آخر الأخبار:

  • هنية يرحب بوفد المصالحة القادم لغزة الأسبوع المقبل
  • المحامي جواد بولس: مصلحة السجون الإسرائيلية تمارس التضييق على المحامين لتعيق أعمالهم
  • قيادة الحركة الأسيرة تقرر البدء بالإضراب؛ لتحقيق مطالب الأسرى أبرزها: إنهاء ملف العزل الانفرادي، ووقف سياسة الإهمال الطبي
  • كتائب القسام تزف المجاهد نادر أبو جراد من بيت حانون شمال قطاع غزة الذي توفي إثر حادث سير
  • الاحتلال يعتقل: محمد العلامي وأحمد العلامي وأحمد نصار من الخليل
  • إصابة الطفل طارق أبو حمدة (10أعوام) بانفجار جسم مشبوه غرب خان يونس
  • قوات الاحتلال تفتح نيران رشاشاتها صوب منازل المواطنين شرق خانيونس دون إصابات
  • سقوط قذيفة هاون بمنطقة مفتوحة في أحد كيبوتسات مجلس إقليمي إشكول جنوب قطاع غزة دون إصابات
  • أكثر من 20 إصابة في صفوف المرابطين جراء اعتداء قوات إسرائيلية خاصة على المصلين في محاولة منها اقتحام المسجد القبلي ومحاصرة المرابطين فيه
  • أجهزة الضفة تهدد شركات النقل بعدم الخروج مع طالبات جامعة"بولتكنيك فلسطين"

الرئيسية الأخبار

الاحتلال يمنع الفلسطينيين من استخدام عين ماء

جيش الاحتلال اتخذ قرار بمنع الفلسطينيين من استخدام "العين الجديدة" في منطقة تل رميدة وسط مدينة الخليل خلال يومي الجمعة والسبت و يتيح ذلك للمغتصبين استخدامها...

السبت, 11 أغسطس, 2012, 12:12 بتوقيت القدس

صورة أرشيفية

هجمة مبرمجة يسوقها مغتصبي الخليل


    أفاد تجمع شباب ضد الاستيطان، بأن جيش الاحتلال اتخذ قرار بمنع الفلسطينيين من استخدام "العين الجديدة" في منطقة تل رميدة وسط مدينة الخليل خلال يومي الجمعة والسبت وانه يتيح ذلك للمغتصبين الذين يستخدمونها يوميا دون أي وجهه حق، علما بأنها وقف إسلامي.



    وذكر التجمع أن المغتصبين قاموا بجملة خطوات تمهد لفرض سيطرتهم المطلقة عليها ومنع الفلسطينيين من الوصول إليها أو حتى المرور من أمامها وقطع الطريق على سكان تل رميدة للوصول إلى شارع الشهداء وحيث قاموا بأعمال بناء بجوار العين الجديدة لأكثر من مرة بهدف سرقتها دون أن تمنعهم الشرطة التي اكتفت بالمراقبة.



    وقال عيسى عمرو منسق تجمع شباب ضد الاستيطان:" لقد قمنا بمنع أعمال البناء أكثر من مرة واتصلنا بمالكي الأرض التي يستخدمها المغتصبين وعرقلنا عملهم لحين، وفجأة تم لاحقا تطويق المنطقة والادعاء بأن أحد المغتصبين تعرض لإصابة قرب العين كخطوة مساعدة على مصادرة العين الجديدة وتغيير تاريخها وتزوير حقيقتها وتحويلها لصالح المغتصبين".



    وأضاف: أن لهذا القرار توابع خطيرة تنذر بهجمة مبرمجة يسوقها مغتصبي الخليل الدخلاء ضد آثار وتراث وتاريخ الخليل وهذا يستدعي موقف تتكاتف فيه كل مؤسسات البلد الفاعلة في هذا النطاق.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>