آخر الأخبار:

  • إصابة 3 شبان بالرصاص الحي واعتقال 3 آخرين خلال مواجهات مع الاحتلال في منطقة زيف بيطا جنوب الخليل
  • الداخلية: ليس هناك اتفاق على تهدئة وذلك لتعنت الاحتلال وما يحدث هو هدوء ميداني غير مرتبط باتفاق
  • المدفعية الصهيونية تقصف منطقة الزنة ببني سهيلا شرق خان يونس
  • القسام يحصي عدد قتلى الجنود الإسرائيليون 91 ناهيك عن قتلى تفجيرات الدبابة وغيرها
  • اجتماع طارئ للكابينت لبحث الأوضاع بغزة خلال ساعات
  • أسطول تركي جديد لغزة بحماية البحرية التركية
  • بلغت كلفة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة خلال 3 الأسابيع الماضية نحو 12 مليار شيكل
  • القدرة: عدد الشهداء 1062 شهيدًا 6037 جريحًا
  • المقاومة توافق على تهدئة لـ24 ساعة تبدأ من الساعة الثانية ظهر اليوم الأحد
  • استهداف مباشر لمنزل عائلة الأشقر في مخيم النصيرات و 4 إصابات في المكان

الرئيسية الأخبار

صور..الاحتلال يوجه لائحة اتهام بحق الشيخ رائد صلاح

الأربعاء, 11 يوليو, 2012, 00:50 بتوقيت القدس


    وجهت محكمة الصلح الاحتلالية غربي القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء ، لائحة إتهام ضد رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني الشيخ رائد صلاح بعرقلة عمل الشرطة خلال أداء عملها في معبر "الكرامة" ، بعد عودته من أداء مناسك العمرة إلى الأردن قبل نحو عام وشهرين .

    وكانت قد عقدت اليوم الجلسة الأولى لسماع رد الشيخ رائد صلاح على لائحة الاتهام المقدمة ضده ، وترافع عن الشيخ المحامي حسان طباجة من مؤسسة الميزان لحقوق الانسان وحضر الجلسة المحامي خالد زبارقة والمحامي زاهي نجيدات الناطق الرسمي باسم الحركة الاسلامية وعدد من أبناء الحركة والاسلامية بالداخل .

    وأشار المحامي طباجه أن الشيخ رائد صلاح أنكر خلال جلسة المحكمة التهمة ، وهو يتهم المؤسسة الاسرائيلية وسلطة المعبر بالاعتداء عليه بخسه وقال الشيخ اليوم للقاضي " وظيفة المحكمة إذا كانت عادلة أن تشطب لائحة الاتهام وترفض التعامل معها .

    من جانبه قال المحامي طباجة " لائحة الإتهام المقدمة ضد الشيخ جائرة وتعتبر خرقا للمبادئ الأساسية لحقوق الانسان ، حيث أن الأدلة تثبت أن التفتيش الذي حاولت المجندات إجراءه حيال زوجة الشيخ هو غير قانوني ، وكان يحق للشيخ مقاومته ."

    وأضاف " التهمة ليس لها أساس قانوني وعارية عن الصحة وتقلب الوقائع للعكس ، حيث تم الاعتداء على الشيخ وزوجته ."وأشار طباجة أن المحكمة عينت جلسة إضافية بتاريخ 26 – 11 – 2012 .

    وأوضح طباجه أن التهمة تتعلق بحادثة جرت بتاريخ 17 – 4 – 2011 عندما كان الشيخ رائد صلاح عائدا برفقة زوجته من العمرة إلى جسر اللنبي ، فحاولت إدارة المعبر إستفزاز الشيخ من خلال إجراء التفتيش العاري لها فرفضه وقاومه .

    ونوه أن الشيخ قد قام بدوره وزوجته بتقديم شكوى ضد الشرطة حيال هذا التصرف ولغاية اليوم لم يعرف مصير هذه الشكوى .

    الشيخ رائد صلاح

    وعقب الشيخ رائد صلاح على لائحة الاتهام المقدمة ضده بالقول " هذه ليست لائحة إتهام هذه مهزلة رخيصة من ضمن ما تفتعله المؤسسة الاسرائيلية ، وهو أتفه ما يكون ولن نهتم به إطلاقا ."

    وأضاف " الشرطة ليس لها دور في هذه القضية وإنما المخابرات الاسرائيلية هي التي أعدت هذا الملف وجهزت طواقم التصوير والاعتقال سلفا ، وأعدت الكذب الذي ستدعيه بالمحكمة سلفا ."

    وأكد أنه لا يهمه ما يفعلون لأن كل ما يفعلونه هو ظلم رخيص وسيزول الظالم والظلم الذي يمارسه .

    وعن إستهدافه في كل مكان حتى على الجسور قال الشيخ صلاح " ما جرى يتبع الألاعيب الرخيصة من المخابرات الاسرائيلية ، وفي تصوري هم سييأسون أما أنا فلن أيأس إن شاء الله تعالى ، وهم سيذوقون مرارة خسارتهم ، أما أنا فأنا الرابح على كل حال مهما كانت الظروف ."
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>