آخر الأخبار:

  • توقف إضراب عمال النظافة في المشافي بسبب خطورة الأوضاع الصحية وإعطاء فرصة لحكومة التوافق لمراجعة سياساتها
  • جمال الخضري ينفي وجود آلية حقيقية وفعلية لإدخال مواد البناء إلى غزة وإعادة الإعمار كما يروج إعلامياً
  • إضراب شامل اليوم الأربعاء في جميع الوزارات والهيئات والمدارس الحكومية في قطاع غزة احتجاجًا على عدم تلبية حكومة التوافق مطالب الموظفين
  • روما الإيطالي يخسر أمام بايرن ميونيخ الألماني 1-7 في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الخامسة ضمن دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم
  • يعلون يتهم قطر وتركيا بدعم حماس
  • يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • شالكه الألماني يتغلب على شبونة البرتغالي 4-3 بمبارة مثيرة في دوري أبطال أوروبا
  • تشلسي الإنكليزي يسحق ماريبور 6-صفر في دوري أبطال أوروبا
  • نادي الأسير: الوضع الصحي للأسير المضرب عن الطعام رائد موسى، في تدهور شديد، لا سيما وأن إدارة السجن ترفض إمداده بالملح، وهو يتناول الماء فقط
  • الاحتلال يفرج عن الأسيرة أمل خلف واثنين من أشقائها من حي باب السلسلة في القدس المحتلة

الرئيسية الأخبار

تراجع صهيوني عن عبرنة الأسماء العربية

رفضت لجنة الأسماء الصهيونية بالإجماع اقتراح وزير المواصلات يسرائيل كاتس القاضي بعبرنة الأسماء العربية وكتابة الأسماء العبرية بدلا عنها خصوصا على شاخصات الطرق باللغة العبرية والانجليزية والعربية نسخا عن الاسم العبري.

الأربعاء, 06 يوليو, 2011, 20:22 بتوقيت القدس

الكيان الصهيوني يحاول تهويد أسماء المدن

الكيان الصهيوني يحاول تهويد أسماء المدن


    رفضت لجنة الأسماء الصهيونية بالإجماع اقتراح وزير المواصلات يسرائيل كاتس القاضي بعبرنة الأسماء العربية وكتابة الأسماء العبرية بدلا عنها خصوصا على شاخصات الطرق باللغة العبرية والانجليزية والعربية نسخا عن الاسم العبري "مثلا القدس بالعبرية و Jerusalem بالانجليزية " وفقا للاقتراح سيتم تغيرها إلى كلمة يروشلايم باللغات الثلاثة .

    وأضاف موقع هأرتس الالكتروني الذي أورد النبأ اليوم "الاربعاء" أن مكتب رئيس الوزراء نتياهو ابلغ وزارة المواصلات بان اقتراحها بتغيير الأسماء غير واقعي ولا يمكن قبوله .

    وأثار اقتراح وزير الموصلات المذكور انتقادات واسعة بين أعضاء لجنة الأسماء الرسمية وهي الجهة المختصة بتسمية الأماكن والشوارع في الكيان الصهيوني منذ عام 1950 .

    ونقل الموقع عن رئيس اللجنة البروفسور "موشه برور" قوله "كل العالم يعرف القدس باسم Jerusalem وأيضا أسماء الأماكن الأخرى التي وردت يعبر عنها العالم بما يقابل أسمائها في اللغات المختلفة ومن شان اقتراح تغيير الأسماء أن يضر بالسياحة والسياح وهذا الأمر يسري أيضا على اللغة العبرية إذ لا يعقل أن تأتي وتغيير اسما يعرفه العالم ولا يمكن أن نقول "حفرون" ونمسح "الخليل".

    وأضاف رئيس اللجنة بان لجنته مهنية بشكل مطلق وان من بين أعضائها الـ 22 يوجد يمنيين متطرفين ويساريين إضافة إلى 16 بروفسورا يوصفون بالكبار .

    ورغم قرار لجنة الأسماء القاطع والمجمع عرض اقتراح يسرائيل كاتس يوم أمس على الحكومة لمناقشته واتخاذ القرار المناسب فيما يتحضر كاتس وهو احد أعضاء اللجنة الوزارية إلى طرق اقتراحه رسميا على اللجنة التي كلفتها الحكومة وذلك لإقرار "التسجيل " التي بلورتها لجنة الأسماء والذي يتضمن تغيرات لفظية فقط وحدد قواعد وأسس واضحة لنسخ وتهجئة الأسماء .

    وجاء في رد أرسله مكتب نتنياهو إلى صحيفة هأرتس " التسجيل الجديد للأسماء هدف إلى توحيد كتابة الأسماء وإعادة نسخها باللغة اللاتينية والعربية ووزير المواصلات سيشارك في اجتماعات اللجنة الوزارية التي ستستمع إليه وتدرس أقواله واقتراحاته فيما تقتصر صلاحيات لجنة الأسماء على الاجتماع لإقرار التسجيل الجديد وليس لبحث اقتراحات مناقضة وهذه اللجنة أقرت التسجيل الجديد لكنها رفضت اقتراح وزير المواصلات وتم إيضاح هذا الأمر لممثلي وزارة المواصلات خلال اجتماع عقد في وزارة العدل حيث تم إبلاغهم بأنه لا يمكن قبول اقتراحهم ".
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>