آخر الأخبار:

  • الزهار: نرسم سياسة لتوطيد العلاقة بطهران وعلى الدول العربية عدم جرنا لمواقف محورية
  • فض عراك بين عناصر فتح شمال القطاع
  • أبو_مرزوق: لم نتحالف مع دحلان وإيران وعدتنا باستئناف الدعم
  • فتحي الشيخ خليل: هناك اتصالات وجهود تُبذل من سلطة الطاقة مع الحكومة الفلسطينية لتمديد منحة إعفاء وقود محطة كهرباء غزة الرئيسية من الضرائب
  • نيويورك تايمز : أوباما ينظر في إعادة إدراج كوريا الشمالية على قائمة الإرهاب
  • منع سيارات الإسعاف من الجانب المصري بدون معرفة الأسباب
  • نقابة التصوير الطبي تعلن الإضراب المفتوح بمستشفيات الضفة وتطالب بإقالة مدير عام المهن الطبية أسامة النجار
  • ليفربول يتعادل مع أرسنال في الدقيقة 97
  • اندلاع مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال في بلدة سلواد شرق رام الله
  • صرف 3,3 ملايين دولار لبناء مركز سياحي في مستوطنة اسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

الرئيسية الأخبار

صفقة سرية بين "الليكود" و"شاس"

الأربعاء, 08 أغسطس, 2012, 02:53 بتوقيت القدس


    كشف النقاب عن صفقة تم التوصل إليها بين حزبي "الليكود" و"شاس"، في الكيان الاسرائيلي, مقابل تصويت الأخير على التقليصات و الاقتطاعات في الميزانيات في الكنيست.

    وبحسب الاتفاق بين "شاس" ووزارة المالية، ومقابل دعم التقليصات في الكنيست، سيتم تحويل مبلغ يصل إلى نحو مليار شيكل إلى وزارة الإسكان لتمويل مشاريع إسكان وتطوير بنى تحتية للبناء. وفي حينه تم الاتفاق على عدم نشر تفاصيل إلا بعد التصويت في الكنيست.

    وينص الاتفاق على أن تعمل وزارة الإسكان والبناء، علما أن وزير الإسكان هو ارئيل أتياس من حركة "شاس"، على زيادة الشقق السكنية على نطاق تصل تكلفته إلى 260 مليون شيكل، ينضاف إلهيا أعمال تطوير تقوم بها الوزارة في منطقتي "غديرا" و"خضيرة" بتكلفة تصل إلى 750 مليون شيكل. وسيتم مستقبلا تخصيص 200 مليون شيكل لأعمال تطوير في "موديعين".

    ونقل عن مسؤول كبير في وزارة المالية قوله إنه جرى الاتفاق على إبقاء الصفقة طي الكتمان، وذلك لتجنب زيادة المطالب الائتلافية من باقي الشركاء، وعلى رأسهم "يسرائيل بيتنا" الذي اكتفى بعشرات الملايين فقط مقابل دعم التقليصات.
    المصدر: فلسطين الان رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>