آخر الأخبار:

  • قوات الاحتلال الإسرائيلي تشنّ حملة اعتقالات ليلية بالضفة الغربية المحتلّة وتعتقل خمسة شبان وتسلم آخرين بلاغات لمقابلة جهاز مخابراتها الداخلي "الشاباك".
  • قوات الاحتلال تقتحم بلدة العيزرية شرق القدس المحتلة فجر اليوم وتعتقل الشاب مهدي نمر الرشق
  • مراسلنا: دبابة إسرائيلية بالقرب من موقع صوفا تطلق النار صوب مزارعي رفح جنوب قطاع غزة دون إصابات
  • بشار الأسد: لم يحدث أن انطلقت أي عملية ضد "إسرائيل" من مرتفعات الجولان منذ وقف إطلاق النار عام 1974
  • قوات من جيش الاحتلال تحتجز عددا من المواطنين على حاجز عسكري تم نصبه غرب محافظة جنين
  • القناة الثانية العبرية: نائب المفتش العام للشرطة الإسرائيلية يقدم استقالته بعد إتهامه بالتحرش الجنسي
  • انخفاض ملموس على درجات الحرارة مع بقائها أعلى من معدلها السنوي العام
  • الدولار 4.01/ اليورو 4.48 / الدينار الأردني 5.66/ الجنية المصري 0.54
  • ريال مدريد المتصدر يخطف فوزا صعبا على مضيفه قرطبة 2-1 اليوم السبت في افتتاح المرحلة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
  • الأناضول: مسلحون يختطفون وزير الشباب والرياضة لـ ‫‏أفريقيا_الوسطى‬ في بانغي

الرئيسية الأخبار

فضيحة تطبيعية من العيار الثقيل لجبريل الرجوب

فضيحة تطبيع رياضي من العيار الثقيل، تقوم بها اللجنة الأولمبية الفلسطينية، بتسهيل مشاركة الكيان الصهيوني في بطولات ألعاب البحر المتوسط، التي فشلت كل محاولات الكيان في الانضمام إليها حتى الآن..

الأربعاء, 28 ديسمبر, 2011, 13:23 بتوقيت القدس

جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية في رام الله


    كشفت صحيفة "بانوراما" التي تصدر في فلسطين المحتلة عام 48، عن فضيحة تطبيع رياضي من العيار الثقيل، تقوم بها اللجنة الأولمبية الفلسطينية، بتسهيل مشاركة الكيان الصهيوني في بطولات ألعاب البحر المتوسط، التي فشلت كل محاولات الكيان في الانضمام إليها حتى الآن.

    وأشارت الصحيفة في تقرير لها أمس الثلاثاء (27-12)، إلى أن الكيان الصهيوني فشل حتى الآن في المشاركة، بسبب رفض الدول العربية المنضوية تحت لواء اللجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط.

    وأضافت الصحيفة إن اللجنة الأولمبية الفلسطينية وقعت اتفاقية تعاون مع نظيرتها الصهيونية في مدينة رام الله بالضفة الغربية، وذلك للمرة الأولى، وسط عدم وضوح للرؤية من جانب الجهة الفلسطينية الموقعة على الاتفاق.

    وتوقعت الصحيفة أن تثير الاتفاقية سخطًا وجدلاً واسعًا في الشارع الرياضي الفلسطيني، الذي يرفض بشكل قاطع أي تطبيع رياضي مع الكيان الصهيوني.

    وأشارت إلى أن الاتفاقية وُقّعت خلال اجتماع بين جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية ونظيره الصهيوني تسفي فرشياك في مدينة رام الله، ونصّت على بناء جسور من التعاون المستقبلي بين اللجنتين.

    وقالت الصحيفة إن الاتفاق يتضمن مساعدة الرياضيين الفلسطينيين على المعابر داخل حدود السلطة وخارجها، والمساعدة في دخول الطرود عبر حدود الكيان الصهيوني، وبناء جسور من التعاون المستقبلي بين اللجنتين.

    ويتضمن الاتفاق أن تلتزم اللجنة الأولمبية الفلسطينية بمساعدة اللجنة الأولمبية الصهيونية بمساعيها للمشاركة تحت اسم "إسرائيل" في دورات وبطولات الرياضة التابعة للدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

    ونوهت الصحيفة إلى أن الدول العربية التي ترفض مشاركة الكيان الصهيوني بسبب القضية الفلسطينية، ستجد نفسها في موقف غريب إذا دعمت اللجنة الأولمبية الفلسطينية لدخول اللجنة الصهيونية لهذا التكتل الرياضي المتوسطي.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>