آخر الأخبار:

  • النائب فبي المجلس التشريعي "نايف رجوب" يستنكر تلفظ الشرطة بألفاظ شركية
  • غانتس يشيد بالهدوء على الحدود المصرية ويتوقع أن تشهد الفقرة المقبلة مواجهات على الحدود مع "إسرائيل"
  • وقائي الخليل يمنع حافلات من نقل رحلة للطالبات نظمتها الكتلة الإسلامية في جامعة بولتكنيك الخليل
  • تراكم الديون على حكومة رام الله يودي بنفاذ 100 صنف من الأدوية
  • وزارة الخارجية السويسرية تعلن انضمام فلسطين رسميًا إلى اتفاقية جنيف
  • قتيل وعشرات الجرحى بينهم ستة بحالة خطرة في مظاهرات شهدتها القاهرة والاسكندرية ضد الانقلاب
  • حماس ترفض أي تمديد للمفاوضات مع الاحتلال وتطالب السلطة بالعودة للإجماع الوطني الرافض لها
  • صيغة اتفاق مبدئي لتمديد المفاوضات بين السلطة و"إسرائيل" مقابل إطلاق سراح أسرى
  • منظومة حديثة ومتطورة لسلاح المهندسين على الحدود المصرية مع القطاع؛ للكشف عن الأنفاق
  • منظمة "بيتسيلم" الحقوقية تؤكّد أن جنود الاحتلال الإسرائيلي يستخفّون بحياة البشر لعدم وجود رادع بحقّهم

الرئيسية بانوراما

أدب الإخــتلاف فى الرأي

طوال حياتنا نحن في اتصال مع مختلف الأشخاص ، وتأتى لحظات نتفق أو نختلف مع وجهة نظرهم في شتى المواضيع. الاختلاف لا يجعل منك شخصاً سيئاً. طالما كنت مهذباً في مناقشاتك مع من لا تشاطره وجهة نظرك.

السبت, 07 يوليو, 2012, 10:41 بتوقيت القدس

اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية


    د. نبيهه جابر

    طوال حياتنا نحن في اتصال مع مختلف الأشخاص ، وتأتى لحظات نتفق أو نختلف مع وجهة نظرهم في شتى المواضيع. الاختلاف لا يجعل منك شخصاً سيئاً. طالما كنت مهذباً في مناقشاتك مع من لا تشاطره وجهة نظرك.إن نجاح المناقشة يحتاج إلى المهارة والممارسة . وفيما يلي بعض الاقتراحات لكيفية الاختلاف بأدب :

    امنح الشخص الآخر الفرصة ليعبر عن رأيه

    الاستماع إلى ما لديه ليقوله ، والإنصات إليه جيداً يمكنك من التركيز على المحادثة. حتى لو كنت لا توافق في نهاية المطاف ، يجب إظهار الاحترام للشخص الآخر بأن تكون يقظاً منتبهاً لما يقوله.

    عبر أنت أيضا عن ما يدور في عقلك

    عندما يحين دورك في الكلام ، خذ وقتك للتعبير عن أفكارك حول موضوع المناقشة. أكد في كلامك لماذا تختلف مع الشخص آخر. اختر كلماتك بعناية و حذر حتى لا تخطئ التعبير فتسيء لأحد و تثير مشكله لا جدوى منها غير إضاعة الوقت و الهدف من الحوار.

    لا تدع العواطف تسيطر على كلا الجانبين

    اجعل كلامك يتحلى بأكبر قدر من السلاسة دون استخدام كلمات بذيئة أو إطلاق صفات على الطرف الآخر. كن مهذباً ومحترماً في تعاملك مع الطرف الآخر لتشجعه أن يفعل مثلك و يبادلك الاحترام باحترام.

    أطلب تغيير الموضوع

    إذا كان النقاش لا يؤدي لشيء و يصل بكما لطريق مسدود , أطلب بأدب أن تغيروا الموضوع. لا فائدة من مناقشة الأمر الذي يجعل كل منكما يشعر بالضيق. أما إذا كنت بحاجة إلى أخذ قسط من الراحة ، افعل ذلك حتى تتمالك أعصابك و تواصل النقاش بأسلوب أهدأ, كما يمكن في فتره الراحة أن تظهر لديك أفكار جديدة قد تساعد في الوصول إلى نتائج ترضى جميع الأطراف و تنهى النقاش.

