آخر الأخبار:

  • النائب خريشة يدعو لرقابة شعبية على عملية إعمار القطاع
  • نقابة الموظفين بغزة تحذر من خطوات تصعيدية في ظل انقطاع الرواتب
  • جيش الاحتلال يلغي الحراسة داخل البلدات "غير المتاخمة" للسياج الحدودي مع قطاع غزة
  • أبو مرزوق: أمن سيناء مصلحة فلسطينية والعلاقة مع مصر أفضل بكثير من السابق
  • يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • الطاقة: أزمة انقطاع الكهرباء المتفاقمة في القطاع ستشهد تحسنا ملحوظا خلال الأشهر القريبة
  • ضابط في الجيش الإسرائيلي: الجيش الإسرائيلي يمارس الكذب عندما يصرح بأن صافرات الانذار كاذبة
  • التوتر تخيم على سجن "ريمون" بسبب احتجاج الأسرى على السياسات التعسفية التي تتبعها إدارة السجن
  • الداخلية: السفر عبر معبر رفح اليوم الثلاثاء سيكون للمرجعين، وإلى المواطنين المسجلين في كشف 21 أكتوبر
  • الزراعة: كميات هطول الأمطار في فلسطين تبشر بموسم جيد ينعش القطاع الزراعي

الرئيسية الأخبار

مرسي: سأؤدب المتجاوزين

السبت, 11 أغسطس, 2012, 14:03 بتوقيت القدس


    قال الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية، إنه يقود بنفسه العمليات الجارية فى سيناء لتطهيرها من الإرهابيين، ويتابعها ساعة بساعة، مؤكدا أن هذه العمليات لن تتوقف حتى تستقر الأحوال الأمنية فى سيناء تماماً، ودعا المواطنين إلى التصدى لأى شخص يحاول العبث بأمن البلاد.

    وأضاف مرسي عقب أدائه صلاة الجمعة، بمسجد الحصرى بمدينة ٦ أكتوبر، أمس، إنه كلف وزير الداخلية تكليفاً شخصياً بحماية كل ممتلكات الدولة، وأدان قطع الطرق وإفساد المرافق، خاصة الكهرباء والمياه والمساجد والكنائس.

    وتابع في حديث نشرته صحيفة "اليوم السابع" المصرية "لابد من وجود احترام متبادل بين المواطنين ورجال الشرطة والجيش، ومن يتجاوز منهم، أنا أؤدبه، فالأمن لا يتحقق بغير العدل، وكلاهما لا يمكن أن يعيش بغير العمل، والقانون فوق الجميع، ولن يظلم أحد فى دولتي".

    وشهد المسجد ومحيطه إجراءات أمنية مشددة، إذ أغلقت قوات الحرس الجمهوري أبوابه أثناء أداء «مرسى» الصلاة، بعد زيادة أعداد المصلين بشكل ملحوظ، وتجمهر المئات خارج المسجد، بعد فشلهم في الدخول، واستقبل المواطنون الرئيس بهتافات «الله أكبر ولله الحمد»، ورد «مرسى» لهم التحية قبل أن يحيط به الحرس الجمهوري أثناء دخوله المسجد، ومنع المواطنين من لقائه.

    كان الرئيس قد وصل إلى مطار العريش عصر أمس في موكب رئاسي خاص، حيث سبقت زيارته أكثر من أربع طائرات خاصة بالحرس الجمهوري لتكون طائرة الرئيس هي الخامسة ورافقه وزير الدفاع المشير محمد حسين طنطاوي، ثم استقل طائرة مروحية إلى مدينة رفح.

    وقال «مرسى» خلال وجوده في الحاجز الأمني: «إن الدولة المصرية مصرة على القصاص لدماء شهداء الوطن» وأكد أحقية أبناء سيناء في تملك الأراضي وتسخير موارد الدولة لتنمية سيناء وتحقيق العدالة لأهلها.

    وأكدت مصادر حضرت اللقاء أنه كان بسيطا وغير متكلف، حيث افترش هو والضيوف الأرض مع جنود الحاجز الأمني وأهالي المنطقة التي لا تبعد عن الحدود مع إسرائيل سوى ٢.٥ كم فقط، وتناولوا طعام الإفطار مع الجنود فى نقطة الحرية الأمنية التابعة للجيش في رفح، في حين حلقت مروحيات القوات المسلحة في سماء المنطقة لتأمين الزيارة.
    المصدر: رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>