آخر الأخبار:

  • القسام: مجموعة من النخبة تفجر عبوة برميلة وعبوات مزروعة مسبقا بقوة راجلة غرب كيسوفيم وتشتبك معها
  • حماس تنفي التصريحات المنسوبة لمشعل خلال مقابلة مزعومة مع "روسيا اليوم"
  • اشتعال النيران في احراش عين كارم نتيجة سقوط صواريخ المقاومة
  • "القسام" تقصف قوة راجلة في موقع الإرسال بـ4 قذائف هاون وتصيبهم مباشرة
  • صافرات الانذار تدوي في بئر السبع المحتلة
  • رويترز: كيري يتحدث عن حصول تقدم بخصوص وقف إطلاق النار
  • استهداف منزل يوسف أبو منديل بالمغازي وسط قطاع غزة
  • القناة7: اصابة 7 جنود صهاينة في قطاع غزة منذ صباح اليوم ونقلهم للمستشفى
  • استشهاد المسن حسن ابو هين 70 عاما و اثنين اخرين في استهداف منزله بالشجاعية و هو والد الزميل الصحفى ياسر ابو هين
  • الصحة: حصيلة العدوان المتواصل على قطاع غزة: 652 شهيدا و4200 جريحا

الرئيسية الأخبار

تظاهرات في إسرائيل رفضاً للحرب على إيران

تظاهر العشرات من الإسرائيليين الرافضين لضرب إيران، قبالة منزل وزير الجيش الإسرائيلي "ايهود باراك"، وذلك لمطالبته بالرجوع عن شن هجوم إسرائيلي على المنشئات النووية الإيرانية...

الإثنين, 20 أغسطس, 2012, 12:39 بتوقيت القدس

المتظاهرون يحملون يافطات كتب عليها "لا للحرب ضد إيران"


    تظاهر العشرات من الإسرائيليين الرافضين لضرب إيران، وللأسبوع الثاني على التوالي، قبالة منزل وزير الجيش الإسرائيلي "ايهود باراك"، وذلك لمطالبته بالرجوع عن شن هجوم إسرائيلي على المنشئات النووية الإيرانية.

    وحسب صحيفة "يديعوت أحرنوت" فإن المتظاهرين يتجمعون كل يوم أمام منزل "باراك" منذ أسبوعين عادا يوم الجمعة، ويحملون يافطات كتب عليها "لا للحرب ضد إيران"، وأخرى كتب عليها "لـ نتنياهو يوجد ملجأ ضد النووي ، ولك؟".

    كما هتف المتظاهرين بشعارات مناهضة للحرب وقاموا بتنظيم عدة أنشطة وفعاليات استعراضية بجور منزل "باراك" تشير إلى رفضهم الحرب على إيران، وتقف عضو المجلس البلدي عن مدينة (تل أبيب) "تمار زندبرغ" من حزب "ميرتس" خلف تنظيم هذه التظاهرات، حيث قالت للصحيفة: "نحن هنا سنستمر في التظاهر حتى يتم إزالة شبح الحرب من علينا".

    وأضافت : "لقد انضم ألينا متظاهرون جدد، وفي الفترة الأخيرة معارضة الهجوم على إيران ازدادت بانضمام الرئيس الإسرائيلي شمعون بيرس والرئيس السابق يتسحاق نافون لجبهة المعارضين، ومن الملاحظ أن الضغط المدني بدأ يؤتي ثماره".

    ونقلت الصحيفة عن المتحدثة باسم مركز الحكم المحلي : إن "هناك شعور بان الجمهور لا يريد الحرب وغير مستعد وجاهز لها من ناحية الملاجئ، وأيضا من ناحية التحذيرات عبر الرسائل والحرب من الملاحظ أنها ليست فقط غير صحيحة، وإنما لا تحظى بدعم وتأييد أمريكي، وكل واحد من المواطنين سيتحمل النتائج بنفسه".
    المصدر: عكا أون لاين رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>