آخر الأخبار:

  • الغارديان: تركيا تعزز وجودها العسكري على الحدود الإيرانية بعد اشتباك مع مسلحين أكراد
  • استشهاد 10 أطفال في سوريا بعد قصف النظام لمدرستهم صباح اليوم.
  • موقع واللا العبري: حماس تطلق صاروخين تجريبيين تجاه البحر.
  • أكدت وزارة التربية والتعليم العالي اليوم الأحد، أن الدوام في الفترة المسائية في مدارس قطاع غزة كالمعتاد
  • أردوغان بعد حديث هاتفي مع نواز شريف: في حال تم الاعتداء على الأراضي السعودية، سيكون هناك رد مشترك قوي.
  • مستوطن يدهس فتاة فلسطينية بالقرب من محطة القطار في باب العامود بالقدس المحتلة
  • غرق عدد من الكرافانات التي تأوي أصحاب المنازل المهدمة في بيت حانون شمال غزة من شدة الأمطار الأمطار.
  • إدخال 480 شاحنة محملة ببضائع ووقود ومساعدات ومواد بناء الى قطاع غزة عبر معبر كرم أبو سالم التجاري اليوم
  • الحرارة أدنى من معدلها العام 9-10 درجات وأمطار مصحوبة بعواصف رعدية
  • العملات مقابل الشيكل: دولار: 3.99، يورو: 4.23، دينار: 5.63، جنيه: 0.52

الرئيسية الأخبار

احذروا المجندات على حدود غزة

الثلاثاء, 04 ديسمبر, 2012, 21:33 بتوقيت القدس

مجندات في جيش الاحتلال الإسرائيلي (أرشيف)

    أخبار ذات علاقة


    كشفت مصادر أمنية تابعة للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة عن تكثيف وحدة "كاركال" الإسرائيلية - التي يغلب عليها الطابع الأنثوي- من عملها على الحدود الشرقية للقطاع بهدف ابتزاز الفلسطينيين ومحاولة إسقاطهم في وحل العمالة.

    وأشارت المصادر إلى أن المقاومة رصدت العديد من المجندات في هذه الوحدة يقمن بمحاولة لفت أنظار الفلسطينيين الذين عادوا للعمل في أراضيهم المحاذية للشريط الحدودي من خلال إظهار أجزاء من أجسادهن ودعوة الشبان للحديث معهن بهدف الإسقاط.

    وأفادت المصادر إلى أن عدد من المجندات اللواتي يخدمن ضمن وحدة كتيبة "قطط الصحراء" الكتيبة(33) التي يكون ثلثها من الذكور وثلثين من الإناث تعمل بشكل واضح على الحدود مع قطاع غزة وجمهورية مصر العربية بهدف الحماية والإسقاط.

    وفي ظل الضعف الاستخباري كتفت أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية وعلى رأسها "الشاباك" تعاونها مع الجيش الإسرائيلي للعمل على تجنيد عملاء جدد من قطاع غزة لتجديد بنك الأهداف الذي استنفذ خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة.

    ومن هذا المنطلق بات التعاون مع كتيبة قطط الصحراء التي يغلب عليها الطابع الأنثوي وسيلة من وسائل إسقاط الشباب والمواطنين عبر إغرائهم جنسياً, حيث تعمد المجندات على إظهار أجزاء من أجسادهن والقيام بأفعال لا أخلاقية بهدف إثارة الشبان ودفعهم للارتباط.

    وتتم عملية الارتباط مع أجهزة أمن العدو على الحدود عبر طريقتين إما عبر إعطاء الشباب أرقام هواتف للاتصال عليها أو دعوتهم للدخول عبر الحدود وإسقاطهم هناك بعد ابتزازهم.
    المصدر: المجد الأمني رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>