آخر الأخبار:

  • المحكمة الإدارية العليا في مصر، السبت، ترفض دعوى حل حزب النور السلفي لعدم الاختصاص.
  • 19 قتيلًا في انهيار بئر منجم للذهب في تنزانيا
  • سفينة لكسر الحصار عن غزة على متنها شخصيات دولية بارزة من بينها الرئيس التونسي السابق منصف المرزوقي.
  • اليمن... مسلحون من قبائل حضرموت يسيطرون على هضبة حضرموت النفطية
  • وزيرالشؤون المدنية حسين الشيخ يؤكد أن الاحتلال سيسلم السلطة عائدات الضراب المجمدة غداً أو بعد غد.
  • سوريا: الطيران المروحي السوري قصف ليلا أحياء مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بالبراميل المتفجرة
  • 22 قتيلا وعشرات الجرحى جراء انفجار سيارة مفخخة أمام مصرف بأفغانستان
  • ارتفاع على درجات الحرارة، ويكون الطقس لطيفا نهارا، وباردا ليلا مع ظهور بعض السحب المنخفضة
  • السعودية تعلن عن مساعدة بقيمة 274 مليون دولار للأمم المتحدة للعمليات الانسانية في اليمن.
  • ليبرمان يصرح بأن مسألة توزيع الحقائب الوزارية لن تكون عقبة بوجه انضمام حزبه إلى الحكومة.

الرئيسية الأخبار

الاحتلال يدعي إحباط هجوم على "يتسهار" جنوبي نابلس

الإثنين, 11 إبريل, 2011, 12:00 بتوقيت القدس


    القدس المحتلة – فلسطين الآن
    قالت مصادر عبرية، صباح الأحد 10/4/2011، أن جيش الاحتلال أحبط هجوماً فلسطينياً جديداً على مغتصبة "يتسهار" جنوبي مدينة نابلس بالضفة الغربية.

    وزعمت تلك المصادر أن قوات الاحتلال رصدت شابين فلسطينيين ليلة الجمعة الماضية حاولا الاقتراب من السياج الالكتروني المحيط بالمستوطنة.مشيرة ان جيش الاحتلال طاردهم لكنهم لاذا بالفرار.

    وأشارت المصادر،إلى ان قوات الاحتلال اقتحمت قرى فلسطينية مجاورة لمغتصبة "يتسهار" بحثاً عن الفلسطينيين الذين تم الكشف عنهم عندما كانوا على بعد نحو 150 م من السياج الالكتروني.مبينة أنه لم يتم العثور عليهما.

    ويبدو هذا الإدعاء من قبل جيش الاحتلال بإحباط هجوم على مغتصبة "يتسهار"، جاء بعد مهاجمة مجموعة من المستوطنين المتطرفينه صباح أمس قريتي عصيرة القبلية وعوريف جنوب شرق نابلس.

    حيث أكد شهود عيان لـ"شبكة فلسطين الآن"، إن المستوطنين من مغتصبة "يتسهار" القريبة من تلك القرى والمقامة على جزء من اراضيهما هاجمت قرية عصيرة القبلية واشتبكت مع المواطنين فيها الذين رشقوهم بالحجارة.وأكدت المصادر أن المستوطنين هاجموا كذلك قرية عوريف بالقرب من قرية عصيرة القبلية واحرقوا سيارة المواطن علي عيسى ومن ثم انسحبوا من القرية.

    وقال مسئول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس :"ان جنود الجيش الإسرائيلي وقفوا الى جانب المستوطنين ، وأطلقوا الرصاص الحي في الهواء والقنابل المسيلة للدموع من اجل تفريق المواطنين الذين خرجوا للدفاع عن ممتلكاتهم .

    يذكر ان اعتداءات المستوطنين تتصاعد بشكل يومي وتتخذ اشكال متعددة بين الاعتداء بالضرب على المواطنين وحرق محاصيلهم واقتلاع اشجارهم وغير ذلك من الاعمال التي يهدف عبرها الاحتلال لمصادرة الارض وتهجير أهلها.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>