آخر الأخبار:

  • النائب فبي المجلس التشريعي "نايف رجوب" يستنكر تلفظ الشرطة بألفاظ شركية
  • غانتس يشيد بالهدوء على الحدود المصرية ويتوقع أن تشهد الفقرة المقبلة مواجهات على الحدود مع "إسرائيل"
  • وقائي الخليل يمنع حافلات من نقل رحلة للطالبات نظمتها الكتلة الإسلامية في جامعة بولتكنيك الخليل
  • تراكم الديون على حكومة رام الله يودي بنفاذ 100 صنف من الأدوية
  • وزارة الخارجية السويسرية تعلن انضمام فلسطين رسميًا إلى اتفاقية جنيف
  • قتيل وعشرات الجرحى بينهم ستة بحالة خطرة في مظاهرات شهدتها القاهرة والاسكندرية ضد الانقلاب
  • حماس ترفض أي تمديد للمفاوضات مع الاحتلال وتطالب السلطة بالعودة للإجماع الوطني الرافض لها
  • صيغة اتفاق مبدئي لتمديد المفاوضات بين السلطة و"إسرائيل" مقابل إطلاق سراح أسرى
  • منظومة حديثة ومتطورة لسلاح المهندسين على الحدود المصرية مع القطاع؛ للكشف عن الأنفاق
  • منظمة "بيتسيلم" الحقوقية تؤكّد أن جنود الاحتلال الإسرائيلي يستخفّون بحياة البشر لعدم وجود رادع بحقّهم

الرئيسية مقالات وآراء

الوضع خارج نطاق سيطرة الأسد والولايات المتحدة

السبت, 21 يوليو, 2012, 08:26 بتوقيت القدس

عصام شاور

عصام شاور
كاتب فلسطيني عدد المقالات (244) معلومات عن الكاتب

مواليد مدينة قلقيلية في 6 ديسمبر 1965م.
حاصل شهادة البكالوريوس في طب وجراحة الفم والأسنان
انتخب نقيباً لأطباء الأسنان في محافظة قلقيلية عام 96 وحتى 2000م.
أحد مؤسسي جمعية قلقيلية للتأهيل، ورئيس مجلس إدارتها منذ تأسيسها عام 1992-2005م.
اعتقل لدى قوات أمن السلطة الفلسطينية عام 1996 لمدة خمسة شهور على خلفية نشاطاته في المؤسسات الأهلية الإنسانية.
اعتقل لدى قوات أمن السلطة الفلسطينية في الأعوام 2008 و2009 على خلفية كتاباته السياسية، وخضع للإقامة الجبرية لمدة شهر بسبب مقالاته الناقدة للسلطة. كما وتعرض لإطلاق نار وقيدت القضية ضد مجهول.

على مدار ستة عشر شهرا ورغم سقوط أكثر من عشرة آلاف مدني سوري فإن الوضع كان تحت السيطرة، ولكن بعد مقتل قادة الإجرام في النظام الأسدي؛ وزيري الدفاع والداخلية ونائب رئيس هيئة الأركان فقد أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية بأن الوضع لم يعد تحت السيطرة، سيطرة من؛ الأسد أم أمريكا ومجلس الأمن؟.

الناطق باسم البيت الأبيض في مؤتمره الصحفي قال بأن الرئيس بشار الأسد يفقد السيطرة سريعا وعلى المجتمع الدولي أن يتدخل بشكل عاجل لمنع حرب أهلية طائفية، أما وزير الدفاع الأمريكي وأمام البنتاغون فقد تكلم بشكل أكثر دقة :" الوضع في سوريا يدور بسرعة خارج نطاق السيطرة"، " الأزمة في سوريا وصلت إلى لحظة التصعيد الحقيقي"، " يجب أن يبذل المجتمع الدولي الحد الأقصى من الضغط لتنحي الأسد".

الموقف الأمريكي يظهر بوضوح مدى تمسك الإدارة الأمريكية بالطاغية بشار الأسد إلى حين إيجاد قيادة بديلة تخدم المصالح الصهيو_أمريكية وعلى رأسها حماية حدود دولة الاحتلال وأمنها، أما " الممانعة" الروسية الصينية فهي أشبه بـ"ممانعة " الأسد القائمة على المصالح الآنية، فلا روسيا تهتم لمصير الأسد ولا الأسد يحفل بمقاومة الاحتلال بل على العكس فهو الأكثر إخلاصا في حماية أمن "إسرائيل"، ولكن طالما بدأت أركان نظام الأسد في التداعي فإننا سنشهد توافقا أمريكيا روسيا صينيا، لأن عدم التدخل الدولي العاجل في سوريا يعني ولادة نظام جديد في سوريا خارج عن سيطرة الولايات المتحدة الأمريكية.

العالم أجمع سكت عن كل المجازر التي ارتكبها النظام الأسدي بل تآمر على الشعب السوري بأدوات كثيرة منها الجامعة العربية والأمم المتحدة ومجلس الأمن، ولكن مع تبدل الحال ميدانيا فإن الجيش السوري الحر هو الذي يملك زمام المبادرة و المسيطر على أكثر من سبعين في المئة من الأراضي السورية وهو الآن ليس بحاجة إلى تدخل أجنبي رغم ما ستشهده سوريا من جرائم سيقدم عليها النظام المتهالك في أيامه الأخيرة، ولذلك فإننا نتمنى أن لا ينخدع الجيش السوري الحر بالعروض السخية التي ستتقدم بها الولايات المتحدة الأمريكية من أجل إهدار 16 شهرا من الثورة ودماء عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى، مع تمنياتنا للشعب السوري كل الخير والنصر المؤزر على النظام النصيري المجرم.
المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

مشاركات القراء

التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


(0) تعليق


إقرأ أيضاً:
اقرأ المزيد >>