آخر الأخبار:

  • المحكمة الإدارية العليا في مصر، السبت، ترفض دعوى حل حزب النور السلفي لعدم الاختصاص.
  • 19 قتيلًا في انهيار بئر منجم للذهب في تنزانيا
  • سفينة لكسر الحصار عن غزة على متنها شخصيات دولية بارزة من بينها الرئيس التونسي السابق منصف المرزوقي.
  • اليمن... مسلحون من قبائل حضرموت يسيطرون على هضبة حضرموت النفطية
  • وزيرالشؤون المدنية حسين الشيخ يؤكد أن الاحتلال سيسلم السلطة عائدات الضراب المجمدة غداً أو بعد غد.
  • سوريا: الطيران المروحي السوري قصف ليلا أحياء مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بالبراميل المتفجرة
  • 22 قتيلا وعشرات الجرحى جراء انفجار سيارة مفخخة أمام مصرف بأفغانستان
  • ارتفاع على درجات الحرارة، ويكون الطقس لطيفا نهارا، وباردا ليلا مع ظهور بعض السحب المنخفضة
  • السعودية تعلن عن مساعدة بقيمة 274 مليون دولار للأمم المتحدة للعمليات الانسانية في اليمن.
  • ليبرمان يصرح بأن مسألة توزيع الحقائب الوزارية لن تكون عقبة بوجه انضمام حزبه إلى الحكومة.

الرئيسية الأخبار

فضيحة تطبيعية من العيار الثقيل لجبريل الرجوب

فضيحة تطبيع رياضي من العيار الثقيل، تقوم بها اللجنة الأولمبية الفلسطينية، بتسهيل مشاركة الكيان الصهيوني في بطولات ألعاب البحر المتوسط، التي فشلت كل محاولات الكيان في الانضمام إليها حتى الآن..

الأربعاء, 28 ديسمبر, 2011, 13:23 بتوقيت القدس

جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية في رام الله


    كشفت صحيفة "بانوراما" التي تصدر في فلسطين المحتلة عام 48، عن فضيحة تطبيع رياضي من العيار الثقيل، تقوم بها اللجنة الأولمبية الفلسطينية، بتسهيل مشاركة الكيان الصهيوني في بطولات ألعاب البحر المتوسط، التي فشلت كل محاولات الكيان في الانضمام إليها حتى الآن.

    وأشارت الصحيفة في تقرير لها أمس الثلاثاء (27-12)، إلى أن الكيان الصهيوني فشل حتى الآن في المشاركة، بسبب رفض الدول العربية المنضوية تحت لواء اللجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط.

    وأضافت الصحيفة إن اللجنة الأولمبية الفلسطينية وقعت اتفاقية تعاون مع نظيرتها الصهيونية في مدينة رام الله بالضفة الغربية، وذلك للمرة الأولى، وسط عدم وضوح للرؤية من جانب الجهة الفلسطينية الموقعة على الاتفاق.

    وتوقعت الصحيفة أن تثير الاتفاقية سخطًا وجدلاً واسعًا في الشارع الرياضي الفلسطيني، الذي يرفض بشكل قاطع أي تطبيع رياضي مع الكيان الصهيوني.

    وأشارت إلى أن الاتفاقية وُقّعت خلال اجتماع بين جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية ونظيره الصهيوني تسفي فرشياك في مدينة رام الله، ونصّت على بناء جسور من التعاون المستقبلي بين اللجنتين.

    وقالت الصحيفة إن الاتفاق يتضمن مساعدة الرياضيين الفلسطينيين على المعابر داخل حدود السلطة وخارجها، والمساعدة في دخول الطرود عبر حدود الكيان الصهيوني، وبناء جسور من التعاون المستقبلي بين اللجنتين.

    ويتضمن الاتفاق أن تلتزم اللجنة الأولمبية الفلسطينية بمساعدة اللجنة الأولمبية الصهيونية بمساعيها للمشاركة تحت اسم "إسرائيل" في دورات وبطولات الرياضة التابعة للدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

    ونوهت الصحيفة إلى أن الدول العربية التي ترفض مشاركة الكيان الصهيوني بسبب القضية الفلسطينية، ستجد نفسها في موقف غريب إذا دعمت اللجنة الأولمبية الفلسطينية لدخول اللجنة الصهيونية لهذا التكتل الرياضي المتوسطي.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>