آخر الأخبار:

  • أحمد أبو طه مدير مكتب إعلام الأسرى: السجون تعيش حالة من التوتر الشديد
  • أردوغان يهاجم الانقلاب في مصر ويطالب الأمم المتحدة بالدفاع عن الديمقراطية، وعدم الاعتراف بمن قتل الآلاف الذين خرجوا ليطالبوا بأصواتهم
  • أبو مرزوق: أجواء إيجابية تسود جلسات الحوار في القاهرة
  • البحرية الإسرائيلية تطلق صباح اليوم النار بكثافة صوب مراكب الصيادين في عرض بحر مدينة غزة
  • التعادل السلبي لفريق مالاجا مع برشلونة ضمن الجولة الخامسة من الدوري الإسباني
  • يطرأ انخفاض على درجات الحرارة والرياح جنوبية غربية إلى شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانًا والبحر خفيف إلى متوسط ارتفاع الموج
  • نائب نقيب الموظفين بغزة إيهاب النحال يطالب حكومة التوافق الوطني بصرف رواتب موظفيها بغزة أسوة بموظفي السلطة برام الله
  • حماس: الاعتقالات والاستدعاءات التي تشنها أجهزة الضفة في صفوف نشطائنا ارتفعت بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة
  • السعودية: الخميس، هو أول أيام ذي الحجة، ويوم السبت (4-10)هو أول أيام عيد الأضحى المبارك
  • يعالون: حماس أرادت التوصل لوقف إطلاق النار بعد أسبوعين من الحرب لكن حقيقة الانقسام الذي ظهر داخل الكابينت شجعها على عدم وقف إطلاق الصواريخ

الرئيسية الأخبار

جريمة بشعة .. إمام مسجد يقتل مسناً بطولكرم

السبت, 24 سبتمبر, 2011, 00:07 بتوقيت القدس

صورة من الأرشيف


    مراسلنا

    استفاق أهالي قرية "دير الغصون" شمالي مدينة طولكرم، على نبأ جريمة قتل بشعة، هزّت مشاعرهم، وكشف سر اختفاء رجل مسن منذ ثلاثة أيام.

    فبعد بلاغ وصل للشرطة في المدينة عن اختفاء "زهير رشيد محمد بدران" (55 عاماً) تحركت قوة من المباحث الجنائية لتتبع أثره، حيث دلت التحريات إلى المقتول تلقى اتصالاً هاتفياً من إمام إحدى المساجد في بلدتهم دعاه للالتقاء في منزل شقيق الإمام في منطقة "عزبة شوفة" المجاورة، وبعدها لم يظهر للرجل أي أثر.

    وبعد مجابهة الإمام اعترف بأنه أقدم برفقة شقيقه على قتل الرجل ودفنه في فناء البيت.

    تعود أحداث القصة إلى أن المسن، أدان الإمام مبلغاً كبيراً من المال، وفي وقت السداد ماطل المستدان لمدة طويلة، فقام حينها المسن بتهديد الإمام أنه سيقوم بإبلاغ الشرطة عنه.

    وعندها، استدرج الإمام بمساعدة شقيقه المسن إلى "عزبة شوفة" وقاموا بتقييده وقتله، ووضعه في حفرة، وصب "الباطون" فوقها لإخفائها.
    المصدر: رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>