آخر الأخبار:

  • إصابة 3 شبان بالرصاص الحي واعتقال 3 آخرين خلال مواجهات مع الاحتلال في منطقة زيف بيطا جنوب الخليل
  • الداخلية: ليس هناك اتفاق على تهدئة وذلك لتعنت الاحتلال وما يحدث هو هدوء ميداني غير مرتبط باتفاق
  • المدفعية الصهيونية تقصف منطقة الزنة ببني سهيلا شرق خان يونس
  • القسام يحصي عدد قتلى الجنود الإسرائيليون 91 ناهيك عن قتلى تفجيرات الدبابة وغيرها
  • اجتماع طارئ للكابينت لبحث الأوضاع بغزة خلال ساعات
  • أسطول تركي جديد لغزة بحماية البحرية التركية
  • بلغت كلفة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة خلال 3 الأسابيع الماضية نحو 12 مليار شيكل
  • القدرة: عدد الشهداء 1062 شهيدًا 6037 جريحًا
  • المقاومة توافق على تهدئة لـ24 ساعة تبدأ من الساعة الثانية ظهر اليوم الأحد
  • استهداف مباشر لمنزل عائلة الأشقر في مخيم النصيرات و 4 إصابات في المكان

الرئيسية بانوراما

إندونيسيون:مسلسل عمر درس بالتاريخ الإسلامي

الجمعة, 03 أغسطس, 2012, 14:12 بتوقيت القدس

أثار المسلسل جدلاً كبيراً قبل الشهر الفضيل


    ينال مسلسل "عمر" حضوراً لافتاً في إندونيسيا، البلد الذي يضم نحو ربع مليار مسلم، وفق تقرير بثته قناة "العربية".

    المسلسل الذي أنتجته "إم بي سي" و"مؤسسة قطر للإعلام"، فازت قناة إندونيسية بعرضه تزامناً مع الشهر الكريم.

    ومع انتصاف شهر رمضان، يحقق المسلسل المزيد من المتابعة، إذ يجد فيه المشاهد الإندونيسي مادة سينمائية تعليمية عن التاريخ الإسلامي.

    وتقول ستي كوديجا المعلمة في إحدى المدارس الإسلامية في إندونيسيا "إن هذا العمل التلفزيوني منحنا الفرصة بأن نقدم لطلبتنا درساً في الدين الإسلامي، خصوصاً أن العمل جاء من خلال التطرق إلى مثال جيد لأحد صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم".

    تجربة المسلسل الفريدة ليس بتجسيدها شخصية الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ولا في تجسيد شخوص العديد من الصحابة فحسب، بل لأن المسلسل جسد نقلة نوعية في عرض التاريخ أمام المشاهد الإسلامي، فضلاً عن دوره الملهم في قراءة هذا التاريخ.

    وقد أبدت عدد من الطالبات الإندونيسيات حبهن للعمل وتعلقهن به.

    المتابعة الإندونيسية لمسلسل "عمر" توازيها متابعة مماثلة في تركيا، بعد أن دبلجته قناة محلية وبدأت عرضه منذ اليوم الأول لشهر رمضان، لتهوي إليه القلوب قبل العقول.
    المصدر: العربية نت رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>