آخر الأخبار:

  • اعلام العدو : صفارات الانذار تدوي في موقع ناحل عوز شرق غزة
  • طائرات الاحتلال تدمر بناية لعائلة حبيب في شارع الصناعة غرب غزة
  • المدفعية تقصف خزانات الوقود في محطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع، وأنباء عن عدم قدرتها العودة للعمل قبل عام على الأقل
  • صحيفة: مصر تقود أنظمة عربية لتسهيل هجوم "إسرائيل" على غزة
  • وصول جثمان الشهيد حسين محمد أبو رزق 36 عامًا إلى مستشفى أبو يوسف النجار في رفح.
  • 13 شهيداً و90 إصابة بقصف مدرسة أبو حسين شمال القطاع فجر اليوم
  • قصف منزل لعائلة شاهين في منطقة البركة جنوب دير البلح وسط قطاع غزة
  • ارتفاع عدد شهداء استهدافات خانيونس إلى 5 شهداء بعد استشهاد ناجي احمد الرقب (19 عامًا)، ورامي خالد الرقب (35 عامًا)
  • إصابة 3 شبان بالرصاص الحي واعتقال 3 آخرين خلال مواجهات مع الاحتلال في منطقة زيف بيطا جنوب الخليل
  • الداخلية: ليس هناك اتفاق على تهدئة وذلك لتعنت الاحتلال وما يحدث هو هدوء ميداني غير مرتبط باتفاق

الرئيسية الأخبار

محلل: الكيان في حالة تخبط كبير

الخميس, 21 يونيو, 2012, 16:35 بتوقيت القدس

حصيلة العدوان 9 شهداء وأكثر من 20 جريحا


    رأى المختص في الشئون الصهيونية إبراهيم جابر أن الكيان الصهيوني في حالة تخبط الآن ويقع بين نارين إما أن يحافظ على علاقته الطبيعية مع دول الجوار وهذا أمر لا يصب في صالحها، وبين افتعال المشاكل على الحدود وقد هدد الكيان أكثر من مرة باجتياح سيناء، وهنا ضعف وتخبط كبيرين لدى قيادة الاحتلال.

    وأكد أن الكيان يريد من خلال التصعيد في قطاع غزة لتجس نبض دول الجواروخاصة مصر ومدى دعمها للقضية الفلسطينية، ولتختبر مدى قوة المقاومة وردها على الهجمات التي يشنها جيش الاحتلال في قطاع غزة.

    وأوضح أن التصعيد الصهيوني الأخير في ظل الخوف الصهيوني من الربيع العربي ومدى تأثيرها على القضية الفلسطينية، والخوف من نتائج الانتخابات المصرية التي ستنعكس على غزة وقوة المقاومة وقدرتها العسكرية.

    وبين أن ما تقوم به دولة الاحتلال من افتعال المشاكل مع قطاع غزة، من أجل الضغط على القيادة المصرية العسكرية لربما لإلغاء الانتخابات وإعلان حالة الطوارئ ووقف الدعم المصرية لسلطة حماس في قطاع غزة.

    وأوضح أن صواريخ المقاومة التي تنطلق من غزة بإتجاه مغتصبات الاحتلال قد أحدثت توازن في الرعب، على الرغم من الاختلاف الكبير بين قوة الفصائل وقوة الاحتلال الصهيوني ضمن معايير القوة في العالم، وهذه الصواريخ تأتي في إطار الرد الطبيعي والذي كفتله كافة القوانين الدولية والسماوية.
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>