آخر الأخبار:

  • العدو يعترف الآن بسقوط صواريخ في اسدود وسديروت وعسقلان
  • اندلاع حريق هائل شمال البورصة الصهيونية وسط تل الربيع والشرطة الصهيونية تهرع للمكان
  • الجهاد الإسلامي تدعو جميع المجاهدين عدم التعاطي حول ما يشاع عن التهدئة
  • مستوطنون صهاينة بقيادة المتطرف يهودا غليك يقتحمون باحات المسجد الأقصى المبارك
  • ارتفاع طفيف على درجات الحرارة لتصبح حول معدلها السنوي والرياح غربية إلى شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانًا والبحر خفيف إلى متوسط ارتفاع الموج
  • الاحتلال يعترف بسقوط صاروخ قرب أحد الفنادق في "إيلات" المحتلّة أدى لوقوع إصابات وأضرار في المكان
  • حركة المقاومة الشعبية وكتائب الناصر صلاح الدين: لا تهدئة إلا بشروط المقاومة وهذا ما تم الاتفاق عليه بين القوى الوطنية والإسلامية العاملة على الأرض
  • قوات الاحتلال تداهم منازل المواطنين بمنطقة واد السمن في مدينة الخليل
  • تدمير موقع الأمن الداخلي غرب تل السلطان برفح وإصابات في المكان
  • هنية: لم تطوع مواقفنا السياسية بسبب الحصار ولم يمنع الحصار على قسوته من امتلاك القاومة كل وسائل الدفاع عن شعبنا

الرئيسية الأخبار

كتائب أبو علي تعلن مسؤوليتها عن عملية نابلس

أعلنت كتائب أبو علي مصطفى مسؤوليتها عن إصابة مغتصبين اثنين في إطلاق نار على السيارة التي كانا يستقلانها بالقرب من مغتصبة "يتسهار" جنوب مدينة نابلس...

الخميس, 02 أغسطس, 2012, 08:41 بتوقيت القدس

المرة الأولى التي تعلن فيها عن عملية في الضفة منذ 5 سنوات


    أعلنت كتائب أبو علي مصطفى – الجناح المسلح للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- مسؤوليتها عن إصابة مغتصبين اثنين في إطلاق نار على السيارة التي كانا يستقلانها بالقرب من مغتصبة "يتسهار" جنوب مدينة نابلس.

    وهذه المرة الأولى التي تعلن فيها الكتائب عن مسؤوليتها عن عملية للمقاومة في الضفة الغربية منذ نحو 5 سنوات، لا سيما بعد الهجمة الشرسة التي تشنها أجهزة الضفة بحق المقاومين الفلسطينيين.

    وقال متحدث باسم الكتائب في بيان نشره موقع الجبهة الشعبية على الشبكة العنكبوتية إن :"مجموعة من الكتائب قامت برصد سيارة للمغتصبين وأطلقت النار عليها وأصابت من فيها وغادرت مكان العملية بسلام".

    وأضاف قائلاً إن :"الظرف الأمني غير مواتٍ الآن لإعلان الكتائب مسئوليتها عن هذه العملية البطولية، حيث يعاني مقاتلو الكتائب من مطاردة الاحتلال، والسلطة في آن واحد".

    وتوعد المتحدث الاحتلال وأعوانه بالمزيد من الضربات والعمليات، وأن الكتائب بدأت تتعافى وستعود إلى سابق عهدها في الضفة الغربية وستذيق الاحتلال ومغتصبيه الويلات".
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (1) تعليق


    • (1) الخميس, 02 أغسطس, 2012

      الله اكبر و النصر للاسلام وين من زمان ما اسمعنا ها النصر الله يخرب بيت السلطة الي حرمتنا نسمع ها الصوت لكن اقتربت و الله و الله ما يبقالهم اثر باذن الله لانهم خالفوا شرع الله و حب الوطن و فضلوا المال على الوطن

    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>