آخر الأخبار:

  • الحية: علاقة حركة حماس مع مصر لم تنقطع كليا بل في حالة سكون ولا يوجد فيها أي تطور منذ أكثر من شهرين
  • الحية: محمود عباس يتخوف من الانتخابات لأنه يدرك أن شعبيته وشعبية حركة فتح في تراجع وانحسار
  • شركات النظافة في مستشفيات قطاع ‏غزة‬ تعلن وقف الإضراب لأسبوعين بعد تلقيها وعود بدفع مستحقاتها
  • ليبرمان: تقديم مشروع القرار الفسطيني إلى مجلس الأمن "خطوة عدوانية"
  • الاحتلال يحول الأسير شكري الخواجا عضو اللجنة النضالية في سجون الاحتلال للعزل الانفرادي لمدة ستة أشهر
  • شهيد و5 إصابات في موقع التدريب غرب رفح
  • توتر شديد داخل باحات المسجد الأقصى المبارك والمستوطنين يعتدون على النساء .
  • مستوطن يدهس طفل في قرية اللبن الشرقية جنوب ‫‏نابلس‬
  • مقتل أربعة طياريين مصريان وإماراتيان في تحطم طائرتهم مساء أمس الأربعاء خلال عملية تدريب مشتركة.
  • الإذاعة العبرية: تعرض مستوطن لمحاولة خطف في الخليل

الرئيسية بانوراما

احترم الإختلاف مع الآخرين

الاختلاف من طبيعة الإنسان، لذا وجب على كل فرد أن يحترم اختلاف الآخر و لا يناصبه العداء أو يهينه لذلك. لنستطيع تقبل اختلاف الآخر علينا أن ننمى داخلنا مهارة الاستماع و حب الخير و التسامح.

الأحد, 01 يوليو, 2012, 09:44 بتوقيت القدس

اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية


    د. نبيهة جابر

    الاختلاف من طبيعة الإنسان، لذا وجب على كل فرد أن يحترم اختلاف الآخر و لا يناصبه العداء أو يهينه لذلك. لنستطيع تقبل اختلاف الآخر علينا أن ننمى داخلنا مهارة الاستماع و حب الخير و التسامح.

    افهم معنى الاحترام:

    الاحترام هو الاعتراف بأن شخص ما أو رأي ما له قيمه يقدرها الآخرين . هذا يوصلنا لحقيقة إنه مهما كنت لا تتفق مع شخص ما أو ما يقوله ، يجب أن تحترم رأيه و ما يعتقد إنه صحيح لأن له قيمته.

    انتبه لما يقال :

    عندما يتكلم فرد ليعبر عن رأيه انتبه و أظهر ذلك بالنظر إليه و لا تشرد بعينيك بعيدا لتشعره بعدم أهميه ما يقوله. إذا كنت تتواصل معه على الإنترنت عبر عن عدم موافقتك بأدب و احترام و أنهي الحوار بطريقه مهذبه دون عدوانيه و إثارة الضغينة. اختلاف الرأي لا يجب أن يفسد للود قضيه.

    كن عادلا :

    لا تحكم على شخص إنه سيء لمجرد إنه اختلف معك في الرأي أو المعتقد. لا تحقر ما يقوله أو يعتقد إنه الحقيقة لأنه يختلف عن ما تراه أنت. هناك جوانب كثيرة طيبة و جيدة في هذا الشخص بعيدا عن اختلافك معه. إن رأيه حريته الشخصية و لست مخولا بمحاسبته طالما لا يفرضها عليك.

    امنح كل فرد الوقت الكافي ليعبر عن رأيه:

    إن أسوأ شيء أن تمنع الآخر من التعبير عن رأيه لمجرد اختلافه معك. يجب أن تمنحه الوقت الذي ستمنحه لنفسك عندما تتحدث. إياك و أن تقاطعه أو تهاجمه لمجرد أن كلامه لا يعجبك أو يخالف رأيك. عبر عن رأيك بأدب و احترام و أترك للمستمع أن يقرر دون وصاية منك أو دفعه للتحيز. لا تهاجم الشخص أو تقاطعه لأن الاختلاف في الرأي و الاعتقاد و ليس في الشخص نفسه . أنت بشر لا تملك الحقيقة بمفردك أو تملكها كاملة أو حتى معفي من الخطأ. يجب أن تعي ذلك جيدا.

    كن حساسا :

    أشعر بما يشعر به الطرف الآخر كما تحب أن يشعر بك هو و الآخرين عندما تتحدث عن ما تعتقد و تعتبره الحقيقة. ليحترم كل منكم الآخر. احترم رأيه و اعتقاده حتى يأتي اليوم الذي يحكم فيه الله بينكما فيما كنتم فيه مختلفين.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>