آخر الأخبار:

  • الحية: علاقة حركة حماس مع مصر لم تنقطع كليا بل في حالة سكون ولا يوجد فيها أي تطور منذ أكثر من شهرين
  • الحية: محمود عباس يتخوف من الانتخابات لأنه يدرك أن شعبيته وشعبية حركة فتح في تراجع وانحسار
  • شركات النظافة في مستشفيات قطاع ‏غزة‬ تعلن وقف الإضراب لأسبوعين بعد تلقيها وعود بدفع مستحقاتها
  • ليبرمان: تقديم مشروع القرار الفسطيني إلى مجلس الأمن "خطوة عدوانية"
  • الاحتلال يحول الأسير شكري الخواجا عضو اللجنة النضالية في سجون الاحتلال للعزل الانفرادي لمدة ستة أشهر
  • شهيد و5 إصابات في موقع التدريب غرب رفح
  • توتر شديد داخل باحات المسجد الأقصى المبارك والمستوطنين يعتدون على النساء .
  • مستوطن يدهس طفل في قرية اللبن الشرقية جنوب ‫‏نابلس‬
  • مقتل أربعة طياريين مصريان وإماراتيان في تحطم طائرتهم مساء أمس الأربعاء خلال عملية تدريب مشتركة.
  • الإذاعة العبرية: تعرض مستوطن لمحاولة خطف في الخليل

الرئيسية الأخبار

العفو الدولية: يجب وضع حد للاعتقال الإداري

اعتبرت منظمة العفو الدولية أن إفراج الاحتلال عن لاعب كرة القدم الفلسطيني محمود السرسك اليوم الثلاثاء، يسلّط الضوء على الطبيعة السرية والتعسفية للاعتقال الإداري للفلسطينيين ويعكس الحاجة لوضع حد للإعتقال الإداري والاحتجاز دون تهمة محددة .

الثلاثاء, 10 يوليو, 2012, 19:08 بتوقيت القدس


    اعتبرت منظمة العفو الدولية أن إفراج الاحتلال عن لاعب كرة القدم الفلسطيني محمود السرسك اليوم الثلاثاء، يسلّط الضوء على الطبيعة السرية والتعسفية للاعتقال الإداري للفلسطينيين ويعكس الحاجة لوضع حد للإعتقال الإداري والاحتجاز دون تهمة محددة .

    وقالت المنظمة إن السرسك، عضو المنتخب الفلسطيني لكرة القدم، إحتُجز لمدة 3 سنوات تقريباً من دون تهمة أو محاكمة بعد اعتقاله في تموز/يوليو 2009، وأنهى في حزيران/يونيو الماضي إضراباً عن الطعام استمر 92 يوماً احتجاجا على استمرار اعتقاله الإداري والذي أوصله إلى حافة الموت، بعد أن توصّل محاميه إلى اتفاق مع مصلحة السجون في كيان الاحتلال لتأمين إخلاء سبيله.

    ودعت العفو الدولية السلطات الصهيونية إلى إطلاق سراح الفلسطينيَين، سامر البرق وحسن الصفدي، المضربَين عن الطعام احتجاجا على تجديد أوامر الاعتقال الإداري بحقهما.

    وقالت آن هاريسون نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إن "الإفراج عن محمود السرسك لا يعكس أي تغيير أساسي في استخدام الاعتقال الإداري كسياسة دولة من قبل السلطات الإسرائيلية، رغم أنه شكل مصدر ارتياح كبير لأسرته وأصدقائه".

    وأضافت هاريسون "يتعيّن على إسرائيل وضع نهاية فورية لاستخدام الاعتقال الإداري، وإطلاق سراح جميع الفلسطينيين المحتجزين بموجبه أو توجيه تهم لهم ومحاكمتهم في محكمة قانونية تراعي المعايير الدولية للمحاكمة النزيهة".
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>