آخر الأخبار:

  • العدو يعترف الآن بسقوط صواريخ في اسدود وسديروت وعسقلان
  • اندلاع حريق هائل شمال البورصة الصهيونية وسط تل الربيع والشرطة الصهيونية تهرع للمكان
  • الجهاد الإسلامي تدعو جميع المجاهدين عدم التعاطي حول ما يشاع عن التهدئة
  • مستوطنون صهاينة بقيادة المتطرف يهودا غليك يقتحمون باحات المسجد الأقصى المبارك
  • ارتفاع طفيف على درجات الحرارة لتصبح حول معدلها السنوي والرياح غربية إلى شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانًا والبحر خفيف إلى متوسط ارتفاع الموج
  • الاحتلال يعترف بسقوط صاروخ قرب أحد الفنادق في "إيلات" المحتلّة أدى لوقوع إصابات وأضرار في المكان
  • حركة المقاومة الشعبية وكتائب الناصر صلاح الدين: لا تهدئة إلا بشروط المقاومة وهذا ما تم الاتفاق عليه بين القوى الوطنية والإسلامية العاملة على الأرض
  • قوات الاحتلال تداهم منازل المواطنين بمنطقة واد السمن في مدينة الخليل
  • تدمير موقع الأمن الداخلي غرب تل السلطان برفح وإصابات في المكان
  • هنية: لم تطوع مواقفنا السياسية بسبب الحصار ولم يمنع الحصار على قسوته من امتلاك القاومة كل وسائل الدفاع عن شعبنا

الرئيسية الأخبار

"الفسيخ" وجبة الغزيين المفضلة في "عيد الفطر"

السبت, 18 أغسطس, 2012, 13:41 بتوقيت القدس

السمك المملح في أسواق غزة


    عمر الحلبي

    تتزين مائدة الافطار الأولى بعد شهر رمضان المبارك في قطاع غزة بوجبة من ألذ وجبات الطعام، وهي وجبة "الفسيخ" التي تعتبر من التراث الفلسطيني وترفض أن تندثر بالرغم من مرور عشرات السنوات عليها.

    وتعج أسواق قطاع غزة المركزية بالعشرات من المشرتين على مدار الساعة في أخر أيام شهر رمضان لشراء "الفسيخ" –سمك جرع أو بوري يتم وضع كميات كبيرة من الملح والعصفر عليه ويخزن لمدة شهرين تقريباً- وذلك بالرغم من ارتفاع سعره لهذا العام.

    ارتفاع سعره



    فقد بلغ سعر الكيلو من "الفسيخ الأصفر" والمجهز محلياً بـ 25 شيكل، فيما يبلغ سعر كيلو "فسيخ البراميل" –سمك سردين مملح- وهو فسيخ تركي يتم استيراده بـ 14 شيكل فقط.

    وتتراوح كميات تناول الفسيخ بين شخص وآخر، فمنهم من يناوله وكأنه يتناول وجبة سمك عادية، فيما يتناوله البعض الآخر وهم الكثرة بكميات قليلة، لا سيما وأن تناوله يأتي في وقت غير معتاد لتناول الطعام في الصباح، فشهر رمضان لم يمضي على انتهائه سوى 12 ساعة.

    خبراء التغذية يحذرون



    ويحذر مختصو التغذية من الافراط في تناول الفسيخ وذلك لأن ضرره في حال زيادة الكمية التي يتناولها الفرد قد تضر بصحته، وذلك لكمية الملح التي يحتويها، ناهيك عن بعض البكتيريا التي تحتويه نتيجة لتخزينه شهرين تقريباً.

    وينصح خبراء التغذية بالقيام بوضع الفسيخ في الماء والليمون لعدة ساعات قبل تناوله، كي يتم التخلص من الملح والبكتيريا التي يحتوي عليها، حيث أن فترة شهرين للتخزين كافية لأن تجعل الملح يتغلل بشكل جيد في السمك، ويصعب التخلص منه بسهولة.

    هذا بالإضافة إلى أن تناوله للمرضى الضغط والذين يعانون من أمراض في البروستات والمثانة والحوامل يؤثر عليهم بشكل كبير بل ويضر بصحتهم، وينصحون بأن يتم أخذ كميات كبيرة من الماء بعد تناوله ليتخلص الجسم من كمية الملح الكبيرة التي دخلت إليه.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>