آخر الأخبار:

  • الداخلية تحذر من خطورة الوضع القائم في قطاع غزة مع حلول فصل الشتاء
  • الخضري: الاحتلال الإسرائيلي يريد إعمارًا إعلاميًا وما وصل من مواد بناء لا يكفي لإعمار بناية واحدة
  • تجدد مواجهات في القدس و"إسرائيل" تخشى من انتفاضة ثالثة
  • نقابة الموظفين بغزة: سنقوم بإجراءات تصعيدية خلال الأسبوع القادم احتجاجاً على عدم صرف رواتب الموظفين من قبل حكومة الوفاق
  • مشعل: الضيف لا يزال حياً، وسيستمرّ في محاربة العدوان
  • عزام الأحمد وموسى أبو مرزوق سيتوجهان لغزة في الفترة القليلة المقبلة للمضي قدما في تنفيذ باقي ملفات المصالحة التي اتفق بشأنها مؤخرا
  • مغتصبون صهاينة يحرقون قرابة 200 شجرة زيتون في بلدة حوارة جنوب مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة
  • يطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية الى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • استشهاد الطفل محمد سامي أبو جراد جراء إصابته بجسم مشبوه في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة
  • عزام التميمي مدير معهد الفكر السياسي والإسلامي في لندن: ما نشر حول ملاحقة جماعة الإخوان المسلمين هو من صنيع اللوبي الإماراتي - السعودي في بريطانيا

الرئيسية الأخبار

خلال تموز الماضي

ارتفاع حدة الاعتقالات بالخليل

أوسع حملات اعتقالات صهيونية في الخليل خلال الشهر الماضي ...

الأربعاء, 01 أغسطس, 2012, 14:20 بتوقيت القدس

الاعتقالات تزيد وتيرتها بشكل ملحوظ خلال شهر رمضان


    قال مدير نادي الأسير في محافظة الخليل "أمجد النجار" إنّ قوات الاحتلال شنّت خلال الشهر الماضي أوسع حملات اعتقال والتي زادت وتيرتها وارتفعت بشكل ملحوظ خلال شهر رمضان المبارك لتطال الطلاب والأطفال والمرضى وكبار السن بالإضافة إلى أسرى محررين.

    وأشار عدد من ذوي الأسرى لنادي الأسير إلى تعرض أبنائهم للضرب المبرح أثناء عمليات الاعتقال، حيث أفاد ذوي الأسير "أحمد علي سويطي" بتعرضه للضرب المبرح هو وإخوته خلال عملية الاعتقال بالإضافة إلى العبث بمقتنيات المنزل.

    وفي الإطار ذاته، كان للمعتقلين المرضى نصيب من التنكيل فلم يفلتوا من عمليات الاعتقال الهمجية والتي صاحبها الركل والضرب حيث وصل عدد الأسرى المرضى خلال هذا الشهر سبعة عشر مريضاً ومعظمهم يعانون من أمراض مزمنة.

    وحسب إفادات هؤلاء الأسرى المرضى، فإن سلطات الاحتلال لم تراع ظروفهم الصحية أثناء عملية الاعتقال والنقل وصولاً إلى معتقل "عتصيون" وتخللها جولات من الضرب والشتم والكلام البذيء، ورغم طلب بعضهم بأخذ الدواء معهم إلا أن الجنود رفضوا ذلك.

    وكباقي الأشهر السابقة، واصل جنود الاحتلال حملات الاعتقال باستهداف الأطفال الفلسطينيين واعتقالهم والزج بهم في سجونه ومعتقلاته.

    وبلغ عدد الأطفال المعتقلين خلال هذا الشهر عشرون طفلا يُقترف بحقهم إجراءات تعسفية وانتهاكات بكل الأشكال وتعذيب قاسي وضغط وابتزاز ومساومة، ومحاكمات جائرة.

    وخلال هذا الشهر، استهدف جنود الاحتلال العشرات من الطلبة وصل عددهم إلى أكثر من ثلاثة وعشرين طالبا ضمن سياسة التجهيل التي ينتهجها الاحتلال الصهيوني تجاه الشعب الفلسطيني وملاحقة طلبة الجامعات الذين يتعرضون لحملات ممنهجة من قبل الاحتلال، لحرمانهم من التخرج بسبب تكرار عمليات الاعتقال.

    وتوقف النادي في تقريره عند سياسة سرقة أموال الأسرى من خلال فرض الغرامات المالية إضافة إلى الأحكام كإجراء عقابي بحقهم حيث تتراوح الغرامات ما بين 1000- 6000 شيقل، حيث تم خلال شهر تموز فرض غرامات على الأسرى في محكمة "عوفر" وصلت بمجموعها أكثر من خمسون ألف شيقل.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (1) تعليق


    • (1) الأربعاء, 01 أغسطس, 2012

      اليهود حسين نفسهم بدو ينتهو عشان هيك بحاولوا يعتقلوا

    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>