آخر الأخبار:

  • قوات الاحتلال الإسرائيلي تشنّ حملة اعتقالات ليلية بالضفة الغربية المحتلّة وتعتقل خمسة شبان وتسلم آخرين بلاغات لمقابلة جهاز مخابراتها الداخلي "الشاباك".
  • قوات الاحتلال تقتحم بلدة العيزرية شرق القدس المحتلة فجر اليوم وتعتقل الشاب مهدي نمر الرشق
  • مراسلنا: دبابة إسرائيلية بالقرب من موقع صوفا تطلق النار صوب مزارعي رفح جنوب قطاع غزة دون إصابات
  • بشار الأسد: لم يحدث أن انطلقت أي عملية ضد "إسرائيل" من مرتفعات الجولان منذ وقف إطلاق النار عام 1974
  • قوات من جيش الاحتلال تحتجز عددا من المواطنين على حاجز عسكري تم نصبه غرب محافظة جنين
  • القناة الثانية العبرية: نائب المفتش العام للشرطة الإسرائيلية يقدم استقالته بعد إتهامه بالتحرش الجنسي
  • انخفاض ملموس على درجات الحرارة مع بقائها أعلى من معدلها السنوي العام
  • الدولار 4.01/ اليورو 4.48 / الدينار الأردني 5.66/ الجنية المصري 0.54
  • ريال مدريد المتصدر يخطف فوزا صعبا على مضيفه قرطبة 2-1 اليوم السبت في افتتاح المرحلة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
  • الأناضول: مسلحون يختطفون وزير الشباب والرياضة لـ ‫‏أفريقيا_الوسطى‬ في بانغي

الرئيسية الأخبار

وزيادة 30 مليون$

زكارنة: لدى السلطة ما يكفي للرواتب

الإثنين, 09 يوليو, 2012, 21:07 بتوقيت القدس

بسام زكارنة


    أكدّ رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية بسام زكارنة أن لدى حكومة سلام فياض في خزينة السلطة ما يكفي لدفع رواتب الموظفين ويزيد، مطالبا الحكومة بصرف رواتب الموظفين غدا أو بعد غد على أبعد تقدير.

    وشدّد زكارنة في تصريح لراديو بيت لحم 2000 أن لديه معلومات من وزارة المالية تفيد أن الرواتب متوفرة في خزينة السلطة، إضافة إلى أكثر من 30 مليون دولار، زيادة على فاتورة الرواتب.

    وأشار الى أن سلطات الاحتلال حولت عائدات الضرائب إلى السلطة، كما أوفى الاتحاد الأوروبي بالتزاماته المالية، إضافة إلى زيادة نسبة جباية الضرائب من الشعب الفلسطيني.

    وأوضح أنّه "لا يعقل أن تقول وزارة المالية إن الرواتب تأخرت وتدير ظهرها للموظفين دون أن يكون هناك اهتمام بحاجته، ويجب عليهم السير وفق ترتيبات معينة مع شركة الكهرباء والبنوك للتسهيل على الموظف لمواجهة هذه الأزمة".

    وأضاف أن الموظف تجاوز كل الحدود الاستدانة "حيث استدان من جاره أو من البنك لتسديد التزاماته، والأصل أن يكون هناك سرعة في صرف الرواتب".

    وعبر زكارنة عن أمله أن ترتب الحكومة لصرف الرواتب غدًا أو بعد غد على أبعد تقدير، واصفا الموظف بأنه "رأس الحربة دائما في مواجهة الأزمات، وسيكون كذلك رأس حربة في مواجهة أي ابتزاز للقيادة الفلسطينية من أي جهة كانت".

    ولفت إلى أنّ الحكومة عبرت دائما عن أن النقابة شريك أساسي وعليهم تنفيذ ما عبروا عنه على أرض الواقع، متهما الحكومة بالفشل في السياسات المالية في فترة الـ 10 سنوات الماضية.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>