آخر الأخبار:

  • أبو مرزوق: قد نضطر لمفاوضة الاحتلال إذا بقي الحال هكذا.
  • في الجولة الأولى من نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا حقق منتخب أيسلندا فوزا على ضيفه التركي 3-صفر ، في حين تعادلت كازاخستان مع لاتفيا
  • فوز المنتخب التشيكي على المنتخب الهولندي 2-1 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى المؤهلة إلى نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا
  • حملة اتقالات واسعة تشنها أجهزة الضفة بحق العشرات من أبناء حماس
  • سلطات الاحتلال أصدرت وجددت أوامر إدارية بحق 14 أسيرًا منذ بداية أيلول (سبتمبر) الجاري في سجون الاحتلال
  • محكمة الاحتلال تحكم على الأسيرين المقدسيين هيثم الجعبة، ورامي زكريا بركة 20 عامًا بتهمة القيام بأنشطة "معادية" في المسجد الأقصى
  • لا يطرأ تغير على درجات الحرارة التي تبقى حول معدلها السنوي العام، والرياح شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • الجرافات الإسرائيلية تتوغل بشكل محدود شرقي بلدة القرارة شمالي محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة
  • الاحتلال يعتقل ما يزيد عن 17 شابًا من مدن متفرقة من الضفة الغربية بينهم أربعة أشقاء
  • أفيغدور ليبرمان: كل معركة مع حركة حماس تعزز قوتها السياسية

الرئيسية الأخبار

العفو الدولية: يجب وضع حد للاعتقال الإداري

اعتبرت منظمة العفو الدولية أن إفراج الاحتلال عن لاعب كرة القدم الفلسطيني محمود السرسك اليوم الثلاثاء، يسلّط الضوء على الطبيعة السرية والتعسفية للاعتقال الإداري للفلسطينيين ويعكس الحاجة لوضع حد للإعتقال الإداري والاحتجاز دون تهمة محددة .

الثلاثاء, 10 يوليو, 2012, 19:08 بتوقيت القدس


    اعتبرت منظمة العفو الدولية أن إفراج الاحتلال عن لاعب كرة القدم الفلسطيني محمود السرسك اليوم الثلاثاء، يسلّط الضوء على الطبيعة السرية والتعسفية للاعتقال الإداري للفلسطينيين ويعكس الحاجة لوضع حد للإعتقال الإداري والاحتجاز دون تهمة محددة .

    وقالت المنظمة إن السرسك، عضو المنتخب الفلسطيني لكرة القدم، إحتُجز لمدة 3 سنوات تقريباً من دون تهمة أو محاكمة بعد اعتقاله في تموز/يوليو 2009، وأنهى في حزيران/يونيو الماضي إضراباً عن الطعام استمر 92 يوماً احتجاجا على استمرار اعتقاله الإداري والذي أوصله إلى حافة الموت، بعد أن توصّل محاميه إلى اتفاق مع مصلحة السجون في كيان الاحتلال لتأمين إخلاء سبيله.

    ودعت العفو الدولية السلطات الصهيونية إلى إطلاق سراح الفلسطينيَين، سامر البرق وحسن الصفدي، المضربَين عن الطعام احتجاجا على تجديد أوامر الاعتقال الإداري بحقهما.

    وقالت آن هاريسون نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إن "الإفراج عن محمود السرسك لا يعكس أي تغيير أساسي في استخدام الاعتقال الإداري كسياسة دولة من قبل السلطات الإسرائيلية، رغم أنه شكل مصدر ارتياح كبير لأسرته وأصدقائه".

    وأضافت هاريسون "يتعيّن على إسرائيل وضع نهاية فورية لاستخدام الاعتقال الإداري، وإطلاق سراح جميع الفلسطينيين المحتجزين بموجبه أو توجيه تهم لهم ومحاكمتهم في محكمة قانونية تراعي المعايير الدولية للمحاكمة النزيهة".
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>