آخر الأخبار:

  • محكمة مصرية تحكم ضد الجزيرة الرياضية: بث مباراة مصر وغانا "قرار سيادي"
  • المبعوث الأمريكي مارتن إنديك يجتمع اليوم بعريقات وليفني لبحث المفاوضات
  • قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل 6 مواطنين في مناطق مختلفة بالضفة
  • الشرطة الإسرائيلية تغلق الحرم القدسي أمام دخول "اليهود والسياح" خشية تعرضهم لهجمات
  • استشهاد أربعة فلسطينيين في سوريا
  • مسؤول عسكري إسرائيلي: عملية الخليل خطط لها بعناية ولم تكن ارتجالية
  • أردوغان يتهم واشنطن بتشويه تركيا بدعم من اللوبي الأرمني
  • الجزائريون ينتخبون رئيسهم الخميس
  • رئيس الشاباك الإسرائيلي يوصي بابعاد عشرة أسرى إلى قطاع غزة أو الخارج في حال أي اتفاق مع عباس
  • هنية: قرار قطر بدعم المشاريع في قطاع غزة، والتي بلغت قيمتها 400 مليون دولار لم يستغرق سوى جلسة واحدة مع أمير قطر الشيخ حمد

الرئيسية الأخبار

العفو الدولية: يجب وضع حد للاعتقال الإداري

اعتبرت منظمة العفو الدولية أن إفراج الاحتلال عن لاعب كرة القدم الفلسطيني محمود السرسك اليوم الثلاثاء، يسلّط الضوء على الطبيعة السرية والتعسفية للاعتقال الإداري للفلسطينيين ويعكس الحاجة لوضع حد للإعتقال الإداري والاحتجاز دون تهمة محددة .

الثلاثاء, 10 يوليو, 2012, 19:08 بتوقيت القدس


    اعتبرت منظمة العفو الدولية أن إفراج الاحتلال عن لاعب كرة القدم الفلسطيني محمود السرسك اليوم الثلاثاء، يسلّط الضوء على الطبيعة السرية والتعسفية للاعتقال الإداري للفلسطينيين ويعكس الحاجة لوضع حد للإعتقال الإداري والاحتجاز دون تهمة محددة .

    وقالت المنظمة إن السرسك، عضو المنتخب الفلسطيني لكرة القدم، إحتُجز لمدة 3 سنوات تقريباً من دون تهمة أو محاكمة بعد اعتقاله في تموز/يوليو 2009، وأنهى في حزيران/يونيو الماضي إضراباً عن الطعام استمر 92 يوماً احتجاجا على استمرار اعتقاله الإداري والذي أوصله إلى حافة الموت، بعد أن توصّل محاميه إلى اتفاق مع مصلحة السجون في كيان الاحتلال لتأمين إخلاء سبيله.

    ودعت العفو الدولية السلطات الصهيونية إلى إطلاق سراح الفلسطينيَين، سامر البرق وحسن الصفدي، المضربَين عن الطعام احتجاجا على تجديد أوامر الاعتقال الإداري بحقهما.

    وقالت آن هاريسون نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إن "الإفراج عن محمود السرسك لا يعكس أي تغيير أساسي في استخدام الاعتقال الإداري كسياسة دولة من قبل السلطات الإسرائيلية، رغم أنه شكل مصدر ارتياح كبير لأسرته وأصدقائه".

    وأضافت هاريسون "يتعيّن على إسرائيل وضع نهاية فورية لاستخدام الاعتقال الإداري، وإطلاق سراح جميع الفلسطينيين المحتجزين بموجبه أو توجيه تهم لهم ومحاكمتهم في محكمة قانونية تراعي المعايير الدولية للمحاكمة النزيهة".
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>