آخر الأخبار:

  • العدو يعترف الآن بسقوط صواريخ في اسدود وسديروت وعسقلان
  • اندلاع حريق هائل شمال البورصة الصهيونية وسط تل الربيع والشرطة الصهيونية تهرع للمكان
  • الجهاد الإسلامي تدعو جميع المجاهدين عدم التعاطي حول ما يشاع عن التهدئة
  • مستوطنون صهاينة بقيادة المتطرف يهودا غليك يقتحمون باحات المسجد الأقصى المبارك
  • ارتفاع طفيف على درجات الحرارة لتصبح حول معدلها السنوي والرياح غربية إلى شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانًا والبحر خفيف إلى متوسط ارتفاع الموج
  • الاحتلال يعترف بسقوط صاروخ قرب أحد الفنادق في "إيلات" المحتلّة أدى لوقوع إصابات وأضرار في المكان
  • حركة المقاومة الشعبية وكتائب الناصر صلاح الدين: لا تهدئة إلا بشروط المقاومة وهذا ما تم الاتفاق عليه بين القوى الوطنية والإسلامية العاملة على الأرض
  • قوات الاحتلال تداهم منازل المواطنين بمنطقة واد السمن في مدينة الخليل
  • تدمير موقع الأمن الداخلي غرب تل السلطان برفح وإصابات في المكان
  • هنية: لم تطوع مواقفنا السياسية بسبب الحصار ولم يمنع الحصار على قسوته من امتلاك القاومة كل وسائل الدفاع عن شعبنا

الرئيسية الأخبار

حلايقة: اعتقالات السلطة تجاهل للمصالحة

النائب عن كتلة التغيير والإصلاح سميرة الحلايقة تعتبر أن اعتقالات السلطة السياسية تجاهل لاتفاق المصالحة، وتؤكد أن من يتحدثون عن المصالحة هم أنفسهم من يرغبون باستئصال حماس..

السبت, 15 يونيو, 2013, 12:36 بتوقيت القدس

أجهزة الضفة ضاعفت حملات الاعتقال بحق أنصار حماس


    عدّت النائب عن كتلة التغيير والإصلاح سميرة الحلايقة مواصلة أجهزة السلطة حملات الاعتقالات والاستدعاء السياسية في الضفة الغربية المحتلة، دليلاً واضحاً على استمرار تلك الأجهزة في تجاهل اتفاق المصالحة وتوصيات لجنة الحريات.

    وأوضحت الحلايقة في تصريح لها اليوم السبت أن ما يجري على أرض الواقع منافٍ تماماً لما أُعلن عنه خلال اللقاءات الأخيرة بين حركتي فتح وحماس، مشيرةً إلى أن سلطة رام الله عملت على تشكيل حكومة الحمد الله وإجراء انتخابات في بعض البلديات والمجالس المحلية والجمعيات التي من المفروض أن تعود لمؤسسيها بحسب اتفاق المصالحة.

    وقالت الحلايقة إن "كافة تلك الممارسات تدلل بشكل واضح على أن ما يجري هو تكريس وإدارة للانقسام وليس إنهاء له"، منوهة إلى أن "المصالحة لن تتحقق بإجراء الانتخابات أو تشكيل الحكومات بل بإنهاء ملف الاعتقال السياسي وإلغائه إلى الأبد".

    وأكدت الحلايقة "أن من يجلسون مع حركة حماس ويتحدثون عبر وسائل الإعلام حول رغبتهم في تطبيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام، هم ذاتهم من يسعون بشكل يومي لاستئصال الحركة وكسر عزيمتها من خلال حملة الاعتقالات والاستدعاءات السياسية التي يقومون بها".

    وتشن أجهزة السلطة الأمنية حملة اعتقالات واستدعاءات واسعة بشكل يومي تطال العشرات من مناصري حركة حماس في الضفة المحتلة، حيث تصاعدت وتيرة الاعتقالات السياسية بعد تشكيل رئيس سلطة رام الله لحكومته الجديدة برئاسة الدكتور رامي الحمد لله.

    بدورهم، تسابق أبناء الضفة الغربية إلى إعلان رفضهم الذهاب لاستدعاءات الأجهزة الأمنية، معلنين انضمامهم لحملة "مش فارقة معي"، التي تعتبر امتداداً لحملة شباب الضفة لرفض الاعتقالات والاستدعاءات السياسية.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>