آخر الأخبار:

  • حركة حماس تستهجن تصريحات قيس أبو ليلى بأنها امتهنت كرامة وزراء الحكومة
  • الكيالي: صرف راتب شهر سبتمبر لموظفي جدارة والتشغيل المؤقت غدا الخميس
  • وزير الخارجية اللبناني: هناك مشروع لتوطين اللاجئين السوريين في ‫‏لبنان‬
  • محكمة جنايات ‫‏القاهرة‬ تؤجل إعادة محاكمة صحفيي ‫الجزيرة‬ إلى جلسة 28 إبريل الجاري.
  • إيطاليا تقترح إقامة معسكرات للاجئين بالنيجر والسودان لوقف تدفق المهاجرين وتؤكد استعدادها للقيام بعملية عسكرية ضد المهربين.
  • مقتل رئيس مباحث قسم ثالث العريش بسيناء متأثرا بإصابته فى الهجوم على القسم قبل أيام.
  • إطلاق نار من قبل الأبراج العسكرية الإسرائيلية صوب المزارعين شرق دير البلح في المحافظة الوسطى لقطاع غزة.
  • القناة العاشرة العبرية: محكمة في نيويورك تسمح بوضع لـافتات تهاجم حماس على "حافلات مدنية"
  • د. أشرف القدرة المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة: استمرار اغلاق معبر رفح البري يشكل خطورة بالغة على مرضى قطاع غزة
  • صرف مخصصات "الشؤون" السبت المقبل

الرئيسية الأخبار

حماس تدين استجواب محاميين أمريكيين للبرغوثي

الخميس, 21 يونيو, 2012, 16:42 بتوقيت القدس

سامي أبو زهري الناطق باسم حركة حماس

الناطق باسم حركة حماس سامي أبو زهري


    أدانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" قيام محامين أمريكيين باستجواب الأسير عبد الله البرغوثي، أحد أبرز قادتها العسكريين والمعتقل في السجون الصهيونية.

    وقال سامي أبو زهري، الناطق باسم حماس في بيان أصدره اليوم الخميس، إن حركته ترفض وتستنكر محاولة التحقيق مع البرغوثي من قبل "مسؤولين أمريكيين"، وتدين "محاولتهم الإساءة إليه".

    وقال إن حماس "تعتبر هذا الأمر تطوراً خطيراً في التدخل الأمريكي العملي إلى جانب الاحتلال لمواجهة المقاومة الفلسطينية".

    وكانت محكمة الصلح الصهيونية قد عقدت أمس الأربعاء جلسة لاستجواب الأسير عبد الله البرغوثي من قبل محامين أمريكيين حول قضية تعويض بملايين الدولارات، رفعها مواطنون أمريكيون ضد السلطة الفلسطينية، بحسب مصادر صهيونية.

    وتتهم الدعوى حركة حماس والسلطة الفلسطينية بقتل مواطنين أمريكيين خلال عمليات مسلحة نفذتها كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، داخل الكيان الصهيوني، وتحمّل البرغوثي المسؤولية عنها.

    وقال المحامي فادي القواسمي، الذي دافع عن البرغوثي في جلسة المحكمة، إن الجانب الأمريكي كان قد قدم طلبا للكيان الصهيوني من أجل السماح له باستجواب الأسير البرغوثي، لأنه رفع قضية ضد السلطة الوطنية يطالبها فيها بدفع تعويضات تقدر بمئات الملايين من الدولارات، بدعوى أن السلطة مسؤولة عن العمليات التي وقعت في إسرائيل وأودت بحياة أمريكيين.

    وكان الجيش الصهيوني قد اعتقل البرغوثي في 5 مارس/ آذار من عام 2003 بعد مطاردة استمرت أكثر من عامين.

    وأوضح القواسمي أن الأسير عبد الله البرغوثي، رفض الإجابة عن أسئلة المحامين الأمريكيين، معربًا عن عدم اعترافه بشرعية "المحاكم الإسرائيلية والأمريكية".

    وأشار إلى أن المحامين الأمريكيين حاولوا "التهجم على البرغوثي، عقب رفضه التعاون معهم من خلال أسئلة استفزازية لكنه لم يكترث لهم".
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>