    اجعل الشخص الآخر يعرف وجهه نظرك ومشاعرك عن المناقشة

    لا تتحرج من إظهار رأيك و ما تشعر به تجاه المناقشة دون انتقاد أو لوم. كن مهذبا في خطابك. إذا كانت المناقشة وجهاً لوجه انهي النقاش مهما كانت مشاعرك تجاهها بمصافحة الطرف الآخر لإظهار عدم وجود مشاعر ضغينة. الأهم من ذلك كله ، دعونا نٌفهم الشخص الآخر أن العلاقة سليمة و أن كلاكما يمكنكما مناقشة الأمور الأخرى المثيرة للاهتمام حتى لو كان لديك آراء مختلفة. إذا كانت المناقشة من خلال وسائل الاتصال المختلفة انهي الحوار بأسلوب مهذب و أنت تبتسم حتى يشعر الطرف الآخر إنكم ما زلتم أصدقاء أو زملاء.

    مخالفة رأي الجماعة

    مخالفه رأي الجماعة علناً أو سراً يعتمد على أهدافك و أسباب الاختلاف. الذهاب ضد رأي الجماعة ، أو تحدى الرأي العام والتعبير عن وجهة نظرك الخاصة ، يمكن أن يكون تحديا ، لا سيما عندما تفكر في الآثار الأخلاقية المترتبة على ذلك. في حين أن الاختلاف مع الآخرين من أجل الجدال فقط لا تنجز من ورائه أي شيء غير إثارة المشاكل. عند تحدي القيم التقليدية ، و مناقشه ذلك في جماعة ينبغي أن يكون لديك هدف معين في الاعتبار ، سواء أكان ذلك للإقناع ، أو للشرح أو الكشف عن وجهه نظر جديدة. يمكنك هنا الذهاب عكس رأى الجماعة من أجل أهداف محدده ومفيدة للجميع.

    صرح عن رأيك بحذر

    ينبغي أن يتم الإعراب عن رأيك بطريقة محسوبة ودقيقة ، صرح عن وجهة نظرك ولكن مع السماح للآخرين بالكلام . قد تبدو شخصاً سيئاً و متعالي إذا قاطعت المتحدثين باستمرار ولم تعطيهم الفرصة لمناقشتك أو التعبير عن رأيهم خلال المناقشة و كأنك تفرض رأيك عليهم. الاستماع إلى الآخرين لا يعنى الخضوع ولكن مع التحدث واثقاً من نفسك و مؤكداً على ذاتك هو أفضل وسيلة للتعبير عن وجهة نظرك بطريقة ملائمة من الناحية الأخلاقية. على سبيل المثال ، بدلاً من دحض كل آراء الشخص الآخر على الفور ، انتظر حتى يكون الشخص قد أدلى بكل النقاط التي يريد الإفصاح عنها ، ثم أجبه بأفكارك و ناقشه بأدب و احترام لشخصه و رأيه حتى لو كنت مختلفا معه.

    أشرك الآخرين في النقاش

    مخالفة رأى الجماعة غالبا ما يعنى أن لديك رأي فريد تشعر إنه مفيد و لكنه يختلف عن رأي الجميع مما يجعلهم لا يتفقوا معك عليه. ومع ذلك ، هناك فرصة جيدة إذا شاركك الرأي و لو عدد قليل من الأفراد ، إنها فكرة جيدة أن تشركهم معك في المناقشة. هذا سيساعدك في إقناع الآخرين بان هناك من يؤيد رأيك و يدعمه.

    كن مهذبا و متعقلا

    توضيح رأيك يجب أن يكون في لهجة مهذبه غير مهينه لأحد. إهانة شخص آخر لا يساعد حجتك ويجعلك تبدو عاجزا عن إثبات صحة رأيك و خطأ الشخص أو الجماعة على الطرف المواجه. عندما تحافظ على مستوى متزن من الحوار و تعرض رأيك بطريقه منطقيه ، سيكون الحاضرين أكثر ميلا لرؤية الموضوع من وجهه نظرك والتفكير بطريقتك . إذا كان هؤلاء الذين تجادلهم يشعروا بغضب أو إهانة ، من الأفضل إيقاف المناقشة.

    توجيه الأسئلة

    الأخلاقيات والثقافة غالبا ما تكون يداً في يد . كثير من الناس يكتسبوا أخلاقياتهم من أخلاق من حولهم. محاوله تغيير رأي الآخرين ومناقشة ما يصدقوه من الأفكار الأخلاقية يعتبر من الأمور الصعبة، لذلك ما يٌسهل عليك عرض رأيك هو توجيه الأسئلة التي يمكن أن تكون وسيلة جيدة للتعبير و مواجهه المعارضة. بهذه الطريقة ، يمكنك أن تسأل الأسئلة التحفيزية التي تشجع الآخرين على التفكير بشكل نقدي دون الشعور بالإهانة أو توجيه الإهانة.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>