آخر الأخبار:

  • الداخلية: ليس هناك اتفاق على تهدئة وذلك لتعنت الاحتلال وما يحدث هو هدوء ميداني غير مرتبط باتفاق
  • المدفعية الصهيونية تقصف منطقة الزنة ببني سهيلا شرق خان يونس
  • القسام يحصي عدد قتلى الجنود الإسرائيليون 91 ناهيك عن قتلى تفجيرات الدبابة وغيرها
  • اجتماع طارئ للكابينت لبحث الأوضاع بغزة خلال ساعات
  • أسطول تركي جديد لغزة بحماية البحرية التركية
  • بلغت كلفة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة خلال 3 الأسابيع الماضية نحو 12 مليار شيكل
  • القدرة: عدد الشهداء 1062 شهيدًا 6037 جريحًا
  • المقاومة توافق على تهدئة لـ24 ساعة تبدأ من الساعة الثانية ظهر اليوم الأحد
  • استهداف مباشر لمنزل عائلة الأشقر في مخيم النصيرات و 4 إصابات في المكان
  • صفارات الإنذار تدوي في عسقلان

الرئيسية الأخبار

يجب عدم ترك الساحة الدولية نهبا للتدخل الصهيوني

بحر يدعو أوغلو لطرح قضايا الأسرى دوليا

بحر يدعو أكمل الدين إحسان أوغلو الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي إلى طرح قضايا الأسرى، والنواب المقدسيين المهددين بالإبعاد، ونواب الضفة المختطفين في سجون الاحتلال، في المحافل الدولية.

السبت, 09 يوليو, 2011, 22:06 بتوقيت القدس

د.أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي


    أحمد عبد الهادي

    دعا د. أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي د. أكمل الدين إحسان أوغلو الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي إلى طرح قضايا الأسرى، والنواب المقدسيين المهددين بالإبعاد، ونواب الضفة المختطفين في سجون الاحتلال، في المحافل الدولية.

    ووضع بحر –في اتصال هاتفي اليوم- أوغلو في صورة إضراب الأسرى في سجون الاحتلال الذين يواجهون عقوبات إسرائيلية مشددة تمتهن كرامتهم الآدمية وأبسط حقوقهم الإنسانية وتتنافى مع كل الاتفاقات والمواثيق الدولية، كما أطلعه على معاناة النواب المقدسيين الذين مضى عام كامل على قرار إبعادهم من مدينة القدس دون أي مسوّغ قانوني، وكذلك معاناة النواب المختطفين في الضفة الغربية على يد سلطات الاحتلال التي تحاول تعطيل عمل المجلس التشريعي وتفريغ الضفة من رموزها السياسية وقياداتها الجماهيرية ذات التأثير في المجتمع الفلسطيني.

    وشدد بحر على ضرورة قيام منظمة المؤتمر الإسلامي بدور نشط وفعال في الدفاع عن القضية الفلسطينية بشكل عام، وقضايا الأسرى والنواب بشكل خاص، داعيا إلى عدم ترك الساحة الدولية نهبا لأشكال العمل والتدخل الإسرائيلي الذي يقوم على دعاية رخيصة تطفح بالكذب والتشويه والتضليل في مواجهة الحقوق والقضايا الفلسطينية.

    ولفت بحر إلى أن الفلسطينيين جميعا يأملون في قفزة نوعية تعتري أداء منظمة المؤتمر الإسلامي بما ينسجم مع المخططات الصهيونية التي تحاول تصفية القضية الفلسطينية، وضرب قضاياها الأساسية، وعلى رأسها قضايا القدس واللاجئين والأسرى، مشيرا إلى إمكانيات التواصل والتوظيف الواسعة التي تمتلكها منظمة المؤتمر الإسلامي على الساحة الدولية التي يجب تسخيرها لنصرة القضية الفلسطينية.

    من جهة أخرى دعا بحر أوغلو لزيارة قطاع غزة، والإقدام على خطوة عملية لكسر الحصار المفروض، وخصوصا في ظل التواطؤ الأوروبي مع الاحتلال الإسرائيلي لمنع أسطول الحرية (2) من بلوغ شواطئ غزة وكسر الحصار البحري عنها.

    بدوره، وعد أوغلو بحر بدراسة أمر زيارة قطاع غزة خلال الفترة المقبلة، وبسرعة التحرك لتفعيل قضايا الأسرى والنواب في المحافل الدولية.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>