آخر الأخبار:

  • مراسلنا: إصابة خطيرة لجندي اسرائيلي في بيت حنينا بالقدس جراء إصابته بزجاجة مولوتوف إصابة مباشرة.
  • الحية: مصر أبلغتنا بتأجيل جلسة مفاوضات التهدئة
  • عاطف عدوان: الحمد لله فقد المصداقية كرئيس وزراء لحكومة التوافق الوطني لعدم تنفيذه أي من وعوده المتعلقة بحل مشاكل القطاع وعليه الرحيل
  • يطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة والبحر خفيف ارتفاع الموج
  • وزارة الداخلية:حدود قطاع غزة مع مصر مضبوطة وآمنة وليس لنا أي علاقة بالأحداث الداخلية المصرية
  • خليل الحية: أمن إسرائيل أول من سيدفع ثمن تأخر إعمار قطاع غزة
  • هيئة المعابر: السلطات المصرية تبلغنا بإغلاق معبر رفح البري يوم السبت وحتى إشعار آخر
  • الداخلية تحذر من خطورة الوضع القائم في قطاع غزة مع حلول فصل الشتاء
  • الخضري: الاحتلال الإسرائيلي يريد إعمارًا إعلاميًا وما وصل من مواد بناء لا يكفي لإعمار بناية واحدة
  • تجدد مواجهات في القدس و"إسرائيل" تخشى من انتفاضة ثالثة

الرئيسية الأخبار

الاحتلال يدعي إحباط هجوم على "يتسهار" جنوبي نابلس

الإثنين, 11 إبريل, 2011, 12:00 بتوقيت القدس


    القدس المحتلة – فلسطين الآن
    قالت مصادر عبرية، صباح الأحد 10/4/2011، أن جيش الاحتلال أحبط هجوماً فلسطينياً جديداً على مغتصبة "يتسهار" جنوبي مدينة نابلس بالضفة الغربية.

    وزعمت تلك المصادر أن قوات الاحتلال رصدت شابين فلسطينيين ليلة الجمعة الماضية حاولا الاقتراب من السياج الالكتروني المحيط بالمستوطنة.مشيرة ان جيش الاحتلال طاردهم لكنهم لاذا بالفرار.

    وأشارت المصادر،إلى ان قوات الاحتلال اقتحمت قرى فلسطينية مجاورة لمغتصبة "يتسهار" بحثاً عن الفلسطينيين الذين تم الكشف عنهم عندما كانوا على بعد نحو 150 م من السياج الالكتروني.مبينة أنه لم يتم العثور عليهما.

    ويبدو هذا الإدعاء من قبل جيش الاحتلال بإحباط هجوم على مغتصبة "يتسهار"، جاء بعد مهاجمة مجموعة من المستوطنين المتطرفينه صباح أمس قريتي عصيرة القبلية وعوريف جنوب شرق نابلس.

    حيث أكد شهود عيان لـ"شبكة فلسطين الآن"، إن المستوطنين من مغتصبة "يتسهار" القريبة من تلك القرى والمقامة على جزء من اراضيهما هاجمت قرية عصيرة القبلية واشتبكت مع المواطنين فيها الذين رشقوهم بالحجارة.وأكدت المصادر أن المستوطنين هاجموا كذلك قرية عوريف بالقرب من قرية عصيرة القبلية واحرقوا سيارة المواطن علي عيسى ومن ثم انسحبوا من القرية.

    وقال مسئول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس :"ان جنود الجيش الإسرائيلي وقفوا الى جانب المستوطنين ، وأطلقوا الرصاص الحي في الهواء والقنابل المسيلة للدموع من اجل تفريق المواطنين الذين خرجوا للدفاع عن ممتلكاتهم .

    يذكر ان اعتداءات المستوطنين تتصاعد بشكل يومي وتتخذ اشكال متعددة بين الاعتداء بالضرب على المواطنين وحرق محاصيلهم واقتلاع اشجارهم وغير ذلك من الاعمال التي يهدف عبرها الاحتلال لمصادرة الارض وتهجير أهلها.
    المصدر: فلسطين الآن رابط مختصر للموضوع:

    مشاركات القراء

    التعليقات المنشورة مملوكة لأصحابها ولا تعبر عن رأي فلسطين الآن وإنما تعبر عن رأي أصحابها


    (0) تعليق


    إقرأ أيضاً:
    اقرأ المزيد >>