آخر الأخبار:

  • توقف إضراب عمال النظافة في المشافي بسبب خطورة الأوضاع الصحية وإعطاء فرصة لحكومة التوافق لمراجعة سياساتها
  • جمال الخضري ينفي وجود آلية حقيقية وفعلية لإدخال مواد البناء إلى غزة وإعادة الإعمار كما يروج إعلامياً
  • إضراب شامل اليوم الأربعاء في جميع الوزارات والهيئات والمدارس الحكومية في قطاع غزة احتجاجًا على عدم تلبية حكومة التوافق مطالب الموظفين
  • روما الإيطالي يخسر أمام بايرن ميونيخ الألماني 1-7 في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الخامسة ضمن دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم
  • يعلون يتهم قطر وتركيا بدعم حماس
  • يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • شالكه الألماني يتغلب على شبونة البرتغالي 4-3 بمبارة مثيرة في دوري أبطال أوروبا
  • تشلسي الإنكليزي يسحق ماريبور 6-صفر في دوري أبطال أوروبا
  • نادي الأسير: الوضع الصحي للأسير المضرب عن الطعام رائد موسى، في تدهور شديد، لا سيما وأن إدارة السجن ترفض إمداده بالملح، وهو يتناول الماء فقط
  • الاحتلال يفرج عن الأسيرة أمل خلف واثنين من أشقائها من حي باب السلسلة في القدس المحتلة

الرئيسية الأخبار

فضيحة تطبيعية من العيار الثقيل لجبريل الرجوب

فضيحة تطبيع رياضي من العيار الثقيل، تقوم بها اللجنة الأولمبية الفلسطينية، بتسهيل مشاركة الكيان الصهيوني في بطولات ألعاب البحر المتوسط، التي فشلت كل محاولات الكيان في الانضمام إليها حتى الآن..

الأربعاء, 28 ديسمبر, 2011, 13:23 بتوقيت القدس

جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية في رام الله


    كشفت صحيفة "بانوراما" التي تصدر في فلسطين المحتلة عام 48، عن فضيحة تطبيع رياضي من العيار الثقيل، تقوم بها اللجنة الأولمبية الفلسطينية، بتسهيل مشاركة الكيان الصهيوني في بطولات ألعاب البحر المتوسط، التي فشلت كل محاولات الكيان في الانضمام إليها حتى الآن.

    وأشارت الصحيفة في تقرير لها أمس الثلاثاء (27-12)، إلى أن الكيان الصهيوني فشل حتى الآن في المشاركة، بسبب رفض الدول العربية المنضوية تحت لواء اللجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط.

    وأضافت الصحيفة إن اللجنة الأولمبية الفلسطينية وقعت اتفاقية تعاون مع نظيرتها الصهيونية في مدينة رام الله بالضفة الغربية، وذلك للمرة الأولى، وسط عدم وضوح للرؤية من جانب الجهة الفلسطينية الموقعة على الاتفاق.

    وتوقعت الصحيفة أن تثير الاتفاقية سخطًا وجدلاً واسعًا في الشارع الرياضي الفلسطيني، الذي يرفض بشكل قاطع أي تطبيع رياضي مع الكيان الصهيوني.

    وأشارت إلى أن الاتفاقية وُقّعت خلال اجتماع بين جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية ونظيره الصهيوني تسفي فرشياك في مدينة رام الله، ونصّت على بناء جسور من التعاون المستقبلي بين اللجنتين.

    وقالت الصحيفة إن الاتفاق يتضمن مساعدة الرياضيين الفلسطينيين على المعابر داخل حدود السلطة وخارجها، والمساعدة في دخول الطرود عبر حدود الكيان الصهيوني، وبناء جسور من التعاون المستقبلي بين اللجنتين.

    ويتضمن الاتفاق أن تلتزم اللجنة الأولمبية الفلسطينية بمساعدة اللجنة الأولمبية الصهيونية بمساعيها للمشاركة تحت اسم "إسرائيل" في دورات وبطولات الرياضة التابعة للدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

    ونوهت الصحيفة إلى أن الدول العربية التي ترفض مشاركة الكيان الصهيوني بسبب القضية الفلسطينية، ستجد نفسها في موقف غريب إذا دعمت اللجنة الأولمبية الفلسطينية لدخول اللجنة الصهيونية لهذا التكتل الرياضي المتوسطي.
    المصدر: وكالات رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>