آخر الأخبار:

  • أسطول تركي جديد لغزة بحماية البحرية التركية
  • بلغت كلفة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة خلال 3 الأسابيع الماضية نحو 12 مليار شيكل
  • القدرة: عدد الشهداء 1062 شهيدًا 6037 جريحًا
  • المقاومة توافق على تهدئة لـ24 ساعة تبدأ من الساعة الثانية ظهر اليوم الأحد
  • استهداف مباشر لمنزل عائلة الأشقر في مخيم النصيرات و 4 إصابات في المكان
  • صفارات الإنذار تدوي في عسقلان
  • الصحة: مراكز الرعاية ستكون مفتوحة أيام العيد
  • جيش الاحتلال الإسرائيلي يزعم اعتقال شاب حاول تفجير سيارة قرب مستوطنة غرب بيت لحم
  • غارة اسرائيلية جديدة على المنطقة الوسطى في مخيم النصيرات.
  • إعلام العدو يعترف بمقتل أحد الصهاينة الذين أصيبوا بصواريخ المقاومة الليلة على الحدود مع قطاع غزة ليرتفع عدد قتلاه إلى اثنين

الرئيسية الأخبار

احذروا المجندات على حدود غزة

الثلاثاء, 04 ديسمبر, 2012, 21:33 بتوقيت القدس

مجندات في جيش الاحتلال الإسرائيلي (أرشيف)


    كشفت مصادر أمنية تابعة للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة عن تكثيف وحدة "كاركال" الإسرائيلية - التي يغلب عليها الطابع الأنثوي- من عملها على الحدود الشرقية للقطاع بهدف ابتزاز الفلسطينيين ومحاولة إسقاطهم في وحل العمالة.

    وأشارت المصادر إلى أن المقاومة رصدت العديد من المجندات في هذه الوحدة يقمن بمحاولة لفت أنظار الفلسطينيين الذين عادوا للعمل في أراضيهم المحاذية للشريط الحدودي من خلال إظهار أجزاء من أجسادهن ودعوة الشبان للحديث معهن بهدف الإسقاط.

    وأفادت المصادر إلى أن عدد من المجندات اللواتي يخدمن ضمن وحدة كتيبة "قطط الصحراء" الكتيبة(33) التي يكون ثلثها من الذكور وثلثين من الإناث تعمل بشكل واضح على الحدود مع قطاع غزة وجمهورية مصر العربية بهدف الحماية والإسقاط.

    وفي ظل الضعف الاستخباري كتفت أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية وعلى رأسها "الشاباك" تعاونها مع الجيش الإسرائيلي للعمل على تجنيد عملاء جدد من قطاع غزة لتجديد بنك الأهداف الذي استنفذ خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة.

    ومن هذا المنطلق بات التعاون مع كتيبة قطط الصحراء التي يغلب عليها الطابع الأنثوي وسيلة من وسائل إسقاط الشباب والمواطنين عبر إغرائهم جنسياً, حيث تعمد المجندات على إظهار أجزاء من أجسادهن والقيام بأفعال لا أخلاقية بهدف إثارة الشبان ودفعهم للارتباط.

    وتتم عملية الارتباط مع أجهزة أمن العدو على الحدود عبر طريقتين إما عبر إعطاء الشباب أرقام هواتف للاتصال عليها أو دعوتهم للدخول عبر الحدود وإسقاطهم هناك بعد ابتزازهم.
    المصدر: المجد الأمني رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>