آخر الأخبار:

  • مراسلنا: إصابة خطيرة لجندي اسرائيلي في بيت حنينا بالقدس جراء إصابته بزجاجة مولوتوف إصابة مباشرة.
  • الحية: مصر أبلغتنا بتأجيل جلسة مفاوضات التهدئة
  • عاطف عدوان: الحمد لله فقد المصداقية كرئيس وزراء لحكومة التوافق الوطني لعدم تنفيذه أي من وعوده المتعلقة بحل مشاكل القطاع وعليه الرحيل
  • يطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • وزارة الداخلية:حدود قطاع غزة مع مصر مضبوطة وآمنة وليس لنا أي علاقة بالأحداث الداخلية المصرية
  • خليل الحية: أمن إسرائيل أول من سيدفع ثمن تأخر إعمار قطاع غزة
  • هيئة المعابر: السلطات المصرية تبلغنا بإغلاق معبر رفح البري يوم السبت وحتى إشعار آخر
  • الداخلية تحذر من خطورة الوضع القائم في قطاع غزة مع حلول فصل الشتاء
  • الخضري: الاحتلال الإسرائيلي يريد إعمارًا إعلاميًا وما وصل من مواد بناء لا يكفي لإعمار بناية واحدة
  • تجدد مواجهات في القدس و"إسرائيل" تخشى من انتفاضة ثالثة

الرئيسية الأخبار

خبير:إقالة القيادات الأمنية المصرية راجع لفشلهم

الخميس, 09 أغسطس, 2012, 08:41 بتوقيت القدس

مراد موافي رئيس المخابرات المصرية المقال


    كشف اللواء عبد المنعم كاطو, الخبير الاستراتيجى, أن قرار الرئيس المصري محمد مرسى, بإقالة عدد من القيادات الأمنية على رأسها اللواء حمدى بدين, قائد الشرطة العسكرية, وقائد الحرس الجمهوري, ومدير أمن القاهرة, ومدير الأمن المركزي يرجع إلى الفوضى والفشل الأمنى في أحداث الجنازة العسكرية لضحايا مذبحة رفح أمس بمدينة نصر.

    وأضاف كاطو فى تصريحات صحفية الأربعاء 8/8/2012 أن عدم تمكن هذه الأجهزة من تمهيد الطريق أمام الرئيس محمد مرسي لحضور الجنازة العسكرية لشهداء مجزرة رفح، بعد أن أبلغ هؤلاء المسئولين الرئاسة بعدم تحملهم مهمة تأمين الرئيس أثناء الجنازة، ونصحوا الرئيس مرسي بعدم حضورها".

    وأشار كاطو إلى أن قرار إقالة قائد الشرطة العسكرية لا يتصادم مطلقا مع الإعلان الدستوري المكمل، لأن وزير الدفاع القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة أدى اليمين الدستورية بالفعل أمام الرئيس، وبالتالي فإن رئيس الجمهورية هو الرئيس الأعلى لقيادات الجيش المصري، كما أن الرئيس كلف المشير طنطاوي بتعيين قائد جديد للشرطة العسكرية "حرصاً منه على خصوصية المؤسسة العسكرية".

    واختتم كاطو تصريحاته أن ماحدث أمس من تقصير أمنى من جانب الشرطة العسكرية والحرس الجمهورى لا يجوز السكوت عليه لأن الوضع أصبح مختلفا وإهانة رموز الدولة بهذا الشكل دون أى تحرك أمنى كان يستلزم قرار الرئيس مرسى بهذا الشكل وعلى أسرع وقت.

    يأتى ذلك بعد أن أصدر مرسى قرارا بإقالة عدد من القيادات الأمنية على رأسها اللواء حمدى بدين, قائد الشرطة العسكرية, وقائد الحرس الجمهوري ومدير أمن القاهرة ومدير الأمن المركزي وذلك عقب لقاء مرسى بقيادات مجلس الدفاع الوطنى عصر اليوم الأربعاء.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>