آخر الأخبار:

  • حماس: الغارة الأخيرة بخانيونس تصعيد خطير ونحذر الاحتلال من تكرار هذه الحماقات
  • معاريف: "إسرائيل" فاشلة "استخبارتيا" أمام حماس في غزة
  • فتح معبر رفح الأحد والاثنين للقادمين لغزة
  • مصادر عبرية: الاحتلال اعتقل لمواطنين اثنين تسللا للداخل المحتل من شرق غزة فجر اليوم
  • كتائب المقاومة الوطنية لوّحت بالتحلل من اتفاق التهدئة الموقع مع الاحتلال الصهيوني بعد القصف الإسرائيلي لأحد مواقع المقاومة في خانيونس فجر اليوم.
  • الجو اليوم السبت غائماً جزئياً الى غائم، ويطرأ انخفاض آخر على درجات الحرارة، ويحتمل سقوط أمطار خفيفة
  • لأول مرة بعد الحرب... طائرات الاحتلال تقصف بصاروخين موقع حطين للمقاومة بخانيونس دون إصابات
  • الأمم المتحدة تدعو "اسرائيل" لدفع تعويضات للبنان والتي تصل الى 850 مليون دولار بسبب حرب 2006
  • هآرتس: لواء في جيش الاحتلال: نظرية الردع أمام قطاع غزة أفلست.
  • واشنطن ترسل 1300 جندي أمريكي للعراق قريبًا ليتجاوز عددهم هناك لـ 4 آلاف جنديًا

الرئيسية الأخبار

الاحتلال يمنع الفلسطينيين من استخدام عين ماء

جيش الاحتلال اتخذ قرار بمنع الفلسطينيين من استخدام "العين الجديدة" في منطقة تل رميدة وسط مدينة الخليل خلال يومي الجمعة والسبت و يتيح ذلك للمغتصبين استخدامها...

السبت, 11 أغسطس, 2012, 12:12 بتوقيت القدس

صورة أرشيفية

هجمة مبرمجة يسوقها مغتصبي الخليل


    أفاد تجمع شباب ضد الاستيطان، بأن جيش الاحتلال اتخذ قرار بمنع الفلسطينيين من استخدام "العين الجديدة" في منطقة تل رميدة وسط مدينة الخليل خلال يومي الجمعة والسبت وانه يتيح ذلك للمغتصبين الذين يستخدمونها يوميا دون أي وجهه حق، علما بأنها وقف إسلامي.



    وذكر التجمع أن المغتصبين قاموا بجملة خطوات تمهد لفرض سيطرتهم المطلقة عليها ومنع الفلسطينيين من الوصول إليها أو حتى المرور من أمامها وقطع الطريق على سكان تل رميدة للوصول إلى شارع الشهداء وحيث قاموا بأعمال بناء بجوار العين الجديدة لأكثر من مرة بهدف سرقتها دون أن تمنعهم الشرطة التي اكتفت بالمراقبة.



    وقال عيسى عمرو منسق تجمع شباب ضد الاستيطان:" لقد قمنا بمنع أعمال البناء أكثر من مرة واتصلنا بمالكي الأرض التي يستخدمها المغتصبين وعرقلنا عملهم لحين، وفجأة تم لاحقا تطويق المنطقة والادعاء بأن أحد المغتصبين تعرض لإصابة قرب العين كخطوة مساعدة على مصادرة العين الجديدة وتغيير تاريخها وتزوير حقيقتها وتحويلها لصالح المغتصبين".



    وأضاف: أن لهذا القرار توابع خطيرة تنذر بهجمة مبرمجة يسوقها مغتصبي الخليل الدخلاء ضد آثار وتراث وتاريخ الخليل وهذا يستدعي موقف تتكاتف فيه كل مؤسسات البلد الفاعلة في هذا النطاق.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>