آخر الأخبار:

  • الحية: مصر أبلغتنا بتأجيل جلسة مفاوضات التهدئة
  • عاطف عدوان: الحمد لله فقد المصداقية كرئيس وزراء لحكومة التوافق الوطني لعدم تنفيذه أي من وعوده المتعلقة بحل مشاكل القطاع وعليه الرحيل
  • يطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • وزارة الداخلية:حدود قطاع غزة مع مصر مضبوطة وآمنة وليس لنا أي علاقة بالأحداث الداخلية المصرية
  • خليل الحية: أمن إسرائيل أول من سيدفع ثمن تأخر إعمار قطاع غزة
  • هيئة المعابر: السلطات المصرية تبلغنا بإغلاق معبر رفح البري يوم السبت وحتى إشعار آخر
  • الداخلية تحذر من خطورة الوضع القائم في قطاع غزة مع حلول فصل الشتاء
  • الخضري: الاحتلال الإسرائيلي يريد إعمارًا إعلاميًا وما وصل من مواد بناء لا يكفي لإعمار بناية واحدة
  • تجدد مواجهات في القدس و"إسرائيل" تخشى من انتفاضة ثالثة
  • نقابة الموظفين بغزة: سنقوم بإجراءات تصعيدية خلال الأسبوع القادم احتجاجاً على عدم صرف رواتب الموظفين من قبل حكومة الوفاق

الرئيسية الأخبار

الاحتلال يرفع سعر الكهرباء لنقص الغاز المصري

أفادت التقارير الاقتصادية الصهيونية أنه من المتوقع أن يتم رفع أسعار الكهرباء بنسبة لم يسبق لها مثيل قد تصل إلى نحو 20%، وعلم أنه تمت مناقشة رفع أسعار الكهرباء خلال مناقشات أجرتها شركة الكهرباء، وذلك بسبب النقص الغاز المصري واستهلاك المزيد من السولار.

الخميس, 30 يونيو, 2011, 11:45 بتوقيت القدس

الاحتلال يرفع سعر الكهرباء لنقص الغاز المصري


    أفادت التقارير الاقتصادية الصهيونية أنه من المتوقع أن يتم رفع أسعار الكهرباء بنسبة لم يسبق لها مثيل قد تصل إلى نحو 20%.

    وعلم أنه تمت مناقشة رفع أسعار الكهرباء خلال مناقشات أجرتها شركة الكهرباء، وذلك بسبب النقص الغاز المصري واستهلاك المزيد من السولار.

    كما علم أن شركة الكهرباء قد توجهت إلى الحكومة بهذا الشأن، وذلك نظرا للأبعاد المحتملة لرفع أسعار الكهرباء على الاقتصاد.

    إلى ذلك، من المقرر أن تقوم شركة الكهرباء باتخاذ قرارات في الأيام القريبة رسوم الكهرباء السنوية للعام 2011، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الوقود.

    وأشارت التقارير الاقتصادية إلى أن السبب الرئيسي لرفع أسعار الكهرباء يرتبط بحدثين حصلا في الفترة الأخيرة. أولها هو وقف تدفق الغاز الطبيعي من مصر لفترتين امتدتا إلى نحو 80 يوما، الأمر الذي اضطر شركة الكهرباء إلى استخدام غاز بأسعار أعلى أو وقود بديلة أغلى.

    وجاء أن إعادة ضخ الغاز المصري إلى الكيان، قبل شهر، لم يتم بشكل كامل، حيث أن حكومة الاحتلال تحصل على نحو 20%-30% من الكمية المفترضة. كما من المتوقع أن تحصل تشويشات في ضخ الغاز إلى إسرائيل حتى نهاية العام الجاري، الأمر الذي دفع الشركة إلى رفع رسوم الكهرباء بنسبة تصل إلى 9%.

    إلى جانب ذلك، ألزمت وزارة جودة البيئة الصهيونية شركة الكهرباء بتفعيل محطات توليد الطاقة بواسطة السولار قبل التحول إلى استخدام المازوت، علما أن ذلك يكلف زيادة بنسب تتراوح ما بين 80%-190%، وأدى ذلك إلى رفع رسوم الكهرباء بنسبة 7%.

    وعلاوة على ذلك، وبسبب ارتفاع أسعار الفحم والغاز الطبيعي فإن شركة الكهرباء طالبت بزيادة الرسوم بنسبة 4%، ما يعني بالمجمل أنها قد تصل إلى نحو 20%
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>