آخر الأخبار:

  • البطش: فتح أبلغتني كمنسق لجنة القوى بالغاء مهرجان احياء ذكرى عرفات
  • اعتقل أمن السلطة ثلاثة من أعضاء حزب التحرير في قلقيلية على خلفية إلقاء كلمة موحدة في مساجد المحافظة بعد صلاة يوم الجمعة
  • ضابط كبير في جيش الاحتلال الإسرائيلي قال إن رئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس، لا يزال الصديق المقرب لـ"إسرائيل"
  • أنباء تتحدث عن هبوط طائرة أردنية داخل مقر المقاطعة برام الله قبل قليل
  • الإمارات والبحرين تعلنان انسحابهما من كأس العالم لكرة اليد في قطر
  • إضراب لوزارات العدل والعمل والأشغال العامة والإسكان والمرأة في قطاع غزة، اليوم الأحد، احتجاجًا على عدم تجاوب حكومة التوافق الوطني مع مطالب الموظفين
  • مبادرة شبابية في القدس لأداء واجب عزاء الشهيد خير حمدان في كفر كنا تحديا للاحتلال الإسرائيلي
  • اقتحم أكثر من 200 مستوطن منطقة بئر حرم الرامة شمال الخليل جنوب الضفة الغربية بحماية قوات الاحتلال بدعوى تأدية طقوس دينية
  • 7 من المصابين في عملية الدهس في القدس لا يزالون في المستشفيات وهم بحالة شديدة الخطورة
  • عاجل: إضراب يعم أراضي 48 احتجاجًا على قتل الشاب خير الدين حمدان أمس

الرئيسية الأخبار

محلل: الكيان في حالة تخبط كبير

الخميس, 21 يونيو, 2012, 16:35 بتوقيت القدس

حصيلة العدوان 9 شهداء وأكثر من 20 جريحا


    رأى المختص في الشئون الصهيونية إبراهيم جابر أن الكيان الصهيوني في حالة تخبط الآن ويقع بين نارين إما أن يحافظ على علاقته الطبيعية مع دول الجوار وهذا أمر لا يصب في صالحها، وبين افتعال المشاكل على الحدود وقد هدد الكيان أكثر من مرة باجتياح سيناء، وهنا ضعف وتخبط كبيرين لدى قيادة الاحتلال.

    وأكد أن الكيان يريد من خلال التصعيد في قطاع غزة لتجس نبض دول الجواروخاصة مصر ومدى دعمها للقضية الفلسطينية، ولتختبر مدى قوة المقاومة وردها على الهجمات التي يشنها جيش الاحتلال في قطاع غزة.

    وأوضح أن التصعيد الصهيوني الأخير في ظل الخوف الصهيوني من الربيع العربي ومدى تأثيرها على القضية الفلسطينية، والخوف من نتائج الانتخابات المصرية التي ستنعكس على غزة وقوة المقاومة وقدرتها العسكرية.

    وبين أن ما تقوم به دولة الاحتلال من افتعال المشاكل مع قطاع غزة، من أجل الضغط على القيادة المصرية العسكرية لربما لإلغاء الانتخابات وإعلان حالة الطوارئ ووقف الدعم المصرية لسلطة حماس في قطاع غزة.

    وأوضح أن صواريخ المقاومة التي تنطلق من غزة بإتجاه مغتصبات الاحتلال قد أحدثت توازن في الرعب، على الرغم من الاختلاف الكبير بين قوة الفصائل وقوة الاحتلال الصهيوني ضمن معايير القوة في العالم، وهذه الصواريخ تأتي في إطار الرد الطبيعي والذي كفتله كافة القوانين الدولية والسماوية.
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>