آخر الأخبار:

  • أبو مرزوق: قد نضطر لمفاوضة الاحتلال إذا بقي الحال هكذا.
  • في الجولة الأولى من نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا حقق منتخب أيسلندا فوزا على ضيفه التركي 3-صفر ، في حين تعادلت كازاخستان مع لاتفيا
  • فوز المنتخب التشيكي على المنتخب الهولندي 2-1 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى المؤهلة إلى نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا
  • حملة اتقالات واسعة تشنها أجهزة الضفة بحق العشرات من أبناء حماس
  • سلطات الاحتلال أصدرت وجددت أوامر إدارية بحق 14 أسيرًا منذ بداية أيلول (سبتمبر) الجاري في سجون الاحتلال
  • محكمة الاحتلال تحكم على الأسيرين المقدسيين هيثم الجعبة، ورامي زكريا بركة 20 عامًا بتهمة القيام بأنشطة "معادية" في المسجد الأقصى
  • لا يطرأ تغير على درجات الحرارة التي تبقى حول معدلها السنوي العام، والرياح شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • الجرافات الإسرائيلية تتوغل بشكل محدود شرقي بلدة القرارة شمالي محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة
  • الاحتلال يعتقل ما يزيد عن 17 شابًا من مدن متفرقة من الضفة الغربية بينهم أربعة أشقاء
  • أفيغدور ليبرمان: كل معركة مع حركة حماس تعزز قوتها السياسية

الرئيسية الأخبار

عباس: إما المفاوضات أو التوجه للأمم المتحدة

قال رئيس السلطة محمود عباس إن السلطة لن تتوجه الى الامم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية في حال وافقت (إسرائيل) على مفاوضات تستند على حدود عام 67

الخميس, 30 يونيو, 2011, 16:44 بتوقيت القدس

عباس طالب (إسرائيل) بالاعتراف بالدولة الفلسطينية


    أمستردام - نيرمين الدهيشة

    ‏قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس انه لن يتوجه الى الامم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية في حال وافقت (إسرائيل) على مفاوضات تستند على حدود عام 67 مع تبادل محدود للاراضي ووقف الاستيطان.

    وأضاف عباس في كلمة ألقاها أمام مجلسي الشيوخ والنواب الهولنديين، اليوم الخميس، إنه "على (إسرائيل) أن ترد على اعتراف شعبنا الفلسطيني بحقها بالوجود، بأن تعترف بالدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967".

    وتابع:" أود أن أكرر التزامنا بحق الدولتين فلسطين و(إسرائيل) جنبا إلى جنب بسلام وأمان، وعلينا إنجاز هدفنا من خلال المفاوضات بعيدا عن العنف، ولهذه الغاية أدعو الحكومة الإسرائيلية لقبول مرجعيات المفاوضات بما فيها مبادئ الرئيس أوباما لحل الدولتين على حدود الأرض التي احتلت عام 1967، مع تبادل محدود ومتفق عليه ووقف للنشاطات الاستيطانية".

    وقال " هدفنا الأساسي هو المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي للوصول للسلام، وآمل أن تنجح الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوروبي وروسيا الاتحادية في جهودهم التي يبذلونها لاستئناف مفاوضات السلام".

    وذكّر عباس باعتراف الجانب الفلسطيني بحق (إسرائيل) في الوجود وقال: "اعترفنا بوجود دولة إسرائيل ونأمل أن ترد الحكومة الإٍسرائيلية بالاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود الأرض التي احتلت عام 1967".

    ومضى قائلا: "اليوم تعترف بنا 117 دولة في العالم ونأمل من أولئك الذين لم يعترفوا بعد بدولة فلسطين أن يفعلوا ذلك في أسرع وقت ممكن".
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>