحة للجمهورية التركية أو حكومتها الحالية ".

    وأضاف " نتوقع من دول العالم والإتحاد الأوروبي النظر إلى قضية مذبحة الأرمن على غرار قضية محرقة اليهود " على حد زعمه . مشددا على ضرورة عدم تسييس المسألة.

    وتوقع مراقبون سياسيون أن يسهم قرار الكنيست في زيادة توتر العلاقات بين الاحتلال وتركيا ، نظرة لحساسية الملف الأرمني بالنسبة لتركيا.

    وما زال الأرمن يطالبون العالم بالاعتراف بما يسمى بـ"الكارثة الأرمنية"، على غرار الكارثة اليهودية المزعومة على يد الزعيم الألماني أدولف هتلر، وحرص الاحتلال مسبقا على عدم الاعتراف بمأساة الأرمن حرصا على علاقاته مع تركيا، رغم مطالبة وزير الثقافة الصهويني الأسبق يوسي ساريد ذلك من حكومة إيهود باراك عام 2000.

    وذكر موقع «والا» الإخباري العبري أن الموقف الصهيوني تغير بعد توتر العلاقات على خلفية ما جرى لأسطول الحرية الذي أرسلته تركيا لكسر الحصار المفروض على غزة، وهاجمته القوات الصهيونية في عرض البحر، مما أسفر عن استشهاد تسعة ناشطين أتراك.

    وقال إن المدعي العام الصهيوني سيعلن غدا الأربعاء نتائج التحقيقات التي أجرتها إسرائيل حول الواقعة.
    وكان الكنيست تلقى طلبا رسميا جديدا لمناقشة الملف الأرمني، في شهر ديسمبر الماضي، لكن رئيس الكنيست قال إن الأمر لا علاقة له بتوتر العلاقات بين تركيا والاحتلال، وأنه يرجع إلى "أسباب أخلاقية"، على حد تعبيره.

    وأضاف أن الحكومة الصهيونية كانت ترفض بشدة مناقشة الموضوع في الكنيست، بدعوى أنه "يهدد مكانة الاحتلال في الشرق الأوسط بل وفي العالم " .
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>